السكري

سكر الدم Diabetes Mellitus

مرض السكر diabetes هو أخطر مرض واجه البشرية على مدار العصور وخطره أشد من الطاعون والكوليرا والسيدا أو السرطان بل يفوقهم مجتمعين وذلك لانه مرض لا يكتفي بوجوده منفردا بل يجلب

معه أقرباؤه عصابات الأمراض ومنهم العمى وبتر الأعضاء وامراض القلب والضغط والشحوم والوزن الزائد أو الهزال الزائد والعجز في الفراش والخرف وكل مايخطر على بالك وما لا يخطر على بالك
الأمراض والأوبئة عادة تهاجم الفرد منفردة وأعظم ما يمكن لأي مرض مها اشتد عنفه ان يقتل مضيفه لكن السكري يستمتع بتعذيبه والتلذذ بسادية بألام المضيف ويجمع عليه كل مايستطيعه من العلل والامراض فيتركه

نخرة كإسفنج بحري
مرض السكر من الأمراض الخطيرة التى تسبب مشاكل عديدة فى جميع أجهزة الجسم ومنها الفشل الكلوى، والبتر بأنواع متعددة. لكن الاعتناء بالنفس من خلال اتباع نظام غذائى محدد، مع نشاط رياضى والالتزام

بعقاقير خاصة تساعد فى السيطرة على المرض وإبقائه حملا وديعا.

سكر الدم هو عبارة عن مجموعة من الأمراض تصيب وتؤثر علي طريقة استخدام الجسم لسكر الدم (الجلوكوز).
يعتبر الجلوكوز عنصر حيوي للجسم، حيث أنه يمده بالطاقة اللآزمة.
يدخل الجلوكوز خلايا الجسم بشكل طبيعي عن طريق عامل الأنسولين – وهو عبارة عن هرمون يفرزه البنكرياس فيعمل علي فتح الأبواب التي تسمح بمرور الجلوكوز إلي خلايا الجسم.
في حالة مريض السكر، يحدث خلل في هذه العملية حيث يتجمع الجلوكوز في المجرى الدموي في الجسم ويخرج في النهاية مع البول.
تحدث هذه العملية عادة إما لأن جسم المريض لا يفرز كمية أنسولين مناسبة أو لأن خلايا الجسم لا تستجيب للأنسولين بشكل سليم.

مضاعفات داء السكري

ارتفاع السكر بنسبة كبيرة قد يشكل خطرا على حياة المريض و يسبب مضاعفات فبي كامل الجسم ومنها أمراض ارتفاع ضغط الدم ، الفشل الكلوي ، الأزمات القلبية قصور عضلة القلب و فقدان البصر

هناك نوعان من مرض السكر هما النوع A والنوع B
النوع الأول يحدث في حالة عدم إفراز البنكرياس للأنسولين أو إفراز كمية قليلة غير كافية.
وهذا النوع من مرض السكر يحدث في حوالي 5 إلي 10 % من المرضى.
النوع الثاني وهو الأكثر انتشاراً ، ويصيب حوالي 90 إلي 95% من مرضى الداء السكري فوق سن العشرين.
هذا النوع من مرض السكر كان يسمى في الماضي النوع الذي يصيب البالغين (هؤلاء المرضى لا يستخدمون الأنسولين في الغالب).
حالياً تغير المفهوم فهناك أشخاص أقل من 20 عام أصيبوا بهذا النوع، (و بعضهم بحاجة إلي استخدام الأنسولين).
يحدث هذا النوع من السكر عندما يفرز البنكرياس كمية غير كافية من الأنسولين، أو عندما تبدأ الخلايا في مقاومة الأنسولين.

مرض السكر، سواء النوع الأول أو الثاني ليس أمرا يستهان به فتجمع الجلوكوز في الجسم يؤدي إلي حدوث ضرر كبير لكثير من الأعضاء الأساسية في الجسم.
ولا يوجد حتى الآن علاج قاطع لمريض السكر. لكن يمكن أن نقول أن التغذية السليمة، والحفاظ علي وزن الجسم المعتدل والقيام بالتمارين الرياضية يساعد علي عدم الإصابة بالمرض.
وإن كنت مصاباً ، فالنظام الغذائي الجيد والرياضة مع العلاج الدوائي تساعد على التحكم في نسبة السكر في الدم لاستمرار الحياة بشكل صحي وسليم.

الأعراض

يوجد في أغلب الأحوال أعراض وعلامات للإصابة بالسكر. بالنسبة للنوع الثاني تتقدم الحالة بشكل بطيء.
هناك بعض الأشخاص يصابوا بداء السكر النوع الثاني لأكثر من 8 أعوام دون الشعور به واكتشافه.
وعندما تظهر الأعراض قد تختلف من شخص لآخر، ولكن هناك عرضين يظهران عند أغلب المرضى وهما الظمأ المستمر وكثرة التبول.

بزيادة معدل الجلوكوز في الجسم والذي يعمل علي خروج المياه من أنسجة الجسم ويشعرك بالجفاف فتشرب كمية كبيرة من السوائل وبدورها تزيد عملية التبول.

يشعر مريض السكر في بعض الأحيان بأعراض تشبه الإصابة بالبرد، مثل الضعف العام أو فقدان الشهية وذلك لأن السكر هو وقود الجسم وإذا لم يصل بشكل سليم لخلايا الجسم، فسيشعر المريض بالتعب والضعف

العام.

جسم المريض يحاول دائماً أن يعوض ما يفقده من سوائل وسكر، فتجد نفسك تأكل بشكل أكبر من المعتاد وتحدث زيادة في وزن جسمك.
ولكن عكس هذا يمكن أن يحدث أيضاً، حيث أن المريض يقوم بتناول كمية كبيرة من الطعام ولكن في نفس الوقت يحدث نقص كبير في وزن الجسم وذلك لأنه لا تصل إلي أنسجة الجسم كمية الجلوكوز الكافية للنمو

والطاقة.
وهذا يحدث بشكل أكبر مع النوع الأول من مرض السكر لأن هذه الحالة توصل كمية قليلة من السكر إلي خلايا الجسم
معظم مرضى السكر (النوع الأول) يكون وزن أجسامهم مثالياً أو تحت المعدل الطبيعي للوزن.

يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلي خروج السوائل خارج أنسجة الجسم – بما في ذلك عدسات العين، وهذه العملية تؤثر علي قدرة العين علي التركيز.
ولكن مع الحفاظ علي مستوى السكر بشكل معتدل ومداومة العلاج، ترجع الرؤية إلي معدلها الطبيعي.
يؤدي مرض السكر إلي تكوين أوعية دموية جديدة في شبكية العين – الجزء الخلفي من العين – بالإضافة إلي حدوث خلل في الأوعية الدموية القديمة. هذه الحالة تسبب ضعف في النظر لدى بعض الناس.

ولكن توجد حالات أيضاً يحدث فيها ضعف شديد في الرؤية وقد ينتهي في بعض الحالات إلي فقدان البصر.

يؤثر مرض السكر علي قدرة الجسم علي التئام الجروح بشكل طبيعي وقدرته علي محاربة الإصابات.
إصابات المهبل والمثانة هي أكثر المشاكل انتشاراً لدى السيدات المصابات بأمراض السكر.

زيادة نسبة السكر في الدم يضر الأوعية الدموية في الأعصاب، ويؤدي ذلك إلي حدوث تنميل في اليد والقدم. وأحياناً أيضاً يشعر المريض بآلام محرقة في الأرجل، القدم، الذراع واليد.
بالإضافة إلي ذلك قد يحدث حالة من الضعف الجنسي لدى الرجال خاصة فوق سن الخمسين من العمر، وذلك نتيجة الخلل الذي يحدث في الأعصاب التي تساعد علي حدوث الانتصاب (الضعف الجنسى عند

الرجال).

يزيد مرض السكر فرص الإصابات التي تحدث في اللثة والعظام التي تحمل الأسنان بالفم.
ونتيجة ذلك، قد يفقد المريض بعض أسنانه أو قد يحدث خروج اللثة من مكانها وزيادة القرح والجيوب الصديدية بها.

الأسباب

عملية الهضم هي حرق الكربوهيدرات من الأطعمة المختلفة مثل الخبز، الأرز، المكرونة والخضراوات والفاكهة وتحويلهم إلي جزيئات سكر مختلفة.
أحد هذه الجزيئات هو الجلوكوز، وهو العامل الأساسي للطاقة التى يحتاجها الجسم.
يتم امتصاص الجلوكوز بشكل مباشر في مجرى الدم لكنه لا يستطيع دخول خلايا الجسم إلا بمساعدة الأنسولين – وهو نوع هرمون يفرز عن طريق البنكرياس (يقع البنكرياس خلف المعدة).
عندما يرتفع مستوى الجلوكوز في الدم ترسل إشارات وهي عبارة عن خلايا يتم إرسالها إلي البنكرياس لإفراز الأنسولين ومهمة الأنسولين هي فتح الخلايا في الجسم حتى يتمكن الجلوكوز من الدخول.
تخفض هذه العملية معدل الجلوكوز في مجرى الدم وتمنعه من الوصول لمستوى مرتفع في الجسم. وعندما ينخفض مستوى السكر ينخفض بدوره الأنسولين الذي يفرزه البنكرياس.
في نفس الوقت يقوم الكبد بتخزين الجلوكوز الزائد علي هيئة جلوكوجين.
وعندما ينخفض مستوى الأنسولين في الدم يقوم الكبد بتحويل الجلوكوجين إلي جلوكوز ويطلقه في مجرى الدم.

