جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يوجِّه بعقد ورش عمل لرصد احتياجات فرع الجامعة بالليث




وقف معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس على الأرض المخصصة لفرع الجامعة بالليث، والتي تبلغ مساحتها نحو 2 مليون و700 ألف متر مربع، رافقه فيها وكيل الجامعة للفروع الدكتور عبدالمجيد بن سعيد الغامدي، وعميد الكلية الجامعية بالليث الدكتور محمد بن عبدالله المالكي، وعمداء العمادات المساندة ، ومدراء إدارات الأمن الجامعي، والخدمات والمرافق، والعلاقات العامة والإعلام.

ووجَّه معاليه بعقد ورش عمل عاجلة لتحديد ودراسة الاحتياجات التي تتطلبها الكليات والأقسام العلمية بفرع الجامعة بالليث، والتي تضم عدداً من أعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلاب والطالبات، وذلك لتوفير الجو الملائم للبيئة التعليمية، والرفع بتوصيات ونتائج هذه الورش لمعاليه.

واستهل معالي مدير الجامعة زيارته لفرع الجامعة بالليث بلقاء بناته الطالبات عبر الشبكة التلفزيونية المغلقة، وأبنائه الطلاب بمسرح الكلية الجامعية بالليث.

وقال معاليه: "إن الجامعة من خلال الدعم الذي تحظى به من قبل الحكومة الرشيدة – أيدها الله - سخرت كافة طاقاتها وإمكاناتها البشرية والتقنية من أجل تقديم أرقى خدماتها التعليمية للطلاب والطالبات، وتذليل جميع العقبات أمام مسيرتهم التعليمية، وتوفير الأجواء التي تمكنهم من تحصيلهم العلمي"، مثمناً توجيهات ومتابعة مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة لمشروعات وأنشطة الجامعة بمقرها الرئيس وفروعها بمحافظات الجموم والليث وأضم والقنفذة، منوهاً بمتابعة معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى لأنشطة وبرامج الجامعة بمقرها الرئيسي وفروعها بمحافظات الجموم والليث وأضم والقنفذة، مما كان لها الأثر البالغ في تميز برامجها الأكاديمية.

وأضاف معاليه أن فرع الجامعة بالليث يحتوي على عدد من التخصصات العلمية التي تتلاءم مع متطلبات سوق العمل بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، والتي تستوعب بكافة كلياتها وأقسامها المختلفة نحو 8 آلاف طالب وطالبة، يتلقون تعليمهم في تخصصات عديدة كاللغة العربية وعلومها، والدراسات الشرعية، والهندسية، والصحية، واللغة الإنجليزية، والإعلام، والخدمة الاجتماعية، والتربية الأسرية، وكذلك التخصصات العلمية كالرياضيات، والفيزياء، والكيمياء، والهندسة، والحاسب الآلي، مشيداً بجهود عمداء الكليات ومنسوبيها من أعضاء هيئة تدريس وموظفين، مما كان له الأثر البالغ في سير البيئة التعليمية وفق أعلى المعايير التعليمية التي تتواكب مع مكانة جامعة أم القرى العلمية.

وأكد معالي مدير الجامعة إنه سيتم افتتاح برامج التعليم عن بعد للدراسات العليا خلال العام الجامعي 1439/ 1440، مشيراً إلى أنه قد تم تأهيل بيئة التعلم الإلكتروني بالجامعة والتي يبلغ عدد القاعات الافتراضية لها نحو 5 آلاف قاعة، تم تجهيزها بأحدث الإمكانيات والتقنيات التعليمية.

جار التحميل