جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

دورة تدريبية حول مسرع ومعالج التصميم التعليمي 




بإشراف من سعادة عميد التعلم الإلكتروني الدكتور خالد المطيري، انتظم صباح اليوم الخميس 30 صفر 1440هــ، الموافق 8 نوفمبر 2018م، دورة تدريبية حول مسرع ومعالج التصميم التعليمي، قدمها الدكتور الأسعد السميراني، والمهندس محمد نبيل، وذلك بقاعة التدريب بالعمادة، بالمدينة الجامعية بالعابدية.

والتصميم التعليمي هو عبارة عن ممارسة تصميم مقررات تعليمية غنية بتجارب التعلّم التي تدعم المتعلّمين بشكل فعّال ليحققوا أهدافهم، كما أنه عملية مثبتة لتصميم مقررات تعليمية فعالة تتضمن تعريف أهداف التعلّم المستندة إلى حالة المتعلّمين الحالية واحتياجاتهم، واختيار نشاطات التعلّم للمساعدة في تطوير المتعلّمين بشكل كافٍ ليحققوا أهدافهم، واستخدام المقاييس الدقيقة لتقييم مستوى أداء المعلمين والمتعلّمين.

وبعد التعريف بأهمية أداة التصميم تم التطرق إلى احتياجات المتدربين للقيام بالتطبيق على نظام التعلم الإلكتروني، حيث تم التعرض إلى  تقسيم المقرر؛ بما أن إنشاء المقرر التعليمي يكون في شكل وحدات نمطية ثم  يتم تحديد أهداف المقرر التعليمي، والغرض منه، والكفايات، وكذلك تحديد  أهداف التعلّم.

كما أشار المدربان إلى أن معالج التصميم التعليمي يرشد المستعمل خلال عملية إنشاء تجارب تعلّم فعّالة عبر الخطوات التالية:

  • 1. تعريف الأهداف التعليمية.
  • 2. اختيار نشاطات التعلّم.
  • 3. تنظيم دفتر العلامات.

وفي الجزء التطبيقي تمكن المشاركون من إنجاز جميع مراحل تصميم الهيكل الأساسي لمقرر إلكتروني، والوصول إلى المخطط التفصيلي للمقرر، وخطط تفصيلية للمقرر التعليمي.

وفي ختام الدورة توجه المشاركون بخالص عبارات الشكر والتقدير إلى معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل، وسعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن رشاد سروجي،  وإلى سعادة عميد عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد الدكتور خالد بن حاتم المطيري، على البرامج التدريبية الثرية والمكثفة التي يتم تقديمها، مثمنين ما توليه جامعة أم القرى من عناية بالطالب وبعضو هيئة التدريس.

جار التحميل