جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يدشن الإصدار الأول من مخرجات كرسي الهدايات القرآنية 




دشن معالي مدير جامعة أم القرى الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل، اليوم، بمكتبه الإصدار الأول من مخرجات كرسي «الهدايات القرآنية»، المعني بإنجاز الموسوعة العالمية للهدايات القرآنية، التي تتكون من (٦٠) رسالة دكتوراه، بمشاركة عدد من الجامعات العالمية، وذلك بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر بن حمدان الحربي، وعميد عمادة البحث العلمي الدكتور عبدالرحمن الأهدل، ووكلاء عمادة البحث العلمي، وأستاذ كرسي الهدايات القرآنية الأستاذ الدكتور يحيى الزمزمي.

وقد تسلم معاليه نسخة من كتاب (هدايات سورة الفاتحة)، وهو عبارة عن  بحث علمي مُحكّم من أول رسالة بالموسوعة، تمت المشاركة به ضمن (٥٠) بحثاً علمياً قدمتها كراسي الدراسات القرآنية بجامعة أم القرى في المؤتمر القرآني الدولي السنوي (مقدس٨)، الذي نظمته جامعة ملايا بماليزيا، بإشراف علمي من كرسي القرآن الكريم بجامعة أم القرى، كما اطلع معاليه على التقرير المرئي لفعاليات المؤتمر وتوصياته.

وعقب التدشين بارك معالي مدير الجامعة هذا الإصدار الأول لمخرجات كرسي الهدايات القرآنية، مضيفا أن جامعة أم القرى -ولله الحمد- لن تدخر وُسعاً في الاهتمام بالكراسي العلمية التي تخدم القرآن الكريم وعلومه، والسنة النبوية المطهرة وعلومها، وتسخيرها لخدمة المجتمع.

وبدوره بيّن المشرف على الكرسي الدكتور يحيى زمزمي أن المشروع يتضمن: "إعداد موسوعة عالمية متخصصة في مجال الهدايات القرآنية، يتم إنجازها من خلال رسائل أكاديمية لطلاب مرحلة الدكتوراه في شتى جامعات العالم، لنشر رسالة الهدايات القرآنية في العالم، والإسهام في إثراء البحث العلمي في هذا المجال"، مشيدا بدعم واهتمام معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بافيل ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر بن حمدان الحربي، وعميد عمادة البحث العلمي ودعمهم الدائم لأنشطة وبرامج الكرسي.

جار التحميل