جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يتفقد الكلية الجامعية بالليث



استقبلت الكلية الجامعية بمحافظة الليث، يوم الاثنين 1439/11/11هـ، معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل، في زيارة تفقدية لفرع الجامعة بمحافظة الليث، رافقه فيها سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن رشاد سروجي، وسعادة وكيل الجامعة للفروع الأستاذ الدكتور عبدالمجيد بن سعيد الغامدي، وسعادة مستشار معالي مدير الجامعة المشرف العام على الإدارة العامة للمشاريع الدكتور محمد بن واصل الحازمي، ومسؤولو الجهات ذات العلاقة بالجامعة، وكان في استقبالهم سعادة عميد الكلية الجامعية بالليث الدكتور محمد بن عبدالله المالكي، وسعادة وكيل الكلية الدكتور هادي بن الحسين الصمداني، ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس، وقد تضمنت الزيارة الاطلاع على احتياجات الكلية وتطلعاتها نحو تحقيق تعليم متميز وفق أعلى معايير الجودة، كما تخلل الزيارة الوقوف على إمكانات الكلية وتجهيزاتها ومبانيها المتعددة بشطري الكلية طلابا وطالبات، والالتقاء بأبنائه طلاب الكلية، وبمجموعة من أولياء أمور الطلاب والطالبات، وأهالي وأعيان محافظة الليث بمسرح الكلية.

وكشف  معالي مدير جامعة أم القرى الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل خلال هذه الزيارة أنه سيتم البدء في العمل على تصاميم المدينة الجامعية بمحافظة الليث، والعمل على تنفيذ (4) مبانٍ مستعجلة من أجل الاستغناء عن المباني المستأجرة بالفروع، والارتقاء بالبيئة التعليمية، مبيناً أن الحكومة الرشيدة – أيدها الله – وفرت الدعم المادي والكوادر البشرية ذات التأهيل العالي من أجل تخريج كوادر وطنية يساهمون في خدمة دينهم ووطنهم.

بدوره ثمّن سعادة عميد الكلية الجامعية بالليث الدكتور محمد المالكي زيارة معالي مدير الجامعة ومرافقيه، مشيراً إلى أن هذه الزيارة تأتي امتدادًا للدعم غير المحدود من معاليه والمتابعة المستمرة في سبيل تلمس احتياجات وآمال منسوبي ومنسوبات الكلية وطلابها وطالباتها، والوقوف عن كثب على تطلعات الكلية الرامية لتحقيق أعلى مستويات الجودة في العملية الأكاديمية والبحثية من خلال أقسام الكلية العشرة، مشيراُ إلى  أن إعلان اعتزام إدارة الجامعة البدء في تنفيذ أربعة مبان مستعجلة سيحقق نقلة نوعية في مسيرة الكلية - بإذن الله، وسيعزز إمكانياتها في تجويد تقديم برامجها العلمية المختلفة وأنشطتها بما يحقق رؤية المملكة 2030، ويأتي ذلك استمراراً في تحسين تجهيزات الكلية بعد انتقال عدد من أقسامها إلى المجمع التعليمي الجديد للطالبات (مبنى ب/ ج) والمعار من تعليم محافظة الليث، والذي تم تجهيزه بأحدث التجهيزات التعليمية والمكتبية وانطلقت فيه الدراسة مطلع الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي المنصرم 1439/1438هـ.

جار التحميل