جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

أمير منطقة مكة المكرمة يدشن واحة أم القرى للاستشارات




دشَّن مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل في مقر الإمارة بجدة أمس (الأحد)، بحضور نائبه صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، واحة أم القرى للاستشارات التابعة لجامعة أم القرى؛ والتي ستكون بمثابة الذراع المعرفي والتقني للجامعة، والرامي لبناء اقتصاد مستدام يتوافق مع رؤية المملكة 2030.

واطلع الأمير خالد الفيصل خلال الاجتماع الذي حضره معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، وعميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور علي بن محمد الشاعري، وعمداء الكليات ذات العلاقة بالواحة، ووكلاء المعهد، على أهداف الواحة والمراكز التابعة لها؛ والهادفة لتشكيل مرجعية وطنية في مجال إنتاج ونقل وتوطين المعرفة والتقنية، وتقديم الدراسات والخدمات الاستشارية، والتدريب المهني للقطاع العام والخاص والمجتمع.

وثمَّن معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس الدعم الذي تحظى به الجامعة من قبل الحكومة الرشيدة – أيدها الله – مما ساهم في إيجاد البيئة التعليمية الجاذبة للعلم والتعلم، منوهاً بحرص ومتابعة مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة لأنشطة وبرامج الجامعة، مشيداً بمتابعة معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى المستمرة.

 وأوضح معاليه أن الواحة ستضم في مرحلتها الأولى مركزين و5 وحدات، والمتمثلة بمركز السلامة وإدارة المخاطر والأزمات الذي يعتبر ضمن مبادرات التحول الوطني 2020، وسوف يوفر الخبرات المتخصصة بتقديم الاستشارات والتدريب في مجال أنظمة السلامة بالمشاريع الصناعية والإنشائية والمشاريع العامة، والأمن الصناعي، والتخطيط والتعامل مع المخاطر والكوارث والأزمات، في ظل وجود عدد من المشاريع العملاقة التي تشهدها المملكة.

وأضاف معالي مدير الجامعة أن الواحة تحتضن وحدة التدريب والتعليم الطبي المستمر، والتي تعتبر ضمن المبادرات التي  أقرتها وزارة التعليم وفق خطة التحول الوطني 2020، والتي تهدف إلى تطوير مهارات الممارسين الصحيين بما يتواكب مع التطور السريع في قطاع الخدمات الصحية في المملكة، من خلال التعاون مع الكليات والأقسام الطبية  بالجامعة، وستؤدي الوحدة رسالتها من خلال المساهمة في تطوير 4 نطاقات تشمل خدمات التدريب، والتعليم الطبي المستمر، والاستشارات، وخدمات الاعتماد المهني في القطاع الصحي.

وبيَّن معاليه أن الواحة تحتوي كذلك مركز فاران للتأهيل والاستشفاء، ووحدة التطوير والتدريب الهندسي التي تعتبر البرنامج الرابع للواحة لتدريب وتطوير الكوادر الهندسية الفعّالة والتي ستعمل بأسلوب مبتكر، بهدف الاستفادة المثلى من الكوادر الهندسية في كافة المجالات، إضافة إلى القسم الخامس من الواحة والمتمثل في وحدة التطوير المهني المستمر للمعلم والقيادات التعليمية، التي تعتمد على تدريب وتطوير الكوادر التعليمية لتكون قادرة على الارتقاء بمستوى المنظومة التعليمية والارتقاء بخدمات التعليم وتحسين جودتها.

بدوره أوضح عميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور علي بن محمد الشاعري أن المعهد يعتبر الذراع الاستثماري للجامعة والذي يقدم خدماته الاستشارية والتدريبية والمهنية المعتمدة، مشيراً إلى أنه يهدف إلى نقل المعرفة للمستفيدين بمفهوم القطاع الخاص وبجودة عالية، من خلال توظيف إمكانات جامعة أم القرى البشرية والمادية والمعرفية، وبناء الشراكات الاستراتيجية.

وقال الدكتور الشاعري أن المعهد يطمح بحلول 2020 تحقيق عدد من الأهداف من خلال واحة أم القرى للاستشارات، منها توفير فرص عمل للكوادر السعودية المؤهلة، وتأهيل المنشأة والمؤسسات، وتفعيل الشراكات المجتمعية، وتقديم دبلومات تنفيذية ومهنية ودورات تدريبية.

جار التحميل