جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

مدير جامعة أم القرى يثمن موافقة خادم الحرمين على تشكيل مجلس شؤون الجامعات




ثمن معالي مدير جامعة أم القرى أ. د. عبدالله بن عمر بافيل موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله – على تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات في المملكة بعد صدور نظام الجامعات الجديد. 


وقال: إن إضافة المسؤولين من أصحاب المعالي في وزارات الدولة ذات العلاقة، وذوي الخبرة إلى عضوية المجلس دليل على اهتمام وعناية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - بدعم التعليم الجامعي ومخرجاته بما يتوافق مع استراتيجيات رؤية المملكة 2030. 


وأكد معاليه أن هذا المجلس بمثابة خدمة للجامعات والارتقاء بمخرجاتها التعليمية والأكاديمية والبحثية، وتسريع عجلة التطوير بها لمواكبة العلوم والمعارف في الجامعات والمؤسسات التعليمية المتقدمة، للمساهمة في تنمية الوطن وخدمة المجتمع من خلال البرامج التي تقدمها وفق احتياج ومتطلبات سوق العمل.


ونوه معالي مدير الجامعة بجهود معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ  نحو تطوير برامج التعليم الجامعي، ومتابعته لتنفيذ نظام الجامعات الجديد، الذي يتميز باستقلاليته في موارده المالية ولوائحه التنظيمية التي ستنعكس إيجابًا على جودة الأداء الأكاديمي والبحثي والابتكار للجامعات.

جار التحميل