جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

عمادة القبول والتسجيل تطلق مبادرة "استقطاب المتميزين والموهوبين"




أطلقت عمادة القبول والتسجيل، مبادرة نوعية بعنوان "إنشاء وحدة استقطاب المتميزين والموهوبين"، تحقيقًا لرؤية المملكة 2030م، "اقتصاد مزهر .. فرصة مثمرة"، والداعمة لبرنامج التحول الوطني لوزارة التعليم 2020، والذي ينصّ على: (إتاحة خدمات التعليم لشرائح الطلاب كافة، وتحسين البيئة التعليمة المحفزة للإبداع والابتكار).

وتهدف هذه المبادرة إلى استحداث وتطوير برامج قبول وتسريع أكاديمي، يسهم من جعل جامعة أم القرى بيئة جاذبة للمتميزين والموهوبين؛ ويمثل أحد جوانبها تفعيل الشراكة بين عمادة القبول التسجيل وإدارة الموهوبين بإدارة تعليم مكة المكرمة، حيث حضر اللقاء سعادة الدكتورة آمنة بنت محمد الغامدي مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية بإدارة التعليم، وسعادة الدكتور محمد رواس مدير إدارة الموهوبين بإدارة التعليم، وسعادة الدكتورة ليلى بنت سعد الصاعدي مديرة إدارة الموهوبات بإدارة التعليم في منطقة مكة المكرمة، وسعادة مساعد مدير إدارة الموهوبين الأستاذ عمرو طيبة، وسعادة مشرف الشراكات الأستاذ عادل قطب، وسعادة مشرف مدارس الموهوبين الأستاذ حامد الراشدي.

وكان في استقبالهم عميد القبول والتسجيل الأستاذ الدكتور هاشم بن أحمد الصمداني، وبمعيته وكيل القبول والتسجيل الدكتور خالد بن ثامر الثقفي، ووكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور حسام بن حسن الحكمي، ومن شطر الطالبات وكيلة القبول والتسجيل الدكتورة فاطمة بنت علي الغامدي، وَوكيلة العمادة لشؤون التسجيل الدكتورة تهاني بنت محمد السبيت؛ وذلك بهدف تعزيز الدور التكاملي بين إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة وجامعة أم القرى، وبحث سبل التعاون لاستقطاب المتميزين والموهوبين للالتحاق بالدراسة في جامعة أم القرى.

وفي مستهل اللقاء رحّب الأستاذ الدكتور هاشم الصمداني بوفد إدارة التعليم، وأكد حرص العمادة، على كافة المستويات، على تقديم كافة الخدمات فيما يصب في مصلحة الطلبة، وذلك بدعم من مدير الجامعة معالي الأستاذ الدكتور عمر بافيل، وَوكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن ياسر سروجي.

وتحدث ممثلو إدارة التعليم العام عن تطلعات إدارة الموهوبين المتوقعة من جامعة أم القرى لدعم مسيرة المتميزين الموهوبين بعد التخرج من المرحلة الثانوية، وأشار الدكتور محمد بن رواس إلى أن تفعيل برامج استقطاب الموهوبين أصبحت ملحة، منوهًا بأن عدد الطلاب الموهوبين في منطقة مكة المكرمة بلغ 40% من إجمالي عدد الموهوبين في المملكة العربية السعودية.

 بعد ذلك قدمت الدكتورة فاطمة بنت علي الغامدي مبادرة العمادة لإنشاء وحدة استقطاب المتميزين والموهوبين وأهميتها وركائزها، ومقترحًا لمجالات الاستقطاب وآليات القبول والتسريع الأكاديمي، والشركاء والجهات المنفذة للمبادرة، كما عرضت الخطة التنفيذية الإجرائية لاعتمادها، مبينة أن عمادة القبول والتسجيل ممثلةً في قسم القبول تستطيع -بالتعاون مع الكليات والعمادات ذات العلاقة- استثمار هذه الإمكانات والنجاحات؛ لاستحداث برامج جديدة لاستقطاب المتميزين والموهوبين وَفْق شروط وآليات مُعيّنة. في حينه، رحب الجميع بمثل هذه المبادرات والتي تهدف إلى تحسين البيئة التعليمية لهذه الفئة.

من جانبها أكدت الدكتورة آمنة الغامدي أن الموهوبين هم الفئة التي يُعول عليها المجتمع كثيرًا، متطلعة إلى استمرار التعاون مع عمادة القبول والتسجيل.

خُتِم اللقاء بتوصيات عدة، منها إنشاء وحدة لاستقطاب المتميزين والموهوبين، وتفعيل زيارات دورية لمدارس الموهوبين للتعريف الأكاديمي بالتخصصات، متطلعين إلى خدمة أبناء هذا الوطن.

جار التحميل