جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

شركة تطوير تقف على مرافق أم القرى لتنفيذ مبادرة إنشاء حضانات ورياض الأطفال




وقف فريق شركة تطوير المباني التابعة لوزارة التعليم اليوم، على عدد من مرافق جامعة أم القرى في المدينة الجامعية بالعابدية، والزاهر، والششة، والعزيزية، وريع ذاخر، وكذلك فرعها بالجموم، بغرض الاستفادة منها في تنفيذ مبادرة إنشاء حضانات، ورياض الأطفال في جميع مقرات المنسوبات. وقد رافق الوفد عدد من قيادات الجامعة من مكتب إدارة المبادرات وتحقيق الرؤية، وإدارة المشاريع، وإدارة الاستثمار بالجامعة، وعدد من وكيلات مقرات الطالبات.

وبيّن المشرف العام على مكتب إدارة المبادرات وتحقيق الرؤية بالجامعة الدكتور إيهاب مليباري أن هذه الجولة التفقدية على مرافق الجامعة امتداد لتوقيع مذكرة التعاون مع شركة تطوير المباني التابعة للتعليم من أجل تأسيس وتشغيل الحضانات، ورياض الأطفال.

وأكَّد أن مكتب إدارة المبادرات، بالشراكة مع تطوير المباني، يسعى إلى تحقيق مبدأ الجودة في التعليم، وتوفير الرعاية اللازمة لأطفال منسوبات الجامعة من عضوات هيئة التدريس، والموظفات، والطالبات، وكذلك أبناء المجتمع المحلي، إضافة إلى توفير فرص عمل للمتخصصات في رياض الأطفال.

وقال الدكتور إيهاب مليباري: "إن جامعة أم القرى حريصة على أن تكون مساهمًا وشريكًا فاعلاً في مبادرة الطفولة المبكرة التي أطلقتها وزارة التعليم، من خلال الاستفادة من مرافقها ومقراتها بمكة المكرمة وفروعها"، منوهاً بدعم معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بافيل، لمكتب مبادرات تحقيق الرؤية.

وتُعدّ شركة تطوير للمباني التي تأسست في الربع الثاني من عام 2013م، بموجب أمر سامي المسؤولة عن تنفيذ مشروعات وزارة التعليم، وتعمل بشكل رئيس على توفير بيئة تعليمية آمنة وذات جودة عالية ومتطورة، وتسعى إلى التميز وتنمية المجتمع، وضمان الاستدامة الاقتصادية، والصحة والسلامة.

جار التحميل