جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

عميدة الدراسات الجامعية للطالبات تحضر اللقاء السنوي لمركز إسعاد




على شرف عميدة الدراسات الجامعية للطالبات وعضوة المجلس الاستشاري الدكتورة هالة بنت سعيد العمودي، أقام مركز إسعاد للاستشارات التربوية والتعليمية اللقاء السنوي للعضوات، مساء يوم الأربعاء 1438/04/06هـ، بمناسبة مرور ثلاث سنوات على تأسيس المركز، وذلك بالمبنى الإداري بحي النسيم. وكان في استقبال سعادتها رئيسة مركز إسعاد للاستشارات التربوية والتعليمية الدكتورة أميرة بنت علي الصاعدي، وعضوات وموظفات المركز.

بدأ الحفل بمقدمة ترحيبية ألقتها الدكتورة أميرة الصاعدي، رحبت فيها بعميدة الدراسات الجامعية للطالبات والحاضرات، وأبدت سرورها بتواجدهن، شاكرة تعاونهن اللا محدود طيلة السنوات الثلاث الماضية مع المركز. تلا ذلك عرض مونتاج مرئي عن إنجازات المركز منذ عام 1435هـ وحتى العام 1437هـ. بعد ذلك ألقت عميدة الدراسات الجامعية للطالبات كلمةً استهلتها بالشكر الوافر لمركز إسعاد للاستشارات التربوية والتعليمية على إتاحة فرصة التواصل البنّاء والمساهمة الفاعلة فيما يعود على مجتمعنا بالنفع والفائدة. مردفة بالقول: "إن الإنسان محور الكون، وإن التشريعات السماوية أوجبت له حقوقاً مادية وأخرى تربوية تسبق ميلاده وتواكب نشأته، وتستهدف حفظ بدنه ونفسه وصحته، وتسعى إلى إنماء ذهنه ومواهبه وتحسين خلقه، حتى يبلغ الحلُم فيتحمل تبعات التكليف الشرعي بالإيمان، والعمل الصالح، ويتمكن من الإسهام في عمران الكون، وتحقيق الخير لذاته ولأمته، على ذلك قامت جهود مركز إسعاد على الاهتمام بالأسرة، وتقديم الاستشارات والخبرات التعليمية من ذوي الاختصاص المؤهلين أكاديمياً وفكرياً، وذلك إسهاماً في بناء الحياة الأسرية بوعي وإدراك وتعميق أواصر المودة والرحمة والألفة والاحترام المتبادل بين أفرادها"، سائلة الله أن يوفق القائمين عليه لما فيه الخير. وختمت كلمتها بالشكر والتقدير لسعادة الدكتورة أميرة الصاعدي على ما بذلته من جهود مقدرة في إنجاح مهام مركز إسعاد، ولكافة القائمين على المركز، سائلة المولى أن يحقق الأهداف والتطلعات التوعوية المأمولة.

بعد ذلك قدمت سعادة الدكتورة هنادي بحيري تعريفاً بالمشاريع التي تبناها مركز إسعاد؛ منها مشروع سفيرة لتأهيل طالبات المنح للقيادة المجتمعية في قضايا المرأة والأسرة، ومشروع أُلفة للأسرة المسلمة، قدمته الأستاذة أحلام الجبرتي؛ والذي اشتمل على برنامج متكامل من دورات ومعرض وورش عمل، استمر لمدة عام كامل، وأخيراً مشروع الهدى لضيفات بيت الله الحرام تمّ تنفيذه في حج 1437هـ بالشراكة مع مؤسسات الطوافة، قدمته الأستاذة سوزان المشهراوي، وكان الهدف من المشروع توعية الحاجات بحقوق المرأة المسلمة في الإسلام وتكريمه لها، وعنايته بها، وتقديم الهدايا التذكارية.

وتمّ التطرق لفوز فريق ذات النطاقين بمركز إسعاد بالمركز الثالث على مستوى المملكة في الفرق التطوعية بالمسابقة التي أقامتها قناة المجد في برنامج (بوح بنات). ثم ألقت سعادة الدكتورة نور قاروت كلمة عن العطاء والبذل والتعاون على البر والتقوى، تلاها تعريف بأنواع العضويات في المركز: طوبى ويُمن ومسرة وحبور وهي لدعم أنشطة المركز. وأخيراً تم تكريم العضوات بهدايا قيّمة قدمتها لهن المشرفة العامة على المركز الدكتورة أميرة الصاعدي.

جار التحميل