جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

كلية التربية ممثلة في قسم المناهج تحتفي باليوم العالمي للتطوع




احتفلت كلية التربية، ممثلة في قسم المناهج وطرق التدريس، باليوم العالمي للتطوع، بحضور عميد كلية التربية الدكتور علي بن مصلح المطرفي، ووكيل الكلية الدكتور مرضي بن غرم الله الزهراني، ورئيس قسم المناهج وطرق التدريس الأستاذ الدكتور عوض بن صالح المالكي، وبعض رؤساء الأقسام بالكلية، وعدد من أعضاء هيئة التدريس، وطلاب وطالبات الدراسات العليا بالقسم، بقاعة الاحتفالات بالكلية.

بُدئ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم تحدث عميد كلية التربية الدكتور علي المطرفي، عن أهمية التطوع ودوره في حياة الإنسان، وما يحققه العمل التطوعي من أثر على الفرد، مبيناً أن قسم المناهج يعمل دائماً على طرح مثل هذه المبادرات الهامة لخدمة المجتمع، متقدماً بالشكر لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل على حرصه واهتمامه بكافة برامج وأنشطة الكلية.

ثم أُطلقت هوية قسم المناهج وطرق التدريس الجديدة، المتواكبة مع رؤية المملكة 2030؛ والمتمثلة في شعار القسم الجديد "شركاء الإبداع"، الذي انطلق من رؤية ورسالة القسم المحدثة.

كما تم إطلاق المبادرة التطوعية النوعية "الإنفوجرافيك المرجعي للمناهج وطرق التدريس"، التى تهدف إلى أن تكون مرجعية علمية عصرية أولى للباحثين والمهتمين بالمناهج وطرق التدريس، من خلال التصميم والإخراج الإبداعي، والوصول إلى عدد (500) موضوع في علم المناهج وطرق التدريس.

وتم تقدير جهود المتطوعين والمتطوعات في مشروع "مبادرة" التطوعي، الذي أطلقه القسم خلال الفصل الدراسي الماضي.

وفي ختام الفعاليات، تم فتح الحوار والنقاش مع طلاب وطالبات الدراسات العليا حول "تطلعاتهم المستقبلية للقسم وفق شعاره الجديد"، لتكون من روافد الخطة التنفيذية للقسم في المستقبل القريب، ثم تم تكريم وتقدير المتطوعين والمتطوعات.

الجدير بالذكر أن القسم وضع على رأس أولوياته المساهمة في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في مجال تمكين المتطوعين وزيادة أعدادهم نحو الوصول إلى مليون متطوع، من خلال ما أنجزه ضمن مشروعه التطوعي، حيث بلغت الإحصاءات منذ انطلاق المشروع أكثر من 2000 مستفيد ومستفيدة و70 متطوعًا ومتطوعة من طلاب وطالبات الدراسات العليا، و82 مبادرة تطوعية، وأكثر من 300 ساعة تطوعية، وتعتبر هذه المبادرة هي الأولى على مستوى أقسام المناهج وطرق التدريس بالجامعات العربية.

وفي الختام، قدم عميد الكلية ورئيس قسم المناهج وطرق التدريس، الشكر والتقدير لفريق مشروع "مبادرة" التطوعي، المتمثل في عبدالرحمن العلياني مدير المشروع ، والدكتورة سماح الجفري قائدة شطر الطالبات في المشروع، وخالد المالكي وعبدالعزيز المالكي أعضاء الفريق، كما قدما شكرهما لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا المبادرين بالانضمام إلى المشروع، والراغبين في الالتحاق به والمساهمة في تحقيق أهدافه.

جار التحميل