جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

اتفاقيتا تعاون بين الجامعة ووزارة الحج في مجالات الأبحاث والتقنية ومسرعات الأعمال




شهد معالي وزير الحج والعمرة الدكتور محمد بن صالح بنتن بمقر الوزارة توقيع اتفاقيتي تعاون بين وزارة الحج والعمرة، وجامعة أم القرى؛ بخصوص الأبحاث والدراسات العلمية والتقنية والتطبيقية والاستشارات، واتفاقية تخص مشاريع مسرعات الأعمال، وذلك يوم الاثنين 24 ذي القعدة 1439هـ، الموافق 6 أغسطس 2018م.

وقد مثَّل وزارة الحج والعمرة معالي نائب وزير الحج الدكتور عبدالفتاح مشاط، فيما مثل جامعة أم القرى معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل، بحضور عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدكتور سامي برهمين، والرئيس التنفيذي لشركة وادي مكة للتقنية.

وهدفت الاتفاقية الأولى إلى ترسيخ التعاون وتعزيز التكاتف لخدمة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين والزوار في المجالات التي تشرف عليها وزارة الحج والعمرة، متضمنة مجالات الأبحاث العلمية والتطبيقية والتقنية والدراسات الاستشارية في مجال الحج والعمرة والزيارة، عبر معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة والمعاهد والكليات بالجامعة، وكذلك توفير المستشارين والمتخصصين بمرونة عالية، إضافة إلى تسخير البحث العلمي في معاهد وكليات الجامعة في ما يتعلق بخدمة ضيوف الرحمن.

فيما هدفت الاتفاقية الثانية إلى تفعيل الشراكة بين الوزارة والجامعة بعمل حاضنات ومسرعات الأعمال، والاستثمار في الشركات الناشئة والمتوسطة والصغيرة وحضانة الأعمال، والإشراف على المشاريع وإدارتها، وتأهيل الكوادر العاملة في المشاريع بنموذج حاضنات الأعمال.

وتضمنت مجالات التعاون تقديم خدمات احتضان متميزة لأصحاب الأفكار الواعدة، وتحويل الأفكار إلى منتجات قابلة للاستثمار، وتقديم مشاريع ناجحة للمجتمع قادرة على الاستمرار والتطور، وتوفير بيئة مناسبة لنمو مشاريع اقتصادية جديدة، إضافة إلى تقديم الدعم والإرشاد في مراحل المشروع المختلفة، وفتح قنوات التعاون بين المستثمرين وجهات التمويل والمحتضنين.

من جهته بيَّن معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل أن توقيع هذه الاتفاقيات مع وزارة الحج والعمرة يأتي ضمن خطة الجامعة وأهدافها بالتواصل مع الجهات والقطاعات المختلفة في مختلف المجالات، مؤكداً أن الشراكة بين جامعة أم القرى ووزارة الحج والعمرة يأتي تماشياً ومواكبة لبرامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة – أيدها الله، موضحاً بأن الجامعة - ولله الحمد - تحتضن معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة بيت الخبرة في تطوير منظومة الحج والعمرة؛ والذي يساهم من خلال دراساته وأبحاثه لتطوير كافة الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام، إضافة إلى شركة وادي مكة للتنقية وما تقدمه من  خدمات تقنية في مجالات الإبداع، واحتضان الأفكار، وتحويل الأفكار إلى منتجات، سائلاً الله العلي القدير التوفيق للجميع. 

جار التحميل