عندما تكون حالة البنكرياس في الجسم تعمل بشكل طبيعي، تختلف كمية الجلوكوز في الدم نتيجة عدة عوامل تتضمن:
نوع الأكل، التمارين الرياضية، الشد العصبي والإصابات.
هذه العلاقات المعقدة بين الأنسولين، الجلوكوز، الكبد وبعض الهرمونات الأخرى هي التي تحدد تواجد السكر في مستوى معين.
يحدث في بعض الأوقات خلل في هذه العمليات. إما أن البنكرياس لا يفرز كمية الأنسولين الكافية التي تسمح للجلوكوز الدخول لخلايا الجسم، أو أن الخلايا نفسها تقاوم الأنسولين. وفي كلا الحالتين يحدث ارتفاع

في مستوى السكر في الدم.
سبب ارتفاع مستوى الجلوكوز في الدم يرجع إلي نوع مرض السكر الذي تعاني منه.

النوع الأول

هذا النوع من مرض السكر يحدث كما ذكرنا عندما يفرز البنكرياس كمية قليلة من الأنسولين.
ولأن الجسم يحتوي علي أجسام مضادة، فتقوم هذه الأجسام بمهاجمة البنكرياس وتدمير كمية الأنسولين التي تفرز.
يقوم جهاز المناعة في الحالات الطبيعية بمحاربة الفيروسات والبكتريا وما شابه ذلك. ولكن الباحثين لا يعلمون بالضبط سبب محاربة جهاز المناعة للبنكرياس في حالات مرض السكر ولكن العوامل الوراثية والنظام

الغذائي وأشياء أخرى تلعب معاً هذا الدور.
بالرغم من أن النوع الأول لمرض السكر يمكن أن يظل سنوات عديدة قبل اكتشافه في الجسم، ولكن هناك أعراض قد تظهر بعد أسابيع أو شهور من الشفاء من أي وعكة صحية.

النوع الثاني

بعكس النوع الأول، هذا النوع من مرض السكر لا يحدث نتيجة أمراض جهاز المناعة.
هناك عاملان يمكن حدوثهما، إما أن البنكرياس لا يفرز كمية مناسبة من الأنسولين للسماح بدخول الجلوكوز في خلايا الجسم، أو أن خلايا الجسم تقاوم الأنسولين. سبب حدوث هذه الحالة غير معروف، ولكن زيادة

وزن الجسم وتراكم الأنسجة الدهنية من أكثر العوامل المؤثرة علي حدوث مرض السكر.

وهناك نوع من مرض السكر نادر الحدوث، وهو نوع وراثي يظهر في النوع الثاني من مرض السكر ويصيب الشباب في فترة المراهقة.

سكر الحمل

هذا النوع يظهر عند بعض الحوامل – وغالباً يكون في المرحلة الثانية أو الثالثة من الحمل (الحمل الصحيح).
هذا النوع يصيب السيدات الحوامل بنسبة 2 إلي 5%، ويحدث عندما يتعارض الهرمون الذي يفرز عن طريق المشيمة مع تأثير الأنسولين في الجسم.
و يختفي بمجرد ولادة الطفل. ولكن حوالي نصف السيدات اللاتي يتعرضن لسكر الحمل، يصبن بمرض السكر النوع الثاني بعد ذلك.
وفي حالات نادرة تصاب السيدة بالنوع الأول من مرض السكر أثناء الحمل، مما يؤدي إلي ارتفاع نسبة السكر بعد الولادة و يتطلب العلاج عن طريق الأنسولين.

هناك حالات نادرة بنسبة 1 إلي 2% من المصابين بالسكر، تكون الإصابة نتيجة بعض الأمراض أو بعض العلاجات التي تتداخل مع تأثير الأنسولين وأيضاً الالتهابات الناتجة عن استئصال البنكرياس جراحياً، خلل

في غدة الأدرينالين، وبعض العقاقير التي تعالج الكوليسترول.

عوامل الخطورة

بالرغم من أن سبب إصابة بعض الأشخاص بالسكر غير معروف تحديداً حتى الآن، إلا أن هناك بعض العوامل التي تؤثر تأثيراً كبيراً علي إمكانية الإصابة بالسكر.

التاريخ المرضي للعائلة

ترتفع فرصة الإصابة بالنوع الأول أو الثاني من مرض السكر إذا كان أحد أفراد الأسرة من الدرجة الأولي مصابين بالمرض (مثل أحد الوالدين).

وزن الجسم

زيادة وزن الجسم هو أحد أهم العوامل المؤثرة في الإصابة – معظم المصابين بداء السكر من النوع الثاني وزنهم أعلي من المعدل الطبيعي بكثير
(حوالي 8 من كل 10 أشخاص مصابين بالمرض يعانوا من زيادة الوزن).
ف كلما تراكمت أنسجة دهنية في الجسم كلما كانت مقاومة الخلايا للأنسولين أكبر.
إذا كان وزن الجسم في الجزء العلوي – خاصة حول البطن زائد عن باقي مناطق الجسم، فهناك خطورة أكبر لاحتمال الإصابة بالسكر.
زيادة الوزن للسيدات والشباب بصفة خاصة يزيد من فرص الإصابة بسكر الحمل.
ولكن يمكن السيطرة علي نسبة ارتفاع الجلوكوز بشكل كبير عن طريق خفض وزن الجسم والتحكم فيه.

قلة النشاط

كلما قل النشاط الذي تقوم به، كلما زادت فرص إصابتك بأمراض السكر.
يساعد النشاط الجسماني علي بقاء الجسم في وزن مناسب، استهلاك الجلوكوز في الجسم، حث خلايا الجسم علي أن تكون أكثر حساسية تجاه الأنسولين، زيادة عملية تدفق الدم في الجسم ويحسن من نشاط الدورة

الدموية حتى في أصغر الأوعية الدموية.
تساعد الرياضة أيضاً علي تكوين العضلات التي تكون مهمة جداً في الجسم لأنها تمتص كمية كبيرة من الجلوكوز.
إذا كان الجسم لا يحتوي علي عضلات كثيرة، يبقي السكر الزائد في الدم.

السن

تزداد خطورة الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكر، كلما زاد عمر الشخص، خاصة بعد سن 45 عام.
وذلك لأن بعد هذا السن يبدأ هذا الشخص في ممارسة الرياضة بشكل قليل جداً، وتقل كمية العضلات في الجسم ويزيد وزن الجسم.
ولكن ينتشر السكر أيضاً ما بين سن 30 وال40 عاماً مع قلة النشاط وزيادة الوزن.

متى نحتاج لاستشارة الطبيب ؟

يجب استشارة الطبيب علي الفور في حالة وجود أي من أعراض السكر، مثل الظمأ المستمر وكثرة التبول. وفي حالة وجود السكر، يجب عمل فحص دوري للسيطرة علي الحالة ومتابعتها.

عدد مرات زيارة الطبيب، تعتمد علي مدى سيطرتك علي مستوى السكر في الدم. إذا كنت تعاني من ارتفاع مستمر في مستوى السكر وعدم إمكانية السيطرة عليه أو إذا كنت تغير نوع العلاج فيجب متابعة الطبيب

بشكل أسبوعي.
ولكن إذا كان مستوى السكر معتدل، ولا تشعر بأية مشاكل أو أعراض فلن تحتاج لعمل فحص دوري إلا كل 3 أشهر.
بالإضافة إلي ذلك، يجب القيام بعمل فحص شامل للجسم كل عام. يمكن أن ينصحك طبيبك بزيارة أخصائي أمراض القدم لإرشادك كيفية التعامل مع إصابات القدم وارتداء أنواع الأحذية المناسبة .
أيضاً يجب القيام بعمل فحص سنوي علي العين ، بالنسبة لمرضى السكر .
فقد يكون المريض في حاجة لزيارة طبيب العيون بشكل أكبر في حالة وجود ارتفاع في ضغط الدم، الإصابة بأمراض الكلي أو حدوث حمل.

الفحص والتشخيص

لا يتم تشخيص أو اكتشاف معظم حالات السكر إلا عن طريق القيام باختبار السكر عن طريق الصدفة إذا كان الشخص يقوم بعمل اختبارات دم أو فحص عام. وهناك العديد من الحالات لا يتم اكتشافها إلا بعد أن

يسبب السكر ضرر أو إصابة لعضو من أعضاء الجسد الأساسيين مثل الكلى أو العين.
لذلك تنصح منظمة الصحة العالمية أن كل شخص يبلغ الـ45 يجب عمل اختبار جلوكوز (سكر)، وإذا كانت النتيجة جيدة، فيجب القيام باختبار آخر كل 3 أعوام.
أما إذا كانت النتيجة تشير إلي إمكانية الإصابة بالمرض فيجب القيام باختبار آخر كل عام .

رغم أن مستوى السكر في الدم يختلف من شخص لآخر، إلا أن هناك علامات أساسية
قياس السكر بعد فترة الصيام طوال الليل يكون عند أغلب الناس بين 70 – 110 (mg/dl) مليجرام كل عُشر لتر بمعدل ملعقة صغيرة في كل 3.785 لتر.
إذا كان قياس السكر أكبر من 126 مليجرام/عُشر لتر، فقد يكون الشخص مصاب بداء السكر.

