جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يتسلم التقرير الأول لمبادرة (ابتسامة مكة )




تسلَّم معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس، التقرير الأول لمبادرة "ابتسامة مكة" التي تنفذها كلية طب الأسنان، أثناء لقاء معاليه يوم الأربعاء 21/5/1439هـ بمكتبه بالمدينة الجامعية بالعابدية عميد كلية طب الأسنان بالجامعة الدكتور عبدالعزيز خوتاني، ووكلاء الكلية وطلاب الامتياز بالكلية.

واستمع معاليه لشرح متكامل من عميد كلية طب الأسنان بالجامعة الدكتور عبدالعزيز خوتاني ووكيل الكلية الدكتور محمد الحارثي، عن مبادرة "ابتسامة مكة" التي تنفذها الكلية بالتعاون مع إدارة التعليم بمكة المكرمة، والأهداف والبرامج التي تتضمنها الاتفاقية المبرمة بين الجانبين، والشرائح المستهدفة من الطلاب والطالبات بمراحل التعليم العام، والمحطات التي انطلقت منها المبادرة.

وقد أشاد معالي مدير الجامعة الدكتور بكري عساس بالجهود التي تبذلها كلية طب الأسنان والقائمون عليها ومنسوبوها من أعضاء هيئة التدريس وطلاب وطالبات لخدمة المجتمع، متمنياً معاليه التوفيق والسداد للجميع، وأن تكلل كافة الجهود بالتوفيق.

بدوره أوضح عميد الكلية الدكتور عبدالعزيز الخوتاني، أن أولى محطات الزيارات الميدانية لتفعيل مبادرة "ابتسامة مكة" قد انطلقت بأول زيارة لها لمدرسة الحسن البصري الابتدائية، مبيناً أن الاتفاقية الموقعة بين الكلية وإدارة التعليم بمكة المكرمة تستهدف نحو 3 آلاف طالب وطالبة بالمرحلة الابتدائية من خلال العيادات المتنقلة للكلية، مؤكداً أن المبادرة تهدف إلى نشر ثقافة الوعي لدى المجتمع عامة وطلاب المرحلة الابتدائية بصفة خاصة، وحثهم على الاهتمام بالأسنان والعناية بها.

وثمّن الدكتور الخوتاني اهتمام معالي مدير الجامعة الدكتور بكري عساس، ودعمه لكلية طب الأسنان، ومتابعته الشخصية لكافة برامجها العلمية والتعليمية والمجتمعية.

من جانبه أفاد وكيل الكلية الدكتور محمد الحارثي، أن مبادرة "ابتسامة مكة" تتضمن إجراء الكشف الطبي على طلاب المدارس المستهدفة، وعمل جلسات الفلورايد من خلال زيارات منتظمة للمدارس، والتدخل العلاجي المناسب لمشاكل التسوس وأمراض اللثة، بالإضافة لعمل إحصائية عن نسبة التسوس وأمراض اللثة في المجتمع المدرسي، وتحليل نتائج تلك الإحصائيات لعمل قاعدة بيانات عن نسب التسوس لدى الأطفال في مكة المكرمة للأعمار المختلفة.

 

جار التحميل