جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

كلية التربية تشارك في الاجتماع (14) للجنة أمناء العمل المشترك بدول مجلس التعاون




شاركت كلية التربية في أعمال الاجتماع الرابع عشر، للجنة أمناء لجان العمل المشترك في مجال التعليم العالي، بجامعات ومؤسسات التعليم العالي، بدول المجلس لدول الخليج العربية، الذي استضافته جامعة الطائف؛ ممثلة في عمادة القبول والتسجيل يومي 19و20 محرم 1441 هـ.

وأوضح  كلية عميد التربية أمين لجنة عمداء كليات التربية بدول مجلس التعاون الخليجي الدكتور على مصلح المطرفي، أن انعقاد الاجتماع يأتي استمرارًا لتنظيم العمل المشترك في مجال التعليم العالي، تحت مظلة الأمانة العامة لدول المجلس، وتنفيذًا لتوصيات وقرارات قادة دول المجلس في هذا المجال.

وبّين أن الاجتماع بحث العديد من الموضوعات المهمة لمسيرة التعاون والتكامل بين دول المجلس فيما يخص التعليم العالي، كما هدف إلى متابعة تنفيذ أهداف وسياسات وخطط التنمية في مجال التعليم العالي، ومناقشة أولويات العمل المشترك في مجال التعليم العالي، وتنسيق الجهود في جميع مجالات التعليم والبحث العلمي، وتعميق توجهات قادة دول المجلس نحو التكامل والوحدة عبر اللقاءات والأنشطة الطلابية، واعتماد خطط العمل المشترك، وتفعيل مجالات التعاون بين مؤسسات التعليم العالي، وتحديد الآليات التي يتم من خلالها تنظيم اللقاءات ودراسة أوجه التنسيق والتكامل، ومعالجة القضايا ذات الاهتمام المشترك؛ بما يحقق تطلعات قادة دول المجلس نحو الارتقاء بمستوى التعليم العالي كما ركز الاجتماع على (برامج الخطط الخمسية لأمانات اللجان ، والاعتماد الأكاديمي ، والتعليم عن بعد والتعليم الألكتروني ، وسبل تطوير عمل اللجان).

وأعرب الدكتور علي المطرفي عن عميق شكره وتقديره للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي؛ ممثلة في أمينها العام معالي الدكتور عبداللطيف الزياني، ومدير إدارة التعليم بالأمانة الدكتور محمد المهري، ورئيس قسم التعاون والبحث العلمي أ. سعد بن محمد الزغيبي، على حرصهم واهتمامهم ومتابعتهم ودعمهم لأعمال اللجان المتخصصة كافة في مجال التعليم العالي، كما ثمن دور جامعة الطائف ممثلة في عمادة القبول والتسجيل في استضافة الاجتماع، وعلى كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال.

كما أشاد عميد كلية التربية أمين لجنة عمداء كلية التربية بدول مجلس التعاون الخليجي  بدعم معالي مدير جامعة أم القرى أ.د. عبدالله عمر بافيل لكلية التربية، ومتابعته المستمرة لأعمال الأمانة. 

جدير بالذكر أن كلية التربية ستستضيف بمشيئة الله تعالى الاجتماع الخامس عشر للجان العمل المشترك في مجال التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج  العربية  في شهر سبتمبر 2020.

جار التحميل