اختبارات لاكتشاف مرض السكر
اختبار سكر الدم عن طريق غز الإصبع: (جهاز قياس السكر)
هذا النوع من اختبار السكر، هو أسهل وأسرع اختبار سكر يمكنك القيام به. وأقل تكلفة من باقي الاختبارات الأخرى.
فهو يتطلب نقطة دم واحدة من إصبع اليد ويوضع الدم علي شريط خاص بالسكر ويتم وضعه في جهاز قياس السكر لتحديد مستوى السكر في الدم.
إذا كان القياس أكثر من 126 مليجرام/عُشر لتر (mg/dl) فيجب القيام بعمل اختبار سكر آخر، مثلاً: اختبار بعد فترة الصيام.

اختبار سكر دوري

يجب القيام بعمل اختبار لفحص السكر بشكل دوري مع كل فحص دوري تقوم به .
يتم الاختبار في المعمل عن طريق سحب كمية صغيرة من الدم بواسطة إبرة يتم إدخالها في وريد الذراع في المعمل.
يمكن أن يرتفع مستوى الدم إذا كنت تناولت بعض الطعام قبل الاختبار ولكن يجب ألا يكون أعلي من 200 مليجرام/عُشر لتر.

اختبار السكر فترة الصيام

يكون قياس السكر في الدم في أعلي درجاته بعد الأكل مباشرة (في الحالة الطبيعية) وأقل درجاته بعد فترة الصيام الطبيعية أثناء الليل.
لذلك يفضل دائماً قياس السكر بعد فترة صيام 8 ساعات علي الأقل. يتم أخذ عينة من الدم عن طريق الوريد، وتفحص في المعمل. إذا سجل القياس (126) أو أعلي فقد يكون ذلك علامة للإصابة بالسكر.

اختبار تحمل السكر

يتم عمل هذا الاختبار للسيدة الحامل، لاكتشاف وجود سكر الحمل.
يتطلب هذا الاختبار شرب حوالي 226 جرام من السوائل المسكرة بعد فترة صيام 8 ساعات.
يتم قياس مستوى السكر في الدم قبل تناول السوائل ثم كل ساعة بعد تناول السوائل ولمدة 3 ساعات. إذا حدث ارتفاع في مستوى السكر أكثر من الارتفاع المتوقع فقد تكون السيدة مصابة بالسكر.

المضاعفات

السكر من الأمراض التي قد لا يدركها المريض في بدايتها، حيث أن معظم الحالات لا يحدث بها أية أعراض ظاهرة ولكن السكر من الأمراض التي تصيب معظم الأعضاء الموجودة بالجسم بما فيها (القلب،

الأعصاب، العين والكلى) .
"جلطة الشريان التاجي"

إذا تمكن المريض من السيطرة علي ارتفاع السكر في الدم سيكون من السهل تجنب معظم المضاعفات التي قد تحدث في الجسم. يسبب مرض السكر بعض المضاعفات طويلة وقصيرة المدى.
الأعراض القصيرة المدى تتطلب رعاية طبية فورية.
أما الطويلة المدى فهي التي تنشأ مع مرور الوقت وقد تكون خطيرة جداً إذا لم يتم السيطرة عليها في بداية ظهورها.

المضاعفات طويلة المدى
إصابة الأعصاب

أكثر من نصف المصابين بداء السكر يصابون بأنواع مختلفة من إصابات الأعصاب.
يرى الباحثون أن السبب وراء ذلك يرجع إلي زيادة نسبة السكر في الدم والذي يضر بجدار الأوعية الدموية التي تغذي الأعصاب.
الأعراض التي تحدث تعتمد علي نوع العصب الذي حدث له إصابة.
تحدث في أغلب الأحوال إصابة في العصب الحسي بالأرجل وأحياناً بالذراع، نتيجة مرض السكر.
قد يسبب هذا التأثير الشعور بالتنميل، الألم الشديد وتخدير وعادة تبدأ هذه الآلام في مقدمة الأصابع (القدم، اليد) وتبدأ في الانتشار بشكل تدريجي.
إذا لم يتم علاج هذه الأعراض، قد تؤدي إلي حدوث فقدان للإحساس في هذه الأطراف.
أما بالنسبة لإصابة الأعصاب المتصلة بالهضم، فقد يؤدي ذلك إلي حدوث غثيان، قيء، إسهال أو إمساك.

إصابة الكلى

تقوم الكلى بعملية تصفية لفضلات الطعام في الدم وتحديدها وإخراجها في البول وذلك عن طريق ملايين من الأوعية الدموية الدقيقة.
ولكن قد يؤدي مرض السكر إلي إصابة وتدمير هذه العملية قبل بداية الشعور بأي من أعراض مرض السكر.
بالنسبة للأشخاص المصابة بالنوع الأول من السكر، فهم أكثر عرضة من غيرهم من المصابين لأنهم لا يشعروا بأعراض المرض لفترة أطول من باقي المرضى.

الأضرار التي تصيب العين

تقريباً كل المصابين بالنوع الأول من مرض السكر، و60% من المصابين بالنوع الثاني للمرض يحدث لهم تلف في الأوعية الدموية لشبكية العين بعد مرور 20 عام علي الإصابة بالمرض. قد يسبب أيضاً مرض

السكر الإصابة بالمياه البيضاء ويكون المريض أكثر عرضة للإصابة بالمياه الزرقاء.
معظم الأعراض التي تحدث للعين تكون بسيطة، ولكن قد تحدث أيضاً مشاكل خطيرة في بعض الأحيان.

أمراض القلب والأوعية الدموية

يرفع مرض السكر فرص إصابتك بأمراض القلب والأوعية الدموية المختلفة بشكل تدريجي.
وتتضمن هذه الأمراض (أمراض الشرايين التاجية، آلام الصدر، الذبحة الصدرية، السكتة الدماغية، ضيق الشرايين، وارتفاع ضغط الدم) .
قد يسبب مرض السكر أيضاً ارتفاع نسبة ثلاثي الجلسريد في الدم وهو نوع من أنواع الدهون في الدم، ويخفض نسبة البروتين مرتفع الكثافة (HDL) وهو نوع بروتين هام للدم والذي يعمل علي حماية الجسم من

أمراض القلب
"ارتفاع الكوليسترول في الدم".

الإصابات

يعمل ارتفاع نسبة السكر في الدم علي ضعف جهاز المناعة بالجسم ويزيد من فرص إصابتك بالعديد من الفيروسات. ومن أهم المناطق التي تصاب في الجسم: الفم، اللثة، الرئة، الجلد، القدم، الكلى، المثانة

والأعضاء التناسلية.

المضاعفات قصيرة المدى
انخفاض مستوى السكر في الدم


تحدث هذه الحالة عند وصول مستوى السكر إلي 60 مليجرام/عُشر لتر. وتكون غالباً للمرضى الذين يعالجوا بالأنسولين ولكن قد تحدث في أنواع العلاجات الأخرى. يحدث الانخفاض في مستوى السكر

نتيجة عوامل مختلفة، منها عدم تناول وجبة أساسية، القيام بتمارين رياضية عنيفة أو بشكل أطول من المعتاد أو عدم الانتظام في تناول العلاج.
الأعراض الأولي لانخفاض السكر تتضمن: زيادة إفراز العرق، الرعشة، الضعف، الشعور بالجوع، الدوار والغثيان. إذا حدث انخفاض للسكر إلي 40 مليجرام/عُشر لتر، سيشعر المريض بالنعاس، الارتباك

وتخرج الكلمات من المريض بشكل غير واضح (تعثر القدرة الكلامية للمصاب).
إذا شعرت بأي من هذه الأعراض، يجب علي الفور شرب أو أكل أي شيء يساعد علي رفع معدل السكر بشكل سريع مثل الحلوى، المياه الغازية أو العصير.
في بعض الأحوال يحدث انخفاض شديد في مستوي السكر إلي درجة حدوث إغماء للمريض (المعروف بإغماء السكر).
أفضل علاج فوري لهذه الحالة هو حقن المريض بالجليكوجين (Glycogen) وهو نوع هرمون يحفز علي إفراز السكر في الجسم.
يجب علي أفراد الأسرة أو الأشخاص المقيمين مع المريض، تعلم كيفية إعطاء هذه الحقنة للمريض في حالة الإغماء.

ارتفاع نسبة السكر

في هذه الحالة يرتفع مستوى السكر إلي 600 مليجرام/عُشر لتر (mg/dl ) أو أكثر. وتحدث هذه الحالة لمريض النوع الثاني من السكر، خاصة في الفترة التي قد يكون المريض فيها غير مدرك أنه

مصاب بالسكر.
يحدث الارتفاع أيضاً إذا تناول الشخص المريض جرعة كبيرة من الأستيرويد، كمية كبيرة من الكحوليات، زيادة الضغط العصبي أو بسبب إصابة معينة. تتضمن أعراض ارتفاع نسبة السكر: زيادة الشعور

بالظمأ، زيادة التبول، ضعف عام، تشنج القدم، اضطرابات عنيفة وأحياناً حدوث غيبوبة.
إذا حدث ارتفاع في مستوى السكر لأكثر من 600(mg/dl) يجب اللجوء فوراً إلي الطبيب.

