جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

خطة تمكين بجامعة أم القرى تناقش الاعتماد الأكاديمي والمهني والاقتصاد المعرفي والابتكار




ناقش وكيل جامعة أم القرى للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني بن عثمان غازي وفريق خطة تمكين الاستراتيجي عدداً من الموضوعات المتعلقة بضمان جودة الاعتماد الأكاديمي، والتطوير المهني، والاقتصاد المعرفي والابتكار، وذلك بقاعة الاجتماعات بمكتب معالي مدير الجامعة بالمدينة الجامعية بالعابدية.

في بداية اللقاء رحب الدكتور هاني غازي بأعضاء الفريق مثمناً دعم وتوجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل لهذه الخطة التي ستساهم في الارتقاء بمخرجات الجامعة التعليمية والبحثية والاستثمارية والتقنية ودورها المجتمعي من خلال خطوات استراتيجية منظمة ومخطط لها بما يتوازى مع المنظمات والهيئات العالمية، وذلك من أجل الوصول بكيان أم القرى للهدف المنشود.

وبيَّن وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال لفريق تمكين أنه ينبغي الأخذ في عين الاعتبار ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي والتطوير المهني لمنسوبي ومنسوبات الجامعة، والحوكمة الإلكترونية وإدارة الموارد المالية والبشرية، وكذلك تطوير التعليم والتعلم والمرافق والتجهيزات، والبحث العلمي والدراسات العليا.

وأكد على تعزيز دور خدمة المجتمع والاستثمار، وتنويع مصادر الدخل للجامعة، والتوجه نحو الاقتصاد المعرفي والابتكار وريادة الأعمال، مع دعم التعاون الدولي وتحسين الصورة الذهنية للجامعة، بالإضافة إلى وضع آلية واضحة لتنفيذ ومتابعة وتقييم الوضع الاستراتيجي الحالي للجامعة، والتنبؤ بنموها وتطويرها في المستقبل. متمنياً التوفيق والنجاح لكافة العاملين على تنفيذ هذه الخطة ومشاريعها ومبادراتها.

وثمَّن أعضاء فريق تمكين بدورهم تعاون واهتمام وشفافية وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني بن عثمان غازي في الموضوعات التي تم مناقشتها معه، الأمر الذي يسهل العمل على تطوير وتعزيز الإيجابيات، والعمل على تلافي الملاحظات من أجل الارتقاء بمخرجات الجامعة، وإبراز دورها التعليمي والريادي.

جار التحميل