جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

المركز الطبي الجامعي يعلن عن استحداث عيادة الصيدلة الإكلينيكية


الأخبار
- 2018/10/16


أعلن المركز الطبي الجامعي عن استحداث "عيادة الصيدلة الإكلينيكية"، ضمن إطار التعاون الدائم والمستمر بين المركز والكليات الطبية بالجامعة، وذلك لتقديم الرعاية الصيدلانية لكافة مراجعي المركز من  منسوبي الجامعة وممن لهم أهلية العلاج.

وأوضح مدير عام المركز الطبي الدكتور ياسر بن حسن باحكيم بأن "عيادة الصيدلة الإكلينيكية" تعتبر جزءًا من الخدمات الصحية الحديثة التي تساهم في تحسين وتطوير الآداء بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030م، بالإضافة إلى مساهمتها في ضمان استمرارية جودة الخدمات العلاجية والوقائية المقدمة لكافة مراجعي المركز الطبي الجامعي، وسيتم العمل بالعيادة تحت إشراف ومتابعة الدكتور عبدالله بن عدنان الهيفاني عضو هيئة التدريس بكلية الصيدلة بالجامعة، وذلك خلال يومي الثلاثاء والخميس من كل أسبوع.

وثمن الدكتور  ياسر باحكيم عن بالغ شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل على الدعم والاهتمام الكبير الذي يحظى به المركز الطبي الجامعي، مثنياً على حرص ومتابعة وكيل الجامعة الدكتور ياسر بن سليمان شوشو لأعمال وخدمات المركز؛ والتي ساهمت في تطوير الخدمات المقدمة لكافة طلاب ومنسوبي الجامعة، متقدماً بجزيل الشكر والتقدير لكلية الصيدلة ممثلة في الدكتور عبدالله الهيفاني لمساهمته في ضمان استمرارية جودة خدمات الرعاية الصيدلية المقدمة لكافة مراجعي المركز.

من جهته أفاد الدكتور عبدالله الهيفاني أن من أهداف استحداث هذه العيادة هو توعية وتدريب المرضى المصابين بالأمراض المزمنة على طريقة استخدام الأدوية، بالإضافة إلى متابعة مدى استجابة المريض للعلاج بالدواء الموصوف عن طريق الفحوصات الخاصة بذلك ووفق خطة الطبيب المعالج، وبما يحقق للمريض الفائدة القصوى من العلاج، ويقلل من التعرض للأعراض الجانبية للأدوية أو تناول الجرعات غير الدقيقة، مع إمكانية الاستفادة من هذه العيادة مستقبلاً في تدريب طلبة الامتياز من كلية الصيدلة.

وأكد أن وجود هذه الخدمة في المركز الطبي الجامعي تعتبر نقلة نوعية في مستوى الخدمات الطبية، بالإضافة إلى مساهمتها في توفير الكثير من الوقت والجهد للمراجعين المصابين بالأمراض المزمنة الذين يحتاجون لتكرار صرف الأدوية بصفة منتظمة، وذلك من خلال متابعتهم بالعيادة ووفق آلية منظمة.

جار التحميل