زيادة الحامض في الدم

تحتاج خلايا الجسم في بعض الأحيان إلي الطاقة التي يقوم الجسم بحرقها وبالتالي ينتج عنها حامض سام يسمى كيتون.
وهذه الحالة تحدث عادة للأشخاص المصابين بالنوع الأول من السكر.
تتضمن أعراض هذه الحالة الشعور بفقدان الشهية، الغثيان، القيء، الحمى، آلام المعدة والعرق المستمر. يجب فحص هذا الحامض في البول عندما يشعر المريض بهذه الأعراض أو عند ارتفاع السكر لأكثر من

240 بشكل مستمر. يباع هذا الاختبار في الصيدلية ويمكن عمله في البيت. يجب استشارة الطبيب في حالة وجود ارتفاع في مستوى حامض الكيتون.

العلاج

السيطرة علي مستوى السكر في الدم هو أمر في غاية الأهمية للحفاظ علي الصحة العامة وتجنب الإصابة بالمضاعفات طويلة المدى لمرض السكر.
هناك بعض الأشخاص يقومون بالسيطرة علي مستوى السكر عن طريق النظام الغذائي السليم والتمارين الرياضية فقط دون تناول العلاج الدوائي.
هناك مجموعة أخرى قد تحتاج للأنسولين أو الأقراص الأخرى إلي جانب ذلك العلاج.
وفي كلتا الحالتين، السيطرة علي مستوى السكر هو مفتاح العلاج.

مراقبة السكر في الدم

بعد التأكد من الإصابة بمرض السكر، يصبح قياس مستوى السكر أمراً محيراً ومربكاً بالنسبة للمريض. ولكن مع تعلم قياس السكر وإدراك أهمية قياسه بشكل دوري ومحاولة الحفاظ علي المستوى المطلوب، يصبح

الأمر أكثر سهولة بالنسبة للمريض.
المستوى الأمثل للسكر، يعتمد علي سن المريض ونوع السكر الذي أصيب به (النوع الأول، النوع الثاني) بالنسبة للشباب الذين لم يصابوا بعد بأية مضاعفات، إن المستوى المطلوب يكون بين 80 – 120

مليجرام/عُشر لتر (mg/dl) قبل الأكل، وأقل من 180 بعد الأكل.
أما بالنسبة للأكبر سناً والمصابين بأي من مضاعفات السكر فيجب ألا يرتفع مستوى السكر عن 100 – 140 قبل الأكل، وأقل من 200 بعد الأكل.
وذلك لأن انخفاض السكر بشكل كبير عند الأشخاص الأكبر في العمر يمكن أن يشكل خطورة أكثر لهم بالمقارنة بالشباب.
بالنسبة لعدد مرات قياس السكر في اليوم، فذلك يعتمد علي نوع السكر الذي أصابك.
إذا كنت مصاباً بالنوع الأول من السكر أو تعالج بواسطة الأنسولين، فيجب قياس السكر مرتين إلي 3 مرات في اليوم.
ولكن إذا كنت مصاباً بالنوع الثاني، أي أنك لا تتناول الأنسولين فيمكن قياسه مرة واحدة في اليوم أو مرتين في الأسبوع.

ماذا يؤثر علي مستوى السكر 1-

الطعام: يقوم الطعام برفع مستوى السكر، ويكون في أعلي درجاته بعد ساعة إلي ساعتين من الأكل. كمية ونوع الطعام الذي تتناوله هو الذي يؤثر علي مستوى

السكر.

ممارسة التمارين

كلما زاد نشاطك الجسماني كلما قل مستوى السكر بشكل عام.
التمارين الرياضية تعمل علي نقل السكر إلي خلايا الجسم واستخدامه لإعطاء الجسم الطاقة اللازمة وخفض مستوى السكر في الدم.
أنواع الرياضة: مثل المشي، الجري وركوب الدراجات من أهم الرياضات التي تعمل علي خفض مستوى السكر. ولكن النشاطات الجسمانية الأخرى مثل الأعمال المنزلية المختلفة تساعد أيضاً علي خفض

مستوى السكر.

3- بعض أنواع العلاجات:

الأنسولين وأقراص السكر الأخرى تعمل علي خفض مستوى السكر. ولكن إذا كان المريض يتناول بعض العقاقير لعلاجات أخرى قد تؤثر علي مستوى الجلوكوز.
الأستيرويد بالتحديد قد يرفع مستوى السكر في الدم.
بعض العقاقير الأخرى التي تعالج ارتفاع ضغط الدم، أو ارتفاع الكوليسترول مثل النيسين (niacin) قد ترفع من مستوى السكر.

4- اعتلال الجسم:

الاعتلال الجسدي مثل نزلات البرد ومثل هذه الأشياء يحفز الجسم علي إفراز بعض الهرمونات التي ترفع مستوى السكر في الدم.
بالإضافة إلي ذلك فإن الحمى علي سبيل المثال تزيد من عملية التمثيل الغذائي للجسم وتزيد من عملية انتفاع الجسم بالسكر وبالتالي تغير من كمية الأنسولين التي يحتاجها الجسم في الحالة الطبيعية.
لذلك يجب مراقبة مستوى السكر بشكل منتظم أثناء فترات التعب.

5- الكحوليات:

الكحوليات، الكميات البسيطة منها تعمل علي خفض مستوى السكر بشكل كبير (مقدار 56 جرام) ولكن في بعض الأحيان أيضاً يتسبب الكحول في رفع مستوى السكر.
إذا كنت تتناول الكحول، فيجب تناول كميات قليلة منه ومراقبة مستوى السكر قبل الشرب وبعده لمعرفة مدى تأثيره عليك وعلي مستوى السكر. ولا تنسي دائماً أن الكحول يعتبر مثل السعرات الحرارية

للكربوهيدرات في نظامك الغذائي.

6- تقلبات مستوى الهرمون:

الهرمون الأنثوي (الأستيروجين) بالتحديد يقوم بجعل خلايا الجسم أكثر حساسية تجاه الأنسولين.
وهرمون البروجسترون يجعل الخلايا أكثر مقاومة للأنسولين.
بالرغم من تقلب مستوى هذه الهرمونات عند السيدات في فترة الدورة الشهرية إلا أن السيدات قد لا يلاحظن التغيير في مستوى السكر في هذه الفترة.
يتغير مستوى الهرمون في الجسم أيضاً في الفترة قبل انقطاع الدورة نهائياً عند السيدات (في سن انقطاع الدورة) ويختلف مستوى التأثير من سيدة إلي أخرى، ولكن يمكن السيطرة علي هذه التغيرات بسهولة عن

طريق التمارين الرياضية وتغيير نظام التغذية (اتباع نظام جيد). أما إذا كانت الحالة أكثر خطورة، فقد ينصحك الطبيب بتناول بعض العقاقير أو استخدام الهرمونات البديلة بعد فترة انقطاع الدورة.

7- النظام الغذائي الصحي:

اتباع نظام غذائي محدد لا يعني أن عليك تناول الأطعمة غير المحببة لديك أو تناول أنواع معينة من الأطعمة فقط. ولكن معناه تناول المزيد من الفاكهة، الخضراوات، الحبوب، أي الأطعمة الغنية بالفوائد ومنخفضة

السعرات والدهون – وأيضاً تناول كمية منخفضة من منتجات الألبان واللحوم الحيوانية والحلوى.

8- التمارين الرياضية:

التمارين الرياضية هامة جداً سواء للأصحاء أو المرضى. والتمارين المفيدة للقلب والرئة تساعد بشكل كبير علي إنقاص معدل السكر في الدم.
يمكن استشارة طبيبك عن نوعية التمارين الأفضل بالنسبة لك، خاصة إذا كنت تعاني من مشاكل صحية أخرى (مثل أمراض القلب).
الرياضات الخفيفة مثل المشي، الجري، ركوب الدراجات، أو السباحة هي من أفضل الرياضات.
حدد هدف لنفسك وفترة محددة للقيام بالتمارين ليس أقل من 30 دقيقة معظم أيام الأسبوع، أو 3 أيام علي الأقل.
عندما تبدأ في القيام بالتمارين لأول مرة، أجعلها لفترة قصيرة ثم ضاعف الفترة بشكل تدريجي.

9- الوزن المثالي:

زيادة وزن الجسم بشكل كبير هي من أخطر العوامل التي تساعد علي الإصابة بمرض السكر (النوع الثاني) وذلك لأن الدهون في الجسم تجعل الخلايا أكثر مقاومة للأنسولين. ولكن مع فقدان الوزن الزائد

تصبح خلايا الجسم أكثر تفاعلاً مع الأنسولين.
بالنسبة لبعض الأشخاص المصابين بالنوع الثاني من مرض السكر، فإن إنقاص الوزن هو أهم الأشياء التي يحتاجها المريض للتحكم في مستوى السكر.
المعدل الطبيعي لإنقاص الوزن هو من 4 – 9 كيلو (حسب زيادة الجسم).
يمكنك متابعة إنقاص وزن جسمك مع طبيب سمنة متخصص لاتباع أفضل الطرق لك.

