جامعة أم القرى

جامعة أم القرى

عميدة الدراسات الجامعية للطالبات ترعى حفل تخرج الطالبات




رَعَت عميدة الدراسات الجامعية للطالبات الدكتورة هالة بنت سعيد العمودي، حفل تخرج طالبات الدفعة (43) للعام الجامعي 1436/1437هـ، من حملة الدكتوراه، الماجستير، البكالوريوس، الدبلوم العالي، دبلوم خدمة المجتمع والتعليم المستمر، ودبلوم المجتمع، وخريجات معهد اللغة العربية لغير الناطقين بها، يوم السبت 1437/07/23هـ، بقاعة الملك سعود -رحمه الله- بالمدينة الجامعية بالعابدية.

استهل الحفل بالسلام الملكي، ثم انطلقت المسيرة يتقدمها علم المملكة العربية السعودية، ثم علم جامعة أم القرى، وتوالت مسيرة الخريجات من جميع الكليات.

 بدأ الحفل الخطابي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم ألقت عميدة الدراسات الجامعية للطالبات الدكتورة هالة بنت سعيد العمودي كلمة أشارت فيها إلى أن الجامعات تعد رافداً من أعظم روافد العلم والتعليم، ولجامعة أم القرى ميزة عن غيرها من الجامعات؛ فقد اختصها الله وميّزها بشرف المكان وشرف الهدف، والدراسة فيها والتخرج منها ليس كأي جامعة أخرى، لذا نعتبر خريجاتنا كوادر وطنية مميزة.

وذكرت أن شعار حفل هذا العام (سلمان السلام)؛ فيه إشارة إلى فخرنا واعتزازنا بوطننا وقيادتنا، والتي كان لها الدور الأكبر في إرساء قواعد السلام عربياً وإسلامياً وعالمياً، وليبقى هذا الشعار وسماً في نفوس خريجاتنا يوجه إنجازاتهن المستقبلية في خدمة الدين والوطن.

ثم هنأت الخريجات وأمهاتهن، وباركت لهن ما جنوه من ثمار الغرس، وباركت للوطن تخرّج هذه الكوكبة من فتياته اللاتي تعدهن الجامعة راعيات لمسيرة التقدّم المستقبلية.

وتوجهت بالشكر لحكومتنا الرشيدة بقيادة  خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- والتي أولت التعليم جلّ اهتمامها ورعايتها، إيماناً منها بدور التعليم الفاعل في التنمية الشاملة للمجتمع، كما أثنت بالشكر لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ولمعالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس على حرصه وتفانيه لخدمة هذا الصرح العلمي الرائد. كما شكرت وكيل الجامعة ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية وعميد القبول والتسجيل على دعمهم اللامحدود، ولكافة المشاركات في اللجان المنظمة، ولكافة الطاقم التنفيذي الذي بذل الوقت والجهد لإنجاح هذا الحفل، سائلة الله للجميع الخير والسداد.

تلا ذلك إعلان النتيجة العامة، والتي أعلنتها وكيلة عميد القبول والتسجيل الدكتورة خلود بنت سعد اليوسف، حيث بلغ إجماليُّ عدد الخريجاتِ (8213) طالبة، ثم ألقت الطالبة أروى بنت عبدالباسط المليباري كلمة الخريجات نيابةً عنهن.

بعد ذلك تشرفت الخريجات المتفوقات بالسلام على عميدة الدراسات الجامعية للطالبات الدكتورة هالة العمودي، وتسلمن دروع التفوق. ثم تلتها أوبريت (سلمان السلام) لاقى استحسان الجميع. واختتم الحفل بتكريم راعية الحفل عميدة الدراسات الجامعية للطالبات الدكتورة هالة العمودي بتقديم هدية تذكارية.

جار التحميل