جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يرعى حلقة نقاش بعنوان (مخطوطات المصاحف المبكرة وعلاقتها بالخط الحجازي)




رعى معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس، حلقة النقاش الأولى التي عقدت اليوم بمعهد المخطوطات وإحياء التراث الإسلامي بجامعة أم القرى، بعنوان: "مخطوطات المصاحف المبكرة وعلاقتها بالخط الحجازي"، بحضور عميد المعهد الدكتور عدنان بن محمد الحارثي، وعميد كلية الطب الدكتور أنمار ناصر، وأعضاء الفريق العلمي.

وأوضح عميد معهد المخطوطات وإحياء التراث الإسلامي بالجامعة الدكتور عدنان الحارثي، أن حلقة النقاش هذه تُعد جزءًا من المشروع العلمي والبحثي الذي يعكف المعهد على دراسته لجميع المخطوطات الإسلامية عبر العصور، مستهلاً بمخطوطات المصاحف، لتصبح جامعة أم القرى مرجعاً عالمياً في هذا الجانب.

وتضمَّنت حلقة النقاش استعراض بعض نسخ المصاحف المبكرة مع ربطها بالنقوش والكتابات العربية المبكرة، بهدف الوصول لبناء قوالب موحدة لهذه الكتابة، كما تطرقت حلقة النقاش أيضاً للمضامين التي ستستعرضها الدراسة التي يعمل المعهد على تنفيذها ضمن هذا المشروع العلمي وفق الاتجاهات العلمية والبحثية في هذا المجال سواءً تلك التي عملت في البلاد العربية والإسلامية أو عبر مراكز الأبحاث العالمية.

هذا، وقد بارك معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، هذا المشروع العلمي والبحثي الهام، مؤكداً معاليه أن هذا المشروع يأتي ضمن أهداف رؤية المملكة 2030م؛ والتي ركزت من خلالها على الإرث الحضاري والثقافي الذي تميزت به هذه البلاد المباركة "المملكة العربية السعودية"، مبدياً معاليه دعمه المباشر لمعهد المخطوطات وإحياء التراث الإسلامي بالجامعة  للوصول بهذا المشروع للغاية المنشودة وتحقيق أهدافه، مشيداً في ذات الوقت بالجهود المباركة التي بذلها ويبذلها عميد المعهد الدكتور عدنان الحارثي وفريق العمل المشارك في هذا المشروع العظيم، متمنياً معاليه للجميع التوفيق والعون والسداد.       

جار التحميل