جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

ملتقى تمكين المرأة في البحث العلمي


- 2019/08/04

 

يعتبر البحث العلمي المدعوم من أهم مؤشرات جودة المقترح البحثي ومدى ملاءمته للتوجهات الوطنية، يتبع ذلك النشر العلمي في أوعية النشر المرموقة؛ إلا أنَ الفجوة بين المرأة والرجل من حيث الاهتمام البحثي تكاد تتسع يوماً بعد يوم، بالرغم من الدعم اللامحدود الذي توليه الجهات المسؤولة عن البحث العلمي للمرأة خاصة، مما يتطلب الوقوف عند هذه الظاهرة ومناقشتها ووضع الحلول الممكنة لها.

وقد حاولت جامعة أم القرى تذليل الصعاب وزيادة فرص الدعم للباحثات تقديرًا لمهامهن المتعددة؛ فاستحدثت برنامجاً خاصاً للدعم تحت مسمى برنامج (واعدة لعضوات هيئة التدريس) في سبيل تحقيق الهدف المنشود، وأقامت عدداً من الدورات التدريبية المتخصصة لزيادة فرص الدعم الداخلي والخارجي، واهتمت باستضافة الشخصيات النسائية التي تساعد الباحثات على معرفة مجالات الدعم وكيفية تخطي مفاضلات التحكيم.

ومن هنا جاءت فكرة تنظيم هذا الملتقى الذي يتناول بالبحث والنقاش موضوع تمكين المرأة في البحث العلمي، ويسعى تحديداً لاستجلاء واقع المرأة في المجال البحثي وتشخيص الصعوبات التي تواجهها؛ بغية وضع حلول قابلة للتطبيق، مسترشدين في ذلك بتجارب نسائية بحثية ناجحة.

كما يهدف هذا الملتقى إلى تحديد دور المرأة في مجالات البحث العلمي التي تحقق رؤية المملكة 2030، والتعريف بمجالات الدعم البحثي النسائي الداخلي والخارجي.

جار التحميل