10- العلاج الدوائي:

إذا وجد المريض أن اتباع النظام الغذائي الصحيح والقيام بالتمارين الرياضية وإنقاص الوزن ليس كافياً للتحكم في مستوى السكر، فقد يكون في حاجة إلي علاج دوائي عن طريق الأنسولين أو الأقراص (حسب

استشارة الطبيب).
كل المرضى المصابين بالنوع الأول من مرض السكر وبعض المصابين بالنوع الثاني في حاجة إلي العلاج بالأنسولين يومياً لتعويض النقص الذي يسببه البنكرياس.
لا يمكن تناول الأنسولين في شكل أقراص لأن أنزيمات المعدة تقوم بمهاجمته وتدمره ويصبح غير مؤثر علي الجسم، لذلك يجب تناوله عن طريق الحقن.
هناك أنواع من حقن الأنسولين، هناك نوع الحقن العادي (السرنجة) وهناك نوع آخر يتم إخراج الأنسولين عن طريق الضخ، ومن خلال آلة ضخ الأنسولين يمكن التحكم في كمية الأنسولين في كل مرة وتحديد

الكمية المطلوبة وذلك يعتمد علي كمية الطعام الذي تم تناوله ونوع النشاط الذي يقوم به المريض ومستوى الجلوكوز. ولكن هذا النوع من الأنسولين لا يتم استخدامه إلا للأشخاص الذين يقومون بنشاطات مختلفة

ويستطيعون التحكم في مستوى الجلوكوز بشكل جيد.
أكثر أنواع الأنسولين انتشاراً هو الأنسولين البشري المركب والذي يكون مطابقاً كيمائياً بشكل كبير مع جسم الإنسان وأنسجته ولكن يتم تحضيره معملياً. ومع ذلك فهو لا يقوم بوظيفة الأنسولين الطبيعي بشكل جيد.

- هناك أنواع أخرى من العلاج الدوائي تتضمن:

- عقاقير "Sulfonylurea"
هذه الأنواع من العقاقير تقوم بتحفيز البنكرياس لإفراز كمية أكبر من الأنسولين بشكل طبيعي بدون العقاقير أو إن كانت كمية قليلة وذلك لتكون هذه العقاقير فعالة.
أكثر الأعراض الجانبية انتشاراً لهذا العقار هو انخفاض نسبة السكر في الدم، خاصة في بداية العلاج (الأربع شهور الأولي من العلاج) خاصة إذا كنت تعاني من بعض المشاكل في وظائف الكلى أو الكبد.
- عقار "Meglitinides"
هذه الأنواع من العقاقير مثل (repaclinide -المادة الفعالة) تقوم بنفس عمل "sulfonylurea" ولكن بدون الأعراض الجانبية له أي بدون حدوث انخفاض كبير في نسبة

السكر.
- عقار "Biguanides"
المادة الفعالة (metformin) هذه الأنواع من العقاقير تقوم بمنع الكبد من إفراز الجلوكوز ، و الجسم يحتاج لكمية أنسولين أقل لأن كمية الجلوكوز أقل .
- عقار "Alpha-glucosidose inhibitors"
هذه الأنواع تقوم بمنع تأثير الأنزيمات في الجهاز الهضمي والتي تقوم بتدمير الكربوهيدرات وبالتالي تقل عملية امتصاص السكر في مجرى الدم. وتمنع عملية ارتفاع نسبة السكر بعد تناول الطعام.
تتضمن الأعراض الجانبية لهذه العقاقير انتفاخ البطن، غازات، إسهال.
قد يحدث أيضاً بعض الأضرار في الكبد في حالة تناول جرعات زائدة.
- عقار"Thiazolidinediones"
هذه الأنواع تجعل الجسم أكثر حساسية وتأثر بالأنسولين وتحد من الإفراز الزائد للجلوكوز عن طريق الكبد.
تتضمن الأعراض الجانبية لهذه العقاقير مثل (Rosiglitazone ,Pioglitazone,Hydrochloride) تورم الجسم (تضخم)، زيادة وزن الجسم، إرهاق.

وقد تحدث أيضاً بعض الأضرار بالكبد.
لذلك ينصح الأطباء بعمل فحص علي الكبد كل شهرين أثناء السنة الأولي من بداية العلاج.
واستشارة الطبيب فوراً إذا لاحظت أي من علامات إصابة الكبد مثل الغثيان، القيء، آلام في البطن، فقدان الشهية، يصبح البول داكن اللون أو اصفرار لون الجلد وبياض لون العين.
- تركيبات العقاقير: استخدام أنواع مختلفة من العقاقير تساعدك في السيطرة علي مستوى السكر.
يمكن الجمع بين فئتين أو ثلاثة من هذه الفئات المختلفة (تحت إشراف الطبيب) لإعطاء أفضل النتائج.
* ملحوظة: هذه الأسماء التي تم ذكرها هي المادة الفعالة لبعض العقاقير وليس اسم العقار نفسه، ويجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي نوع عقار.
- زرع الأعضاء: ركز بعض الباحثين في العالم في الأعوام الأخيرة علي فكرة زرع الأعضاء عند بعض الأشخاص المصابين بالنوع الأول من مرض السكر:

زرع البنكرياس

تم زرع البنكرياس منذ عام 1960، ومعظم هذه العمليات تمت مصاحبة لعملية زرع الكلى.
الفشل الكلوي هو من أهم المضاعفات التي تحدث عند مريض السكر، وعملية زرع البنكرياس قد تساعد في بقاء الكلي شبه سليمة.
في بعض عمليات زراعة الكلي الناجحة لدى الأشخاص المصابين بالسكر، قد لا يحتاجوا بعد ذلك لاستخدام الأنسولين ولكن نجاح هذه الأنواع من العمليات ليس مضموناً بشكل كبير.
قد يقوم جسم الإنسان برفض العضو الجديد عليه بعد أيام أو بعد سنوات من زراعته. وذلك يعني أنك ستحتاج تناول عقاقير لإخماد مناعة الجسم طوال العمر.
وهذه العقاقير لها أعراض جانبية خطيرة جداً، لذلك لا يجب زرع البنكرياس إلا في حالة حدوث مضاعفات كبيرة جداً بسبب الارتفاع المستمر للسكر في الدم وعدم التحكم فيه بأي نوع من العلاج.

العناية الشخصية للمريض

يجب أن تلتزم بالسيطرة علي مستوى السكر، ومراقبته بشكل مستمر.
اتباع نظام غذائي جيد، ممارسة التمارين الرياضية بشكل دوري والحفاظ علي وزن الجسم الصحي.
يجب علي مريض السكر القيام بعمل فحص سنوي شامل بالإضافة إلي القياس الدوري لمستوى السكر.
وهي فرصة لاكتشاف أية مضاعفات تحدث في الجسم مبكراً وإمكانية السيطرة عليها مثل أمراض القلب أو الكلي.
منذ بداية ظهور أعراض السكر، تحدث أضرار عديدة بالعين. يجب أن تخبر طبيب العين أنك مريض سكر، وذلك لفحص أية أعراض عن إمكانية ظهور مياه بيضاء أو زرقاء أو أية أضرار قد تحدث في شبكية

العين.
يجب زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري، وذلك لأن أمراض اللثة وإصابات الفم عموماً تنتشر بشكل سريع بين مرضى السكر.
زيارة الطبيب باستمرار ، تنظيف الأسنان مرتين سنوياً عند الطبيب تحافظ علي عدم ظهور أي مشاكل في الفم والأسنان.
بالإضافة إلي ذلك يجب تنظيف الأسنان مرتين في اليوم بالفرشاة واستشارة الطبيب في حالة وجود احمرار أو تورم في اللثة.

أخذ التطعيمات (اللقاحات) اللازمة

ارتفاع نسبة السكر في الدم تضعف من جهاز المناعة في الجسم، فإن مريض السكر يكون معرض للإصابة بالفيروسات أكثر من الشخص العادي.
لذلك يمكن أخذ تطعيم ضد الأنفلونزا بشكل سنوي، وتطعيم ضد أمراض الرئة وأيضاً تطعيم دوري ضد التيتانوس. ويمكن استشارة الطبيب عن إمكانية أخذ تطعيم ضد فيروس الكبد الوبائي (B).

العناية بالقدمين

قد يؤدي السكر إلي تدمير أعصاب القدم والتي تؤدي إلي عدم الشعور بالألم في القدم. لذلك قد يصاب بأي إصابة في القدم دون الشعور بها.
وأيضاً يحدث بطء شديد في التئام الجروح عند مريض السكر وذلك نتيجة الضعف الذي يحدث في قوة تدفق الدم. ومن ثمَ يجب المحافظة علي القدم بشكل كبير وفحصها باستمرار وتجنب إصابتها.
على مريض السكري تبنى نظام يومي لفحص قدميه لأن إرتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن تؤثر على أعصاب القدمين.
-افحص القدمين يومياً وخاصة المقدمة، الجانبين ،الكعب وبين الأصابع واستشر طبيبك عند ظهور أى تقرحات أو تغيرات أو علامات للإلتهاب.
-اغسل قدميك على الأقل يومياً بالماء الدافئ (وليس الساخن) وصابون وجففها بعناية خاصة بين الأصابع.
-تجنب السير حافي القدمين.
-افحص قدميك بإستمرار قبل النوم لأنك قد تلاحظ جرحاً لا يلتئم أو تورماً و زرقة و جفافاً بالجلد و خشونة و تشققات بالقدمين.
-قص أظافرك بعناية ولا تحاول أبداً إزالة الكاللو بنفسك و أستشر دائما ً طبيبك المعالج.
يجب ارتداء الجوارب الناعمة علي القدم، والأحذية المريحة للمريض المصنوعة من الجلد الخفيف للسماح بدخول الهواء للقدم.
-ارتدى جوارب و خاصة في الطقس البارد حتى تتجنب لسعة البرد وتجنب الجوارب التي تضغط بشدة على الساقين.
-مارس الرياضة يومياً لتنشيط الدورة الدموية بالقدمين و تحاشى الجلوس متربعاً أو الوقوف في وضع ثابت لمدة طويلة.
-راجع الطبيب في حالة أي مشكلة بالقدمين واسأله عن كيفية العناية بالقدمين.

