جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

لجنة الخطة الشاملة للأودية بمكة تقف على أوضاع المناطق الواقعة شرق مكة




وقفت اللجنة الخاصة بالخطة الشاملة للأودية ومواقع تجمعات المياه ومجاري السيول المارة بمدينة مكة المكرمة والقرى التابعة لها حتى الآن على جميع المخططات والمناطق الواقعة بوادي نعمان شرق مكة المكرمة، وأوضح رئيس قسم البحوث البيئية والصحية بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بجامعة أم القرى الدكتور تركي بن محمد حبيب الله أن اللجنة مستمرة في استكمال أعمالها داخل محيط المنطقة المركزية خلال الأيام القادمة، مبيناً أن مشاركة معهد خادم الحرمين لأبحاث الحج والعمرة بجامعة أم القرى ضمن أعمال اللجنة تشمل إعداد الخرائط التفصيلية للمناطق المتأثرة بمخاطر السيول، وإعداد التقارير التفصيلية حيالها.

 هذا وكان معهد خادم الحرمين لأبحاث الحج والعمرة قد انضم مؤخراً لعضوية اللجنة الخاصة بالخطة الشاملة للوقوف على جميع الأودية التي تمر بالعاصمة المقدسة، وكذلك المخططات ومواقع تجمعات مياه الأمطار؛ والتي تضم المديرية العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة وهيئة المساحة الجيولوجية، والمديرية العامة لمشاريع السيول بأمانة العاصمة المقدسة، وفرع إدارة الطرق والنقل بالعاصمة المقدسة، والمديرية العامة للتعليم بالعاصمة المقدسة، وإدارة كهرباء مكة المكرمة، والجهات ذات العلاقة.

ومن أبرز مهام هذه اللجنة الوقوف على كافة المخططات والأودية بالعاصمة المقدسة حسب جداول زمنية متفق عليها، وكذلك مراقبة القرى التي تمر بها الأودية عن طريق مندوبين معروفين للجنة.

جار التحميل