جامعة أم القرى

جامعة أم القرى تختتم برنامج موهبة الصيفي لـ 160 طالباً




اختتمت جامعة أم القرى برنامج موهبة الإثرائي الصيفي 2017م، الذي نظمته لـ 160 طالباً بالصفوف الثالث متوسط والأول ثانوي والثاني ثانوي من كافة مناطق المملكة، بالتعاون مع مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع، وذلك بقاعة عمادة البحث العلمي بمقر الجامعة بالمدينة الجامعية بالعابدية، وذلك على شرف مدير الجامعة بالإنابة وكيل الجامعة للدراسات العليا الدكتور ثامر بن حمدان الحربي، بحضور عميد عمادة البحث العلمي الدكتور عبدالرحمن الأهدل، وعدد من المسؤولين، وفريق العمل الأكاديمي المشرف والمنفذ للبرنامج، والموهوبين والمشاركين في البرنامج، وأولياء أمورهم.

ونوَّه رئيس البرنامج الدكتور رائد بن عبدالرحمن شالوالة في كلمته بالدور الكبير الذي تقوم به مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع، مؤكداً على نجاح الاستراتيجية العلمية التي تم من خلالها تنفيذ البرنامج؛ والتي أتت بتعاون الجميع، والوعي والإدراك العالي لدى الموهوبين، لافتاً أنه شارك في برنامج هذا العام 160 طالباً من الصفوف الثالث متوسط والأول ثانوي والثاني ثانوي من كافة مناطق المملكة، موزعين على 6 مسارات علمية، تشكل في برامج العلوم الطبية والحيوية، التشريح، الهندسة الكهربائية والميكانيكية، التصميم الهندسي، الفيزياء المتقدمة، والبحث العلمي.

وأضاف أن الكليات المشاركة من الجامعة في هذا البرنامج كانت كلية الطب، التمريض، والهندسة، بالإضافة إلى العلوم التطبيقية، وعمادة البحث العلمي، مبيناً أن البرنامج صاحبه عدة برامج لا صفية من اجتماعية وثقافية ورياضية وترفيهية وتطوعية، ومجموعة من الدورات التدريبية في مجالات الرؤية، الأهداف، التخطيط، وإدارة الوقت، بالإضافة لدورة ترتيب الأولويات.

وفي ختام برنامج الحفل قال مدير الجامعة بالإنابة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر بن حمدان الحربي إن الجامعة تتشرف برعاية الموهوبين من كافة شرائح المجتمع، إيماناً بدورها الريادي في الحراك العلمي والبحثي بكافة مستوياته، مشيراً أن مثل هذه البرامج تعزِّز الروابط العلمية والثقافية في أذهان المشاركين بالبرنامج، مثمناً الدور الرائد لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع.

جار التحميل