يقلل السكر من كمية العرق الذي يفرزه الجسم بشكل طبيعي، لذلك يجب مراعاة الجلد جيداً لأنه يكون في الغالب جاف ويسهل إصابته.

الإقلاع عن التدخين

التدخين بالنسبة لمريض السكر هو من أكثر العوامل التي تؤدي إلي الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية. ويرفع التدخين أيضاً من فرص الإصابة بأمراض الكلى وتدمير الأعصاب.
تجنب شرب الكحوليات
تقوم الكحوليات بمنع إفراز الجلوكوز من الكبد، وتؤدي إلي انخفاض معدل السكر بشكل كبير مما قد يؤدي إلي حدوث غيبوبة سكر.
إذا كنت تشرب الكحوليات، يمكنك تقليل الكمية التي تتناولها وتناول بعض المأكولات الخفيفة قبل الشرب.
تناول الأسبرين يومياً
تناول الأسبرين يومياً (سواء أسبرين أطفال أو الأسبرين المغلف) يساعد علي خفض معدل إمكانية الإصابة بأزمة قلبية بنسبة 60%.
الإكثار من تناول الأسبرين قد يؤدي إلي حدوث قرحة في المعدة أو نزيف (لذلك يفضل استخدام الأسبرين المغلف).
يجب استشارة الطبيب لتحديد الجرعة المسموح بها لك.
مراقبة ضغط الدم
يعتبر المصابين بالسكر، هم أكثر الناس عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم.
وجود ارتفاع في ضغط الدم مع السكر يسبب العديد من الأمراض مثل أمراض الأوعية الدموية، أزمات القلب، السكتة الدماغية.
لذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية باستمرار لتجنب أية إصابات أو أمراض أخرى.

السيطرة علي الضغوط العصبية

التعامل مع الضغوط العصبية يجعل التحكم في نسبة السكر والحفاظ علي صحتك من أصعب الأمور.
الضغوط العصبية قد تجعل الشخص يأكل الأشياء غير الصحية له وعدم ممارسة التمارين بانتظام أو عدم المحافظة علي العلاج الدوائي.
لذلك يجب السيطرة علي الضغوط العصبية، وإيجاد الحلول المناسبة لأي مشكلة، والتفكير بشكل هادئ في المشاكل اليومية التي تواجهه.
بعض التمارين الرياضية مثل اليوجا تساعد علي تهدئة الأعصاب والتخلص من الضغط العصبي.

انخفاض سكر الدم

ماذا يعنى انخفاض جلوكوز الدم عند مريض السكر (Hypoglycemia)؟
- هى الحالة التى تكون فيها معدلات الجلوكوز (سكر الدم) تنخفض إلى أقل من حوالى (3 مليمول/لتر)
وهذا يؤدى إلى ظهور العديد من الأعراض التى تختفى بعد مرور 10-15 دقيقة من تناول السكريات (السكر).

ما الذى يسبب انخفاض سكر الدم؟

يُفرز هرمون الأنسولين بشكل طبيعى فى البنكرياس وهذا يساعد خلايا الجسم على امتصاص الجلوكوز من الدم. وترتفع معدلات الجلوكوز بعد تناول الوجبات لتصل إلى حوالى 7-10 مليمول/لتر مع إفراز

الأنسولين من البنكرياس، ثم ينخفض الجلوكوز مرة أخرى بعد مرور من ساعة إلى ساعتين من تناول الوجبة ويرجع إلى المعدل الطبيعى عندما يحين ميعاد الوجبة التالية ليصل إلى حوالى 4-5 مليمول/لتر ويعود

الأنسولين أيضاً إلى معدلاته الطبيعية.
- وانخفاض سكر الدم عند مريض السكر من الممكن أن يحدث بسبب وجود كمية كبيرة من الأنسولين فى الدم أو لأن المريض يحتاج إلى كمية أنسولين أقل

كثرة الأنسولين فى الدم

إما أن تكون جرعات الأنسولين أو أقراص مرض السكر كبيرة أو أن المريض قد أخذ جرعات كبيرة من الأنسولين أو الأقراص بطريق الخطأ.

- يتم الاحتياج لجرعات أنسولين أقل:
1- إذا أكل المريض وجباته الغذائية أقل من المعتاد.
2- إذا كان المريض يبذل نشاط جسمانى كبير أو يمارس الرياضة.
3- إذا كان المريض يشرب الكحوليات.

تشخيص انخفاض سكر (جلوكوز) الدم

يشخص انخفاض سكر الم بقياس جلوكوز الدم من خلال أداة مخصصة لذلك. انخفاض جلوكوز الدم لأقل من 3 مليمول/لتر يشير إلى سكر دم منخفض.

أعراض سكر الدم المنخفض

- قد يسبب انخفاض سكر الدم مريض السكر بعضاً من هذه الأعراض أو كلها:
- شحوب.
- رعشة.
- إفراز العرق.
- شعور بالضيق.
- سرعة ضربات القلب.
- الجوع.
- صعوبة التركيز.
- الاستثارة والاهتياج.
- التعب والإرهاق.
- عدم وضوح الرؤية (الزغللة فى العين).
- فقدان مؤقت للوعى.
- ارتباك.
- تشنجات.
- غيبوبة.

وقد لا يعانى البعض من هذه الأعراض عند الإصابة بانخفاض الجلوكوز، وقد يحدث تشنجات وفقدان للوعى بدون أى إنذار مسبق ولتجنب حدوث ذلك لابد من المحافظة على أن تكون معدلات الجلوكوز مرتفعة فى

الدم وقياسها تكراراً أكثر من المعدل الطبيعى وهذا هام جداً.

الإسعافات الأولية لانخفاض جلوكوز الدم

ينبغى أن يكون مريض السكر على دراية بأعراض انخفاض جلوكوز الإنذارية، وبهذه الطريقة يمكن تقديم العلاج لنفسه قبل فقد الوعى ودخوله فى غيبوبة. وإذا كان هناك شك فى الأعراض فقياس السكر هو

الحل.
- ومن الهام اتباع الخطوات التالية:
- حمل السكريات بشكل دائم مع مريض السكر.
- قياس معدلات جلوكوز الدم يومياً ومن خلالها يمكن ضبط معدلات الأنسولين والتقليل من مخاطر التعرض لانخفاض سكر الدم.
- المداومة على اتباع نظام غذائى سليم، مع الحرص على تناول وجات خفيفية لمنع انخفاض السكر بين الوجبات الأساسية.
- حمل بطاقة تفيد بأنك مريض بالسكر لكى تساعد أى شخص تقديم المساعدة.

انخفاض سكر الدم ليلاً يعد مشكلة كبيرة لدى العديد من مرضى السكر، لذا عند الاستيقاظ وإحساس المريض بالصداع والشعور بعدم الارتياح يجب عليه:
- قياس جلوكوز الدم حوالى الساعة الثالثة صباحاً.
- قياسه ليلاً ما بين الساعة 10-11 مساءاً، ولو كان أقل من 7-8 مليمول/لتر عليك بتناول وجبة خفيفة حتى لايتعرض لانخفاض الجلوكوز أثناء النوم.
- تخفض الكحوليات سكر الدم مثل الأنسولين فمن الأفضل تجنب تناوله.
بعد شرب كميات كبيرة من الكحوليات أو الرقص على مريض السكر تناول وجبة خفيفة قبل الذهاب للفراش.
إسعافات هبوط السكر في المنزل
عند ملاحظة أعراض هبوط السكر على شخص فيعطى المريض حبتي تمر أو تين مجفف أو عنب مع الماء أو عدة ملاعق سكر محلوله في ماء ، أو كوب عصير فواكه أو عدة قطع شوكولاته أو حلوى ، وسوف

يتماثل المريض للوضع الطبيعي بين 10و15 دقيقة.

ممارسة الرياضة والنظام الغذائى

يخفض النشاط الرياضى من معدلات جلوكوز الدم، فإذا كان مريض السكر يمارس نشاط رياضى أو يبذل مجهود جسمانى قاسٍِ فعليه:
- إما أن يأخذ أنسولين أقل من المعتاد قبل ممارسة النشاط الرياضى أو أى نشاط جسمانى غير معتاد عليه (كبير).
- أو أكل الطعام أكثر قبل أو فى خلال أو بعد ممارسة النشاط مباشرة.

ويكون الجلوكوز مرتفعاً فى الدم بعد تناول الوجبة من ساعة إلى ساعتين وأقل معدلات له بعد مضى 3-4 ساعات من تناول الوجبة للمرضى الذين يعتمدون فى علاجهم على الأنسولين. هناك بعض المرضى الذين

يعانون من أعراض انخفاض سكر الدم قبل الوجبة الرئيسية وهذا يؤكد على ضرورة تناول الطعام فيما بين الوجبات لتجنب نوبات انخفاض سكر الدم.
من السهل علاج حالات انخفاض سكر الدم المتوسطة فى حدتها والتى تحدث على مدار الأسبوع والتى لا تشكل خطورة لمريض السكر إلا إذا قلت عن الحد الأدنى (3 مليمول/لتر) فهذا إنذار بالخطر، لأن

مصدر المخ الأساسى والوحيد للطاقة هو الجلوكوز.

