جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

عمادة التعلم الإلكتروني تنظم دورة تدريبية حول التصميم التعليمي لأعضاء هيئة التدريس




نظمت عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد اليوم الخميس 3 شعبان 1439هـ، لأعضاء هيئة التدريس، بمعمل التعلم الإلكتروني، بمكتبة الملك عبدالله بالمدينة الجامعية بالعابدية، دورة تدريبية حول التصميم التعليمي، قدمها الأستاذ وليد علي، والأستاذ أحمد يسري.

وأكد المحاضران أن استعمال معالج تصميم المقررات الإلكترونية يمكِّن المدرس من إنتاج مقرر إلكتروني بسرعة فائقة وبمواصفات جيدة، وأنه من أهم المواصفات التى يجب أن تتوفر في المقرر الإلكترونى هي أن يكون: قابلاً للاستعمال، معياري، ويتوفر على نجاعة التقييم. كما أشارا إلى أن عملية تصميم مقررات تعليمية هي عملية غنية بتجارب التعلم وتدعم المتعلمين عملياً، لتحقيق أهدافهم بما أنها تتضمن تعريف أهداف التعلم المستندة إلى حالة المتعلمين الحالية واحتياجاتهم، واختيار نشاطات التعلم للمساعدة في تطوير المتعلمين بشكل كاف ليحققوا أهدافهم.

كما تناول العرض كيفية الوصول إلى معالج التصميم التعليمي الذي توفره جامعة أم القرى من خلال بوابة التعلم الإلكتروني، ثم تناولا كيفية إنشاء بنية المقرر التعليمي، إلى جانب إدارة المحتوى باستخدام منشىْ المقرر التعليمي.

كما استعرضا الجانب العملي لاستخدام مسرع تصميم المقررات الذي يحتوي على المراحل التالية:

  • المرحلة الأولى: تعريف أهداف التعلّم.
  • المرحلة الثانية: اختيار الأنشطة.
  • المرحلة الثالثة: تنظيم دفتر العلامات.
  • المرحلة الرابعة: مراجعة تصميم المقرر التعليمي.

وفي الفترة الثانية من الدورة التدريبية تم تشكيل ورشة عمل، حيث قام كل عضو هيئة تدريس من الحاضرين باستعمال مسرع التصميم التعليمي وتطبيقه على مقرره الدراسي الحالي بتأطير وإحاطة من المدربين، وتم إعطاء الشرح اللازم، واتباع جميع الخطوات العملية وكل الإجراءات على مقرر دراسي تم اعتماده للغرض.

وقد عبر جميع الحاضرين عن استحسانهم لتنظيم مثل هذه الدورات، وأكدوا على الفوائد الهامة التي تم جنيها من الورشة التفعيلية؛ خاصة أنهم  قاموا بتصميم الهيكل الأساسي لمقرر إلكتروني بسرعة فائقة وبنجاعة منقطعة النظير.

جار التحميل