جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

معهد البحوث والدراسات الاستشارية بأم القرى يستعرض الإنجازات التي حققها




رعى معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس الحفل الذي نظمه معهد البحوث والدراسات الاستشارية بالجامعة، اليوم الخميس 26 جمادى الأولى 1438هـ، بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية، لعرض إنجازات المعهد، وتكريم الجهات والمؤسسات والشخصيات التي أسهمت بدورها في تلك الإنجازات، بحضور وكلاء الجامعة، وعمداء الكليات والمعاهد والعمادات.

استهل الحفل بآيات من القرآن الكريم، ثم ألقى عميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية بالجامعة الدكتور علي بن محمد الشاعري، كلمة أوضح فيها أن المعهد يعمل على تقديم الدراسات والخدمات الاستشارية والتدريب المهني المعتمد لنقل المعرفة بمفهوم يتماشى مع النقلة النوعية التي تشهدها المملكة، وبما يحقق أهداف رؤيتها 2030م، بجودة عالية، مستفيداً في ذلك من إمكانات جامعة أم القرى البشرية والمادية والمعرفية، وبناء شراكات استراتيجية محلياً ودولياً عبر المبادرات الاستراتيجية التي أطلقها المعهد كنموذج ريادي في نقل وتوطين المعارف والتقنيات، لتعزيز دور الجامعة للمشاركة في بناء اقتصاد مزدهر ومجتمع حيوي ومؤسسات طموحة، مشيراً إلى أن المعهد وقّع 165 عقداً للخدمات والدراسات الاستشارية مع عدة وزارات وجهات حكومية وقطاع خاص؛ شملت الاستشارات المتفرغة وغير المتفرغة والدراسات الاستشارية ومكاتب الخبرة والمالية والإدارية، فيما بلغ عدد مكاتب الخبرة حتى العام الحالي 1438هـ (150) مكتباً في المجالات الهندسية ومجالات تقنية المعلومات والشرعية والأنظمة والمجالات الاقتصادية والمالية والإدارية، إلى جانب المجالات التربوية والإنسانية، وكذلك الطبية والصحية والمكاتب المغلقة، وبلغ عدد المستشارين 323 مستشاراً منهم 304 مستشاراً غير متفرغ  و19 تحت الطلب.

وبيّن أن المعهد أنشأ ثلاث وحدات تدريبية متخصصة في مختلف المجالات، فيما يجري العمل حالياً على إنشاء أربع وحدات أخرى مماثلة، مبيناً أنه تم تدريب 8729 متدرباً من خلال 173 دورة تدريبية.

وقال: "إن تكريم المعهد للجهات والشخصيات التي أسهمت بدورها في إنجازاته يُعد وفاءً وعرفاناً لذلك الدور"، معرباً عن شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس على دعمه المتواصل ومؤازرته الدائمة لكافة البرامج والفعاليات التي نفذها المعهد، وتحقيق الأهداف التي أنشئ من أجلها، مثمناً في ذات السياق جهود ومتابعة وكيلي الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي السابق والحالي.

عقب ذلك شاهد الجميع فيلماً وثائقياً لخص الإنجازات التي تحققت والبرامج التي نفذت خلال العام المنصرم، ثم قدَّم منسوبو المعهد لوحة إنشادية نالت استحسان الحضور، كما تابع الجميع عرضاً مرئياً .

وتحدَّث معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، في كلمة له بهذه المناسبة، أكَّد فيها أن معهد البحوث والدراسات الاستشارية يُعد أحد الأذرع التي تعول عليها جامعة أم القرى لتنفيذ استراتيجيتها في بناء شراكات فاعلة مع القطاعين العام والخاص محلياً وعالمياً، مبيناً معاليه أن الثمرة التي لمسناها في احتفاء المعهد بما أنجزه خلال العام المنصرم يعكس مدى الأهداف التي أنشئ من أجلها، تحقيقاً للريادة والتميز في مجال الإبداع والتقدم، ووصولاً إلى الغاية المنشودة المتماشية مع رؤية المملكة 2030م، وخدمة لهذا الوطن ومواطنيه، مشيداً في ذات السياق بما قدمه ويقدمه المعهد والقائمين عليه من جهود وبرامج منذ إنشائه وحتى الآن.

واختتم الحفل بتكريم الجهات والأشخاص المشاركين في إنجازات المعهد منذ إنشائه وحتى الآن.

جار التحميل