علاج انخفاض سكر الدم

- علاج حالات انخفاض سكر الدم المتوسطة تكون بتناول المريض أو أكله 10-20 جرام من السكر (الجلوكوز) فى صورة عصائر محلاة أو ألبان أو أقراص جلوكوز.
- فى حالة الانخفاض الشديد (الخطورة)، لابد من استدعاء الإسعاف الطبى حيث يغذى المريض بالجلوكوز عن طريق الوريد أو بـ (Glucagons) جلوكاجون عن طريق الحقن فى العضلات، ومن

الأفضل أن يتعلم أقارب المريض كيفية حقن المريض لسرعة إنقاذه.
- وكقاعدة عامة ضرورة قياس جلوكوز الدم أربعة مرات يومياً لمعرفة انخفاضه لكى يستطيع المريض ضبط جرعات الأنسولين ومعرفة متى يتم تناول الوجبات الخفيفة لتعويض هذا الانخفاض.

مضخة الأنسولين


وسيلة أخري من الوسائل التي يمكن أن يحصل من خلالها مريض السكر على ماتحتاجه من الأنسولين (الحقن بالأنسولين).
وهي أداة مبرمجة حجمها صغير وتحتوي على الأنسولين الذي يصل إلى الجسم من خلال أنبوب بلاستيكي يمتد من المضخة لينتهي بإبرة توضع تحت جلد البطن أو الأرداف، وتُلصق أو تثبت الإبرة أو الأنبوب بشريط

لاصق لمدة ثلاثة أيام.
- تمد المضخة جسم مريض السكر بشكل مستمر وعلى كميات صغيرة بالأنسولين، وهذه جرعة أساسية قبل الوجبات الأساسية والوجبات الخفيفة, يضغط مريض السكر على (الزرار) المفتاح الذي يوجد

بالمضخة لكي تضخ جرعة الأنسولين في الجسم بكميات ضئيلة.

مزايا مضخة الأنسولين

1- مرونة الجرعة:
يمكن برمجتها إلى كم من الجرعات، بالإضافة إلى كميتها والتى من الممكن أن تصل إلى كمية الجرعة الواحدة 1/10 من الوحدة، بالإضافة إلى الجرعة الرئيسية التي تبرمج لفترة الليل.
2- توافر الأنسولين:
يمكن لمريض السكر من خلال مضخة الأنسولين الحصول على جرعات الأنسولين في أي وقت وفي أي مكان حسبما الاحتياج إليه, لأن المضخة مثبتة على الجسم وملازمة لمريض السكر.
3- التحكم في معدلات الجلوكوز:
يعاني بعضاً من مرضي السكر بما يسمي "بالداء السكري الهش" والتي تكون معدلات الجلوكوز فيه متأرجحة ومتذبذبة من وقت لآخر, ولذا فإن المضخة تساعدهم على ضبط هذه المعدلات لكى تكون قريبة

بقدر الإمكان من معدلات السكر الطبيعية.
* عيوب مضخة الأنسولين:
1-التكلفة:
تعتبر مضخة الأنسولين أكثر تكلفة من الحقن بالأنسولين عن طريق السرنجة.
2- قابلية التعرض للعدوى:
بما أن الأنبوب والإبرة مثبتتان على الجسم لمدة ثلاثة أيام فهناك قابلية لإصابة الجلد بالعدوى مكان الإبرة.
3- تعطل مضخة الأنسولين:
قد يحدث خلل ميكانيكى فى المضخة مما يؤدى إلى توقف ضخ الأنسولين لمريض السكر، مما يؤدى إلى ارتفاع فى معدلات سكر الدم و(Ketoacidosis) وهى حالة خطيرة تهدد حياة مريض

السكر.
4- تعقد التركيب:
قد يجد بعض الأشخاص أن هذه التكنولوجيا صعب عليهم فهمها والتعامل مها.
5- اختلافات شخصية:
وهى طريقة تفكير وحساسية كل شخص مريض بالسكر عند استخدامه لهذه المضخة, فقد يجدها بعض المرضى غير ملائمة لهم من حيث الشكل أو المظهر أو قد يكون على العكس, أو ربما قد يعانى البعض

الآخر من الحساسية لوجود آداة ملازمة للجلد لفترة طويلة أو الإحساس بالضيق لوجود جسم غريب على الجلد.

وقد لا يلتفت البعض إلى كل هذه الأمور, المهم أن يختار مريض السكر ما يلائمه ويشعره بالراحة والثقة لأن ذلك يساعد على تحقيق الفائدة من علاج الأنسولين.

أنواع الأنسولين



- الأنسولين هو هرمون يفرز طبيعياً في البنكرياس والذي يستخدم السكر (الجلوكوز) لإنتاج الطاقة التي تحتاجها خلايا الجسم للقيام بالوظائف الحيوية.
وتوجد مجموعتان من الأنسولين لعلاج مرض السكر:
- الأنسولين البشري.
- الأنسولين المشابه.
وتركيز معظم أنواع الأنسولين المتاحة في السوق هي 100 وحدة/ مليلتر، ويساوي المليلتر سنتيمتر مكعب.
ويراعي في كل حقن الأنسولين أن تقسم بشكل يماثل هذا التركيز.

تقسم أنواع الأنسولين إلى أربعة, ويعتمد هذا التقسيم على مدي سرعة فاعليته في الجسم بعد الحقن:
1- أنسولين سريع المفعول جداً (مفعول فوري).
2- أنسولين سريع المفعول (منتظم).
3- أنسولين متوسط المفعول.
4- أنسولين بطئ المفعول (على المدي الطويل).
5- بالإضافة إلى نوع آخر يتكون من تركيب الأنواع السابقة من الأنسولين بنسب مختلفة لإعطاء مفعول سريع وطويل المفعول في نفس الوقت.

الأنسولين السريع المفعول جداً

- ويكون الأنسولين فوري المفعول
- سائل صافى اللون.
- يبدأ مفعول هذا النوع من الأنسولين بعد 10 دقائق من الحقن.
- أقصي مفعول له بعد مرور ساعة من الحقن.
- استمرار مفعوله من 3-4 ساعات.
- يأخذ المريض جرعة الأنسولين قبل تناول الوجبة بـ 15 دقيقة.
- معظم مرضي السكر تحتاج إلى أنسولين مفعوله أطول للمحافظة على معدلات السكر,
لذا من الممكن إضافة الأنسولين بطىء أو متوسط المفعول إلى الأنسولين الفوري المفعول.
- لابد التأكد تكراراً من معدلات جلوكوز الدم قبل أخذ الأنسولين فوري المفعول.
- يحدد الطبيب المعالج جرعة الأنسولين التي يحتاجها مريض السكر معتمداً على قراءة سكر الدم والوجبات التي يتناولها المريض أو الرياضة التي يمارسها.
- لابد من التأكد من صفاء سائل الأنسولين بداخل الزجاجة قبل سحبه بالسرنجة, وإذا لوحظ تعكر فيها يتم التخلص منها وعدم استخدامها.
- إذا تم خلط الأنسولين الفوري المفعول مع أنسولين له مفعول أطول يتم سحب الأنسولين الفوري أولاً لضمان صفاء لونه.

الأنسولين سريع المفعول ويشار إليه (الأنسولين المنتظم - R-insulin):
- سائل صافى بدون لون.
- يبدأ مفعوله بعد 30 دقيقة من الحقن.
- أقصى مفعول له يستمر من 3-5 ساعات.
- استمرار مفعوله من 6-10 ساعات.
- يعطي قبل الوجبة بـ 30 دقيقة.
- يمكن خلطه في نفس السرنجة بأنسولين طويل المفعول أو يعطي الأنسولين السريع المفعول بمفرده ثم يليه على الفور الأنسولين طويل المفعول.
- لا يمكن خلط الأنسولين بطىء المفعول مع الأنسولين طويل المفعول.
- أكثر الأنواع استقراراً في الأنسولين.
- من الأفضل الاحتفاظ به في الثلاجة (الزجاجة غير المفتوحة).
- التأكد من السائل والزجاجة (تاريخ الصلاحية) قبل سحب الأنسولين.
- إذا كان كان السائل معكراً عليك بالتخلص من الزجاجة.
- إذا تم خلط الأنسولين السريع المفعول مع الأنسولين طويل المفعول, يتم سحب الأنسولين السريع المفعول أولاً لضمان صفاء لونه وعدم تعكره.

أنسولين متوسط المفعول

- ويكون الأنسولين متوسط المفعول:
- غير صافي اللون لأنسولين كريستالي معلق (التعلق حالة من حالات المادة تكون فيها جزيئاتها ممزوجة في سائل أو غاز ولكنها غير منحله فيه).
- يتم تحريك الزجاجة بين اليدين قبل الاستخدام.
- يبدأ مفعوله بعد ساعة من الحقن.
- أقصى مفعول له بعد مرور 6-12 ساعة من الحقن.
- استمرار مفعوله من 20-24 ساعة في الجسم.
- يتم أخذ الأنسولين متوسط المفعول قبل الإفطار.
- يمكن أخذ الجرعة أيضاً قبل النوم, ويعتمد ذلك على قراءة جلوكوز الدم.
- يمكن خلطه في نفس السرنجة بالأنسولين سريع أو الفورى المفعول.

أنسولين المدي الطويل (بطئ المفعول):

- أنسولين معلق (عكر) غير صافٍ.
- يبدأ مفعوله بعد مرور من 2-8 ساعات بعد الحقن.
- أقصى مفعول له بعد مرور 12 ساعة.
- يستمر مفعوله في الجسم من 18-24 ساعة.
- تؤخذ جرعة الأنسولين قبل الإفطار.
- يمكن أن يأخذها المريض أيضاً قبل العشاء ليلاً أو قبل النوم حسب تعليمات الطبيب.
- يمكن خلطه بالأنسولين المنتظم في نفس السرنجة.
- أفضل طريقة لتخزينه الثلاجة (في حالة عدم فتح زجاجة الأنسولين).

