كلمة العميد - كلية الطب | جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

كلمة العميد


- 2018/05/01

الحمد الله الذي بنعمته تتم الصالحات، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد بن عبدالله، وعلى آله وصحبه، ومن اقتفى أثره إلى يوم الدين... وبعد؛

تعد كلية الطب بجامعة أم القرى من الكليات الطبية الرائدة في مجال الطب بالمملكة العربية السعودية، والمتميزة وذلك بما كرمها الله بشرف المكان والجوار لبيته العتيق.

 فمنذ انطلاق مسيرتها الطبية عام ١٤١٦هـ الموافق 1995م، وهي تشهد حركة ديناميكية دؤوبة للانطلاق نحو الأفضل في تجسيد استراتيجية الجامعة في بناء الشراكة المجتمعية، وبناء منظومة الجودة الشاملة، وتحقيق الاعتماد الأكاديمي، بما يبلغها التميز ويصل بها إلى الريادة العالمية.

وتسعى الكلية إلى بلورة رؤية جامعة أم القرى القائمة على الجمع بين الأصالة والمعاصرة بتزويد الدارسين بالأساس العلمي والمعرفي بالمهارات العلمية والعملية فيما يتعلق بالعلوم الطبية ونشر المعرفة وبث الوعي الصحي، وذلك بالتركيز على المجالات المتميزة الآتية:

  1. التعليم الجامعي الذي يسمح للخريجين مواصلة التعليم والتدريب بجامعات ومراكز عالمية ومتميزة ليكونوا أطباء واستشاريين وباحثين ممتلكين المهارات الطبية والبحثية.
  2. التدريب الميداني الإكلينيكي في مواقع العمل الفعلية، مما يؤهلهم ويصقل مهاراتهم لتطبيق ما تعلموه لخدمة المرضى والمجتمع.
  3. المحافظة على الكفاءات الطبية والمهنية والعمل على تطوير المهن لديهم لتلبية احتياجات المجتمع.
  4. تقديم الخدمات الوقائية والعلاجية، والإسناد الطبي خلال مواسم الحج والعمرة عبر الأطباء والطلبة المتميزين.

وأعمال الكلية  وبرامجها لم تكن لتحصل لولا توفيق الله أولاً، ثم ما تلقاه الكلية من رعايةٍ كريمةٍ من ولاة أمرنا – سدد الله خطاهم – وما يحظى به من دعمٍ متواصلٍ من معالي وزير التعليم، وكذلك ما يقدمه معالي مدير الجامعة، من مساندة دائمة وتشجيع دؤوب أسهم في إنجاح برامج الكلية التعليمية والتدريبية.

 وختاماً.. أسأل المولى -عز وجل- أن يسدد للخير خطانا ويكلل جهودنا جميعاً بالنجاح.

عميد كلية الطب

د/ عبدالسلام بن عبدالرحمن نور ولي





جار التحميل