جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

النبذة، الرسالة، الرؤية، القيم، والأهداف


- 2020/09/16

 

النبـــــــــذة:

برنامج العلاج الطبيعي وعلوم التأهيل:

هو أحد برامج كلية العلوم الطبية التطبيقية، وأحد فروع الطب الحديثة الذي يَعتمِد على فهم حركة الجسم وتحليلها، والتعامل مع الأمراض المصاحبة، وذلك باستخدام قوة اليد في الفحص والتشخيص والعلاج من خلال توظيف الوسائل العلاجية الطبيعية.

يتخرج الطالب من البرنامج حاصلاً على درجة البكالوريوس في العلاج الطبيعي وعلوم التأهيل، بعد أن يكمل أربع سنوات دراسية يتبعها بتدريب عملي (سنة الامتياز). ويقوم الطالب بالدراسة باللغة الإنجليزية.

الرسالة:

السعي إلى تقديم برنامج علاج طبيعي تعليمي متفوق ومتميز، مبني على استخدام أحدث الوسائل والتقنيات في مجال التعليم والتعلم، من أجل تقديم أخصائي علاج طبيعي منافس، لديه من المعلومات والمهارات ما يؤهله من استخدام الوسائل والطرق الحديثة في مجالات الوقاية والتقييم وإعادة التأهيل لحالات الإعاقات البدنية المختلفة، وتوفير احتياجات المجتمع الحالية والمستقبلية، والمساهمة في إعلاء شأن مهنة العلاج الطبيعي من خلال التميز في مجال البحوث العلمية، وأن يكون كل ذلك مبنياً ومتماشياً مع مبادئ وقواعد الدين الإسلامي.

الرؤية:

أن يكون القسم مركزاً أكاديمياً وبحثياً في العلاج الطبيعي، منافساً ومتميزاً في مجال التأهيل الطبي على المستوى المحلي والإقليمي، ومعترفاً به عالمياً.

القيــــم:

  1. الالتزام بتعاليم الدين الإسلامي.

  2. التميز في التعليم والممارسة والبحث.

  3. الجودة والتميز والتحسين المستمر للأداء.

  4. التعلم مدى الحياة.

  5. الجِديَّة. 

  6. المراقبة. 

  7. النظام.

  8. الالتزام.

  9. الشفافية.

  10. العدل.

  11. المصداقية.

  12. العمل بروح الفريق، وتعزيز ثقافة العمل الجماعي.

  13. احترام وتقدير الاختلافات.

  14. القيادة.

  15. الاحترام المتبادل.

  16. المسؤولية الاجتماعية.

  17. العناية والشفقة والتعاطف في تقديم الخدمات للمرضى.

  18. الأمانة.

أهداف قسم العلاج الطبيعي:

  1. تحقيق الاعتماد الأكاديمي الوطني والدولي.
  2. تخريج أخصائيين وأخصائيات علاج طبيعي متفوقين، والذين يتميزون بالمعرفة والمهارة، ولديهم القدرة على التفكير الإبداعي، ومتميزون في مجالات الحد من الإعاقة وتأهيلها.
  3. إعداد وتهيئة الخريجين والخريجات، ليس فقط لأداء دورهم المهني في رعاية المرضى، ولكن أيضا للاضطلاع بدورهم الريادي والقيادي لمهنة العلاج الطبيعي، والمساهمة في تحقيق النمو لها، والمساهمة في تلبية احتياجات المجتمع من الرعاية الصحية.
  4. المثابرة والسعي لتحقيق استمرارية التطوير الأكاديمي والمهني من خلال التقييم الذاتي الدائم والتعليم المستمر، والاستفادة من التغذية الراجعة وخبرات وآراء الآخرين.
  5. تحمل المسؤولية الاجتماعية والمهنية من خلال المساهمة بالتوجيه والإرشاد والنصح وكذلك الاشتراك الفعال والمجاني في أنشطة المنظمات المهنية والمجتمعية.
  6. خدمة المجتمع من خلال تعزيز المشاريع المتخصصة التي تشارك في حل المشاكل الصحية الوطنية.
  7. الإسهام في النهوض بخدمات الرعاية الصحية من خلال المشاركة في المشاريع الوطنية الخاصة برفع كفاءة الرعاية الصحية.
  8. النهوض بمجال البحوث التطبيقية وتشجيع عملية النشر العلمي في مجال العلاج الطبيعي في المجلات والدوريات العالمية.
جار التحميل