جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

إنتاج المقرّرات الإلكترونية


- 2016/04/14

إنتاج المقررات الإلكترونية أصبح مطلباً هاماً لتحقيق الجودة الشاملة في التعليم العالي؛ لذلك تسعي جامعة أم القرى لتفعيل دور عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعد في نشر ثقافة التعليم الإلكتروني، وإنتاج اكبر قدر من المقررات في صورة إلكترونية. 

 

وتقوم عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعد بتحويل المقررات المقدمة من أعضاء هيئة التدريس إلى مقررات إلكترونية -كأحد الأنماط الحديثة للتعلم- وإتاحتها على شبكة الإنترنت مع المتابعة المستمرة لها لتحديثها.

 

ما هو المقرر الإلكتروني؟

هو مقرر يستخدم في تصميمه أنشطة ومواد تعليمية تعتمد على الحاسوب, وهو محتوى غني بمكونات الوسائط المتعددة التفاعلية في صورة برمجيات معتمدة أو غير معتمدة على شبكة محلية أو شبكة الإنترنت.

 

مميزات المقررات الإلكترونية:

  1. سهولة التعديل والتغيير في طرق التدريس المستخدمة بالطريقة التي تناسب الطلاب، فمنهم من تناسبه الطريقة المرئية، ومنهم من تناسبه الطريقة المسموعة أو المقروءة، وبعضهم تناسبهم الطريقة العملية.
  2. سهولة الوصول إلى المعلم في أسرع وقت، وذلك خارج أوقات التعلم الرسمية، حيث أصبح في مقدرة المتعلم إرسال استفساراته وأفكاره للمعلم من خلال البريد الإلكتروني.
  3. تصبح أكثر فائدة للطلاب الذين تتعارض ساعات عملهم مع الجدول الزمني للمعلم، أو عند وجود استفسارٍ ملح في أي وقت لا يحتمل التأجيل.
  4. إتقان مادة التعلم حيث أن المتعلم يستطيع مراجعة المادة أكثر من مرة بطرق وأشكال مختلفة.
  5. توفر المناهج طوال اليوم والأسبوع يمثل ميزة للطلاب ذوي الأنماط المزاجية المختلفة، حيث يفضل بعض الطلاب التعلم صباحاً والبعض الآخر يفضل مساءً، أو الطلاب الذين يتحملون أعباء ومسؤوليات شخصية.
  6. سهولة تقييم الطالب بتوفير أدوات التقويم الفوري؛ وذلك بإعطاء المعلم طرقاً متنوعة لتصنيف الطلاب في ضوء معيار محدد.
  7. تقليل الأعباء الإدارية بالنسبة للمعلم التي تأخذ منه وقت كبير في كل درس (استلام الواجبات والتكليفات وتصحيحها باستخدام برنامج إدارة التعلم الإلكتروني  D2L).

 

جار التحميل