جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

المشاركون في ندوة المسجد الحرام يناقشون فضائله وآدابه وأحكامه




ناقش المشاركون في فعاليات الندوة التي نظمتها كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة أم القرى بالتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي يوم الأربعاء الموافق 19-07-1437هـ، بعنوان (المسجد الحرام فضائله وآدابه وأحكامه) التي افتتحها معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس، بحضور معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، فضيلة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، بمشاركة أصحاب المعالي والفضيلة من هيئة كبار العلماء، وأئمة وخُطاب المسجد الحرام، القضايا والمستجدات المعاصرة، والأحكام الشريعة والفقهية المتعلقة بها من خلال أربع جلسات علمية؛ جاءت الجلسة الأولى منها بعنوان (فضائل المسجد الحرام وآدابه)، وترأسها فضيلة الشيخ الدكتور علي بن عباس الحكمي، عضو هيئة كبار العلماء، وتحدث خلالها  الدكتور طلال أبوالنور المشرف العام على مشروع تعظيم البلد الحرام عن "فضل المسجد الحرام وتعظيمه في النفوس"، فيما تحدث كل من عميد كلية الدعوة وأصول الدين بالجامعة، الدكتور محمد سعيد السرحاني، وفضيلة الشيخ الدكتور خالد بن علي الغامدي، إمام المسجد الحرام وعضو هيئة التدريس بكلية الدعوة، والدكتور يوسف بن عبدالله الوابل، المستشار الإداري بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام عن "آداب المسجد الحرام".

ثم عقدت الجلسة الثانية تحت عنوان "أحكام المسجد الحرام" برئاسة عميد كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، الدكتور غازي بن مرشد العتيبي، ونوقش خلالها ثلاثة أبحاث، تحدث فيها الدكتور علي الحكمي عن "استعمال الهاتف النقَّال في المسجد الحرام"، بينما تحدث فضيلة الشيخ الدكتور صالح بن محمد آل طالب، إمام وخطيب المسجد الحرام عن "تحديد الصف الأول في المسجد الحرام". واختتمت الجلسة بورقة عمل للدكتور محمد بن أحمد الصالح، عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، الخبير بالمجمع الفقهي ومجمع الفقه الإسلامي عن "الأحكام الفقهية للنوازل في المسجد الحرام (الطواف – السعي – المقام)".

تلتها الجلسة الثالثة بعنوان "أحكام المسجد الحرام"، برئاسة معالي الدكتور محمد بن ناصر الخزيم، نائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، تحدث في بدايتها الدكتور عطية بن مختار عطية عضو هيئة التدريس بقسم الشريعة بكلية الشريعة وأصول الدين بجامعة نجران عن "آثار الزحام على الصلاة في المسجد الحرام"، بعد ذلك تحدث الدكتور عبدالرحمن بن حسين الموجان عضو هيئة التدريس بقسم الشريعة بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة أم القرى عن "الموالاة في الطواف دراسة فقهية مقارنة"، وفي ختام الجلسة تحدث الدكتور وائل بن محمد بن رزق بن موسى عضو هيئة التدريس بمركز الدراسات الإسلامية بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة أم القرى عن "اتصال المسعى بالمسجد الحرام".

واختتمت الجلسة الرابعة بعنوان "عمارة وتاريخ المسجد"، والتي عقدت برئاسة معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، فضيلة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس تحدث في بدايتها عميد كلية الهندسة والعمارة الإسلامية الدكتور حمزة بن أحمد غلمان عن "عمارة المسجد الحرام"، بعد ذلك تناول الحديث الدكتور عاطف بن حسين أصغر، عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة عن "الجهود البحثية لمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة في المسجد الحرام"، فيما تحدث الدكتور فهد بن عتيق المالكي عضو هيئة التدريس بقسم التاريخ بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة أم القرى عن "منبر المسجد الحرام (8هـ إلى 1426هـ)، دراسة تاريخية حضارية". بعد ذلك تحدث الدكتور عمرو بن عبدالعزيز منير عضو هيئة التدريس بقسم التاريخ بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية عن "وصف المسجد الحرام في عيون الرحالة المسلمين".

وجاء ختام الجلسة مع المهندس سلطان بن عاطي القرشي، مدير إدارة المشاريع بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي  الشريف عن "عمارة المسجد الحرام في العهد السعودي".

جار التحميل