جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات تناقش التطلعات المستقبلية لشطر الطالبات



بحثت وكيلة جامعة أم القرى لشؤون الطالبات الدكتورة سارة بنت عمر الخولي، مع وفد من فريق خطة تمكين الاستراتيجية ٢٠٢٣ ، الخطوات التنفيذية التي تتعلق بشطر الطالبات، وذلك بحضور مستشارات الوكالة، ووكيلات مقرات الطالبات بمكة المكرمة والكلية الجامعية بالجموم، وذلك في مكتبها بمقر الجامعة بالزاهر.

 وثمنت وكيلة الجامعة الدكتورة سارة الخولي الدعم الذي توليه القيادة الرشيدة – أيدها الله – للمرأة السعودية وتمكينها من أداء دورها المجتمعي والذي من شأنه المساهمة في خدمة وطنها ومجتمعها، مؤكدةً إلى ضرورة مواكبة خطة تمكين 2023 مع  الأهداف والمؤشرات الأساسية لبرامج رؤية المملكة 2030 ، متمنيةً ظهور خدمات الحج والعمرة في رؤية ورسالة الخطة كسمة مميزة للجامعة انطلاقاً من موقعها الجغرافي.

وقالت إنها من خلال توجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل ستعمل وكالة الجامعة لشؤون الطالبات على تطوير البنية التحتية وتوفير البيئة الجاذبة للتعلم والبحث العلمي والابتكار، والتي تعتبر من الأولويات أثناء تصميم المبادرات الاستراتيجية لتحسين الصورة الذهنية وتحقيق زيادة الانتماء لدى المجتمع الجامعي.

وبينت الدكتورة الخولي أنها تدعو لتفعيل يوم المهنة وفتح المجال لمشاركات الطلاب وتبادلها مع سوق العمل بالطريقة التي تعكس اهتماماتهم وأدوارهم، مثل دوره كمستشار أو كمدرب من واقع تخصصه العلمي، ودعت إلى تعزيز الشراكات الاستراتيجية مع الجهات ذات العلاقة والمهتمة بمخرجات الجامعة وجوانبها الاستثمارية والاجتماعية والتعليمية.

بدوره ثمن وفد خطة تمكين 2023 تفاعل واهتمام وكيلة جامعة أم القرى لشؤون الطالبات والمستشارات والوكيلات القديرات، مؤكداً أن هذه الخطة تحظى بدعم وتوجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبد الله بن عمر بافيل من أجل الخروج بعمل استراتيجي مؤسسي يساهم في خدمة البيئة الأكاديمية والبحثية من خلال خارطة طريق واضحة للوصول بكيان أم القرى إلى مصاف الجامعات العالمية.

جار التحميل