جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

ورشة تعريفية تحت عنوان (التعلم الإلكتروني: من أجل تحصيل طلابي أكثر)




في إطار تنفيذ برنامجها وأنشطتها التعريفية للفصل الدراسي الحالي، وبالتنسيق مع كلية العلوم التطبيقية، قدمت عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد لقاءً تعريفياً حول استخدام نظام التعلم الإلكتروني، لطلاب كلية العلوم التطبيقية.

تولى تقديمه الدكتور الأسعد قاسم السميراني، وذلك يوم الاثنين 4 ربيع الأول 1440هــ، الموافق 12 نوفمبر 2018م. وقد واكب فعالياته سعادة المدرب المعتمد بقسم الكيمياء الدكتور أحمد الدفراوي.

في بداية اللقاء التعريفي تم تقديم موجز عن برامج العمادة خلال العام الدراسي الحالي؛ والتي تهدف إلى تقديم ورش ولقاءات تعريفية حول استعمال نظام إدارة التعلم والاستفادة من أدواته، وتم التطرق خلال هذه الدورة التدريبية إلى ثلاثة محاور هي: أهمية التعلم الإلكتروني، البنية التحتية المتوفرة لدى جامعة أم القرى، وبيئة التعلم وكيفية بناء المحتوى الإلكتروني.

وبعد إلقاء مقدمة حول أهمية التعلم الإلكتروني، تمَّ تناول الموضوع الأول للدورة المتعلق بأساسيات التعلم الإلكتروني والتعريف بمنصة "تعلم"، التي تتيحها جامعة أم القرى للطلاب ولأعضاء هيئة التدريس، إلى جانب تفسير مختلف الأدوات المتوفرة ومحتويات الصفحة الرئيسية للنظام مثل: الأخبار، الإعدادات، التقويم، المدونة، والبريد الإلكتروني، وتم تفسير كيفية الوصول إلى المحتوى التعليمي.

ثم تم شرح كيفية استعمال أدوات مجلد التسليم، وكيفية ربط الأدوات بعضها ببعض، لتسهيل تقييم الطلاب وإصدار الدرجات، وبخصوص بيئة التعلم الإلكتروني وبناء وإنشاء المحتوى؛ فقد تم التركيز على كيفية وضع محتوى المقرر الإلكتروني على ذمة الطلاب، وتم تقديم شرحٍ مبسطٍ لآليات رفع المواد، وكيفية تقسيم المقرر. 

ويندرج تنظيم هذا اللقاء ضمن برنامج تعريفي أعدته عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد، ويشرف على حسن تنفيذه سعادة عميد التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد الدكتور خالد المطيري.

جار التحميل