جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

كلية التربية تفعل مبادرة (معاً لتكون جامعتنا نقية بلا تدخين) بالتعاون مع (كفى)




ضمن إطار تفعيل مبادرة "معاً لتكون جامعتنا نقية بلا تدخين"؛ والتي بادرت بها جامعة أم القرى، من خلال اتفاقية مشتركة مع جمعية (كفى) لمكافحة التدخين والمخدرات، استضافت كلية التربية بمقرها بالعابدية لجنة مكافحة التدخين والمخدرات بالجامعة، يوم الخميس 22 نوفمبر 2018م، حيث رحب سعادة عميد الكلية الدكتور علي المطرفي برئيس اللجنة سعادة الدكتور مشعل السلمي، وأعضاء اللجنة الكرام الدكتور سعيد حلواني، الدكتور وليد المالكي، والأستاذ محمد الهولي ممثل جمعية كفى، فيما حضر اللقاء جميع القيادات الإدارية من وكلاء الكلية ورؤساء الأقسام بكلية التربية.
بدأ اللقاء بعرض تعريفي عن اللجنة وأهدافها من خلال عرض مرئي، ثم تم النقاش حول الأهداف والإجراءات والاحتياجات والمتطلبات التي يمكن أن تسهم في تحقيق الأهداف، والوصول إلى نجاح المبادرة. وتميز اللقاء بمشاركات ومقترحات ثرية عكست الدور الريادي لكلية التربية في تقديم الجوانب والأساليب التربوية عند تفعيل وتطبيق الأنظمة والضوابط الخاصة بالعقوبات، خصوصاً عندما تكون الغالبية العظمى من الفئة المستهدفة في هذا الشأن هي الطلاب والطالبات.

وتم الاتفاق على التنسيق لاستمرار العمل المشترك في خطة المرحلة الأولى؛ والتي ستتركز على الحملات التوعوية المكثفة بمختلف الطرق والوسائل التي تم اقتراحها.
وفي الختام قدم سعادة العميد الدكتور علي المطرفي شكره للجنة الموقرة، على استهلال أعمالها بكلية التربية والتي ستقدم - بإذن الله - كامل دعمها لهذا المشروع، كما قدم شكره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل على حرصه واهتمامه بكل ما من شأنه الارتقاء بالجامعة وأبنائها ومنسوبيها.

جار التحميل