جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

المسلك الرابع : أساليب الدعوة:


- 2016/09/18

المسلك الرابع : أساليب الدعوة:

   الداعية يحتاج إلى فهم أساليب الدعوة ووسائل تبليغها ، حتى يكون على قدر من الكفاءة لتبليغ الدعوة إلى الله تعالى بإحكام وإتقان وبصيرة ، وذلك كالتالي :

أساليب الدعوة :

   الأسلوب : الطرق والفن ، يقال : هو على أسلوب من أساليب القوم : أي على طريق من طرقهم ، ويقال : أخذنا في أساليب من القول : فنون متنوعة[1]

   وأساليب الدعوة : هي العلم الذي يتصل بكيفية مباشرة التبليغ وإزالة العوائق عنه .

   والمصادر الأساسية التي يستمد الداعية ويتعلم أساليب دعوته الحكيمة منها هي : كتاب الله – تعالى – وسنة رسوله r ، وسيرة السلف الصالح : من الصحابة الكرام ، والتابعين لهم بإحسان من أهل العلم والإيمان .

   وتقوم أساليب الدعوة الحكيمة الناجحة المؤثرة على الأساليب الآتية :

1. تشخيص وتحديد الداء في المدعوين ، ومعرفة الدواء : فإن طبيب الأبدان الحاذق الحكيم يشخص ويعرف الداء أولاً ، ثم يصف ويعين العلاج ثانياً على حسب الداء ، والداعية إلى الله – تعالى – هو طبيب الأرواح والقلوب فعليه أن يسلك هذا الأسلوب في معالجة الأرواح ، والداء عند الناس قد يكون كفراً ، وقد يكون معصية ، فعلى الداعية أن يعطي الدواء على حسب الداء ، فإن دواء الكفر الإيمان بالله ، وبما جاء عنه وعن رسوله r ، ودواء المعاصي كبائرها وصغائرها التوبة إلى الله – تعالى – والإقبال إليه ، والإكثار من الطاعات المكفرة للسيئات ، وهكذا لكل داء دواء .

2. إزالة الشبهات التي تمنع المدعوين من رؤية الداء والإحساس به : ولاشك أن الشبهات : هي ما يثير الشك والارتياب في صدق الداعية وحقيقة ما يدعو إليه ، فيمنع ذلك من رؤية الحق والاستجابة له ، أو تأخير هذه الاستجابة .

3. ترغيب المدعوين وتشويقهم : إلى استعمال الدواء ، والاستجابة وقبول الحق ، والثبات عليه ، وترهيبهم من ترك الدواء بكل ما يخوف ويحذر من عدم الاستجابة ، أو عدم الثبات على الحق بعد قبوله .

4. تعهد المستجيبين من المدعوين : بالتربية والتعليم والتوجيه ، لتحصل لهم المناعة ضد دائهم القديم ، ومن أعظم وسائل التربية المؤثرة ، الاتصال بكتاب الله – تعالى – تلاوةً وتدبراً وفهماً ، والاتصال الدائم بالسنة النبوية ، وسيرة السلف الصحابة – رضي الله عنهم – فعلى الداعية أن يعين المستجيبين على هذه الأمور العظيمة .

5.  تقوم جميع الأساليب على : أسلوب الحكمة والموعظة الحسنة ، والجدال بالتي هي أحسن.

 


[1] ) انظر : القاموس المحيط ، فصل السين ، باب الباء ص 125 ، والمصباح المنير ، مادة (سلب) 1/248 ، والمعجم الوسيط مادة (سلب) 1/441 .

عرض نسخة للطباعة

جار التحميل