جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

تعاون وشراكة استراتيجية بين أمانة العاصمة المقدسة وجامعة أم القرى




رأس معالي أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار، بمكتبه يوم الخميس 11 رمضان 1437هـ، اجتماعاً مع مسؤولي كلية الهندسة بجامعة أم القرى، لمناقشة سُبل التعاون والشراكة الاستراتيجية بين الأمانة والجامعة، ولبحث عملية الاستفادة من الدراسات والمشاريع الهندسية التي تعدها الجامعة، وعملية تطبيقها على أرض الواقع في تطوير مشاريع الأمانة لخدمة المجتمع.
وأوضح معالي أمين العاصمة المقدسة أن الأمانة حريصة على تقديم الخدمات المثلى للمجتمع وتحقيق تحسينات عاجلة يلمسها المواطن والمقيم خاصة فيما يتعلق بتطوير الأحياء العشوائية، وبالاستفادة من خبرات ودراسات الجامعة، مبيناً أن الأمانة تتطلع إلى تحقيق العديد من الأهداف، كتنمية المشاريع وتحقيق الشراكة المجتمعية والتعاون مع الجهات المختلفة، مؤكداً عمق العلاقة والشراكة الاستراتيجية بين الأمانة والجامعة.
واستعرض عدد من الطلبة الخريجين مشاريعهم التي نفذوها وإمكانية الاستفادة منها، حيث قام عدد من الطلاب بعرض مشاريعهم التي أعدوها لبعض أحياء مكة المكرمة، مثل مشروع تطوير حي السلامة، مشروع تطوير حارة الزهور، مشروع تطوير منطقة العتيبية، ومشروع تطوير حي الخالدية العشوائي وغيرها.
وأبدى معالي أمين العاصمة المقدسة إعجابه الشديد بهذه المشاريع متطلعاً للاستفادة منها، خاصة وأنها مشاريع مميزة وحاصلة على العديد من الجوائز وبراءات الاختراع، وهي من إعداد نخبة من أبناء هذه البلاد المباركة، مؤكداً بأن الأمانة حريصة على فتح آفاق للتعاون، وتفعيل التواصل مع المؤسسات العلمية، والعمل المشترك لإيجاد مبادرات وآليات تخدم المصلحة العامة، وتسهم في الوصول إلى الأهداف الوطنية.

جار التحميل