جامعة أم القرى

معالي مدير الجامعة يطلع على مشاركة معهد أبحاث الحج ببرنامج خدمة ضيوف الرحمن




اطلع معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس على مشاركة ومبادرات معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، يوم السبت الموافق 13/ 10/ 1438هـ،  كممثل لوزارة التعليم  في برنامج خدمة ضيوف الرحمن  المنفذ ضمن برامج رؤية المملكة 2030، حيث خصص كأحد برامج تحقيق رؤية 2030 لخدمة ضيوف الرحمن خلال ترأسه لاجتماع بحضور عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدكتور سامي بن ياسين برهمين، وعميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور علي الشاعري، وعميد عمادة البحث العلمي الدكتور عبد الرحمن الأهدل، ومنسوبي المعهد بقاعة الاجتماعات  بمقر المعهد  بالعزيزية.

وفي بداية الاجتماع رحب عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدكتور سامي بن ياسين برهمين بمعالي مدير الجامعة شاكراً له دعمه اللامحدود لكافة مشاركات وبرامج، مضيفاً بأن اختيار معهد خادم الحرمين ضمن لجان برنامج  خدمة ضيوف الرحمن 2030 نظيراً لما يحظى وحظي به المعهد من دعم دائم من معالي مدير الجامعة ووكلاء الجامعة بكافة أقسامه مما ساهم في إكسابه هذه الثقة واختياره ضمن لجان البرنامج، مشيراً انه تم الاجتماع مع الجهات المعنية بتنفيذ البرنامج لمناقشة آليات العمل، وكيفية تنفيذ البرنامج، مبيناً أن المعهد شرف بأن يكون ممثلا لوزارة التعليم ولجامعة أم القرى في هذا البرنامج.

بعدها قدم  الدكتور عبدالله السباعي نبذة عن البرنامج وأهدافه واستراتيجياته ومحاوره والجهات المشاركة به وبداية ونهاية البرنامج،  إضافة إلى المبادرات التي قدمها معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج للبرنامج.

من جهته قال معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس لقد حظى معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة  بثقة القيادة الرشيدة – أيدها  الله – في هذه البلاد المباركة  مما جعله ولله الحمد على مدى السنوات الماضية بأن يكون مرجعاً هاماً وبيتاً للخبرة في مجال الحج والعمرة، منوهاً معاليه بتميز باحثي المعهد ومنسوبيها في كافة المجالات المتعلقة بخدمة منظومة الحج والعمرة، مشيداً بماحظيت وتحظى به الجامعة من دعم  خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – أيدهم الله، وبمتابعة مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وبمؤازرة معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، لتكون جامعة أم القرى من ضمن أفضل الجامعات، مشيداً بثقة معالي وزير الاقتصاد والتخطيط المهندس عادل فقيه باختيار المعهد ضمن لجان البرنامج, وفي ختام كلمته تمنى معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس لجميع أعضاء فريق العمل بمعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج التوفيق والسداد.

جار التحميل