جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين (كلية التصاميم) و (معهد البحوث)




شهد معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس، توقيع مذكرة تفاهم بين (كلية التصاميم) و (معهد البحوث والدراسات الاستشارية) بالجامعة، والتي جرت اليوم بمكتب معاليه بالمدينة الجامعية بالعابدية، بحضور وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني بن عثمان غازي، ووكيل كلية التصاميم الدكتور سهيل الحربي، ووكيل معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور رائد شالوالة؛ لتحقيق التعاون المثمر والبَنَّاء بين الجانبين في المجالات الأكاديمية والعلمية والتعليمية والبحثية والتدريبية والثقافية والتطويرية في مجالات التصاميم وبرامجها المختلفة، حيث وقَّع المذكرة عميد كلية التصاميم الدكتور هشام عبد الرحمن مغربي، وعميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور علي بن محمد الشاعري.

وقد بارك معالي مدير الجامعة هذه الخطوة التي تمت بين كلية التصاميم ومعهد البحوث والدراسات الاستشارية بالجامعة؛ وذلك في إطار التعاون بين قطاعات الجامعة المختلفة، مؤكداً معاليه أن مذكرة التفاهم التي جرى توقيعها اليوم ستعزز التعاون المشترك بين الجانبين، وستسهم في تطوير منظومة العمل والبرامج الأكاديمية والتعليمية والبحثية داخل أطر الجامعة، والارتقاء بمخرجاتها، متمنياً معاليه التوفيق والسداد للجميع لتحقيق الأهداف المنشودة.

بدورهما؛ عبّر عميد كلية التصاميم الدكتور هشام بن عبد الرحمن مغربي وعميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور علي بن محمد الشاعري عن بالغ شكرهما وتقديرهما لمعالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، على اهتمامه ومتابعته المباشرة لكافة برامج الجامعة ودعم أهدافها، مؤكِّدَيْن أن الجميع يعمل من أجل الارتقاء بمنظومة العمل.

وأوضحَا أن اتفاقية التفاهم التي جرى توقيعها بين الجانبين ستسهم في تحقيق التعاون المشترك بين كلية التصاميم ومعهد البحوث والدراسات الاستشارية في مختلف المجالات الأكاديمية والعلمية والتعليمية والبحثية والتدريبية والثقافية، والعمل على تطوير البرامج التي تتماشى مع الأهداف الوطنية لخدمة العملية التعليمية والعلمية داخل وخارج أسوار الجامعة، سائِلَين المولى تبارك وتعالى أن يمد الجميع بالعون والتوفيق.

جار التحميل