جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

نائب وزير التعليم للجامعات: جامعة أم القرى تمتلك إنجازات نوعية في البحث والابتكار




زار معالي نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، الدكتور حاتم المرزوقي، جناح جامعة أم القرى المشارك في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي بدورته الثامنة اليوم الأربعاء في الرياض، مشيدًا بجمالية الجناح وفكرته.

وعبر معالي الدكتور حاتم المرزوقي، عن سعادته بتواجده في جناح جامعة أم القرى، مشيرًا إلى أنها تعد واحدة من الجامعات الرائدة على المستويين المحلي والدولي، وتمتلك إنجازات متعددة في مجالات "البحث العلمي والابتكار"، مستدلًا بشركة وادي مكة للتقنية التي كانت إحدى المخرجات البحثية للجامعة.

وذكر معاليه أن جامعة أم القرى تتميز بالتطور والطموح للأفضل، كونها تسعى دائمًا إلى تقديم برامج أكاديمية وتخصصية داعمة لمسيرة التعليم العالي في المملكة العربية السعودية عمومًا، ولمجالات البحث والابتكار على وجه الخصوص.

وكان في استقبال معالي نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بافيل، مثمنًا الدور الذي يقوم به لتعزيز الابتكار والبحث العلمي في الجامعات السعودية على المستوى المحلي والدولي.

وفي سياق آخر أشار معاليه، "أن جناح الجامعة تم تصميمه وتنفيذه من قبل الطلبة وأعضاء هيئة التدريس"، منوهًا أن مشاركتها تعكس مدى تطورها في الأساليب التي توصلت لها في الجوانب الأكاديمية والبحثية.

وقال معاليه: "عرض جناح الجامعة للزوار نماذج من منتجاتها التي خرجت من رحم البحث العلمي عبر شركة وادي مكة للتقنية بجامعة أم القرى، مستشهدًا بما أنجزته مثل "ساعة مكة"، التي تعمل مع اتجاه الطواف، بالإضافة إلى تطبيق "الملاحة الداخلية"، والذي جاء بالتعاون مع إدارة المشاريع ومركز نظام المعلومات الجغرافية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وهو أحد التطبيقات التي عملت على تطويره وتنفيذه إحدى الشركات الناشئة التابعة لشركة وادي مكة للتقنية.

ويحمل التطبيق اسم "المقصد"، ويعتمد كليًا على حساسات منخفضة الطاقة، تقوم بإرسال إشارات إلى جوال المستخدم لتحديد موقعه الحالي، وتوجيهه صوتيًا باللغتين العربية والإنجليزية، وبخرائط ثلاثية الأبعاد لوجهته المطلوبة دون استخدام شبكة الإنترنت.

جار التحميل