النوع الآخر من الأنسولين طويل المفعول يسمى (Glarine)
وهو أنسولين مشابه وهو يختلف عن باقي الأنواع طويلة المفعول في:
- سائل صافٍ.
- يبدأ بعد حوالي ساعة من الحقن.
- لا معلومات عن أقصى مفعول له.
- كمية صغيرة من الـ (Glarine) يتم حقنها منه ببطئ لتمد الجسم بكمية مستديمة نسبياً بالأنسولين على مدار 24 ساعة.
- لا يمكن خلطه بأي نوع آخر من الأنسولين.
- التغيير لـ (Glarine) بعد الأنسولين المتوسط أو البطىء المفعول لا يتم إلا بعد الاستشارة الطبية وبمساعدة فريق طبي وأن يتم ذلك تحت إشرافه.

أنسولين مختلط مسبقاً، يضم ثلاثة أنواع

1- نوع يحتوي على 70 % أنسولين متوسط المفعول و30 % أنسولين منتظم.
2- نوع آخر يحتوى على 50 % أنسولين متوسط المفعول و30 % أنسولين منتظم.
3- النوع الثالث يحتوي على 75 % أنسولين متوسط المفعول و25 % أنسولين فورى المفعول.

- يبدأ مفعول هذه الأنواع بعد حوالي ساعة ونصف من الحقن.
- أقصى مفعول 2-8 ساعات.
- استمرار المفعول حتى 24 ساعة في الجسم.
- وتتميز هذه الأنواع بالمفعول الفوري أو السريع في الجسم لذا ينبغي أخذها قبل الوجبات حسبما ينصح طبيبك.
- يمكن خلط أنواع مختلفة من الأنسولين حسب تعليمات الطبيب في السرنجة.
- بمجرد أن يتم خلط أنواع الأنسولين ينبغي الحقن به على الفور.
- يمكن خلط الأنسولين فورى أو سريع المفعول مع الأنسولين بطئ أو متوسط المفعول.
- لا يمكن خلط Glarine مع أي نوع آخر من الأنسولين.

اعتلال الشبكية عند مرضى السكر



من الأعضاء التى تتأثر بمرض السكر "العين"، فضرورى لمريض السكر أن يقوم بالفحص الدورى مرة واحدة على الأقل سنوياً.


- التركيب التشريحى للعين:



العين هى نعمة الإبصار عند الإنسان والتى يرى بها كل شىء من حوله، أى أنها المصدر الأكبر لمعرفته فى هذه الحياة
ومن الممكن أن يؤثر مرض السكر على أى جزء فى العين، لكن من أكثر الأجزاء تعرضاً للتأثر هى الشبكية ذلك الجزء الحيوى فى العين.
- ما هى أمراض العين المرتبطة بمرض السكر؟
أمراض العيون الناتجة عن الإصابة بمرض السكر هى تلك المجموعة من اضطرابات العين التى قد يواجهها مريض السكر، بوصفها إحدى مضاعفات هذا المرض. وكل هذه الأمراض قد تسبب خلل حاد فى الرؤية

أو فقد كلى لحاسة الإبصار.
ومن هذه الاضطرابات:
أ- اعتلال الشبكية الناتج عن مرض السكر، حيث تتعرض الأوعية الدموية التى توجد فى الشبكية للتلف.
ب- المياه البيضاء وتكون سحابة على عدسة العين.
ج- الجلوكوما (المياه الزرقاء)، وهو ارتفاع فى سائل العين مسبباً ارتفاع فى ضغط العين نفسها والذى قد يؤدى إلى ضمور العصب البصرى وفقد الرؤية.
- ما هى أكثر الأمراض شيوعاً تلك المرتبطة بمرض السكر؟
اعتلال الشبكية هو من أكثر الاضطرابات شيوعاً (Diabetic retinopathy)، حيث يسبب تغيراً فى الأوعية الدموية للشبكية. وعند بعض الأشخاص قد تتورم هذه الأوعية الدموية

وتسبب تسرب للسوائل، وعند البعض الآخر قد تنمو أوعية دموية جديدة غير طبيعية على سطح الشبكية (Neovascularization) وهذه التغيرات تتسبب فى فقد البصر أو العمى.

هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 504x455 and weights 28KB.



- أنواع اعتلال الشبكية:

يوجد نوعان من اعتلال الشبكية الناتج عن مرض السكر:
أ- اعتلال الشبكية اللاتكاثرى (Non proliferative retinopathy)، وهو الاعتلال الذى يصيب مركز الشبكية "المُقلة". ومن أعراضه تورم المُقلة بسبب الأوديما التى

تسببها أوعية الشبكية التى تتغير بفعل مرض السكر.
يمكن علاج هذا النوع الاعتلالى بواسطة الليزر، وقد لا يعى المريض هذا المرض فى مراحله المبكرة، من هنا تأتى ضرورة الفحص الدورى لأنه هو المعيار لاكتشافه.
ب- النوع الثانى هو اعتلال الشبكية التكاثرى (Proliferative retinopathy)، ويحدث فيه نمو لأوعية دموية جديدة غير طبيعية فى الشبكية لتصل إلى الجيل الزجاجى الشفاف.

وعادة ما تنزف هذه الأوعية فى هذا المكان التى تشعبت إليه مسببة نوعاً من أنواع الإعاقة البصرية.
أو قد تتعرض هذه الأوعية للسحب مسببة الانفصال الشبكى (Retinal detachment)، وهنا معناه العمى الحتمى.
والعديد من الأشخاص التى تعانى من النمو غير الطبيعى للأوعية الدموية يتزامن حدوث النزيف والانفصال الشبكى لديهم سوياً.
ويكون عادة علاج هذه الأوعية الدموية غير الطبيعية بالليزر طالما لم يحدث انفصال شبكى، ومادات العين شفافة بالقدر الكافى. أما الذى حدث لديهم نزيف أو انفصال شبكى فلا بد من الجراحة.
- أعراض اعتلال الشبكية:
- لا تظهر أية أعراض فى المراحل الأولى من المرض، ولا تتغير القوة الإبصارية إلا بعد أن يصبح المرض فى مراحله المتأخرة.
- كما لا يشعر المريض بأية آلام.
- قد يلاحظ المريض زغللة فى الرؤية عندما تتورم المُقلة من تسرب السوائل (والمقُلة هو ذلك الجزء من الشبكية الذى يمكن الإنسان من الرؤية المركزية الحادة). ويُطلق على الحالة هنا "أوديما المُقلة –

Macular edema"
- إذا نمت أوعية دموية جديدة على سطح الشبكية فمن الممكن أن يحدث نزيف داخل العين، وهذا النزيف يعمل على إعاقة الرؤية.
- وعلى الجانب الآخر ففى بعض الحالات المتقدمة، قد يتطور المرض لكن بدون ظهور أية أعراض له.
ولكل هذه الأعراض السابقة يأتى تعليل الكشف الدورى عند طبيب العيون.
- من هم أكثر الأشخاص عرضة للإصابة باعتلال الشبكية؟
أى شخص مريض بالسكر عرضة للإصابة باعتلال الشبكية، وكلما كانت فترة المرض طويلة كلما زادت احتمالية الإصابة باعتلال الشبكية. وتقدر هذه النسبة بحوالى 40-45% من مرضى السكر التى توجد

لديهم احتمالية الإصابة بدرجة ما من درجات اعتلال الشبكية.

اكتشاف اعتلال الشبكية؟

عن طريق الكشف الدورى للعين، حيث يُعطى المريض قطرة تعمل على توسيع حدقة العين لكى يرى المتخصص المزيد داخل العين ومعرفة أعراض أى مرض قد تكون تعرضت له العين من قبل.
علاج اعتلال الشبكية؟
يمكن علاج اعتلال الشبكية. وقد يقترح الطبيب المعالج إجراء جراحة من الليزر والتى يتم من خلالها تركيز أشعة ضوئية قوية من الليزر على الشبكية.
وهذه الجراحة مع المتابعة الملائمة المستمرة تقلل من احتمالية الإصابة بالعمى وفقد البصر بنسبة 90%. لكن أشعة الليزر لا تعيد النظر الذى فقد، لذا فإن اكتشاف المرض فى مراحله المبكرة أفضل بكثير لتجنب فقد

البصر والإصابة بالعمى.
- هل يمكن تجنب الإصابة بمرض اعتلال الشبكية مع مرض السكر؟
ليس كلية، لكن قد تقل احتمالية الإصابة باعتلال الشبكية بنسب كبيرة. وقد أو ضحت الدراسة التى أُأُجريت باسم "محاولات السيطرة على مرض السكر ومضاعفاته – DDCT"، أنه بضبط معدلات السكر

فى الدم يحد من تطور مرض اعتلال الشبكية وتقل الحاجة إلى استخدام جراحة الليزر أيضاً. كما أوضحت الدراسة أن الأشخاص التى تحرص على بقاء معدلات سكر الدم قريبة إلى المعدل الطبيعى تكون المعاناة

من أمراض الكلى واضطرابات الأعصاب أقل أيضاً.
- ماذا عن اضطرابات العين الأخرى؟
مريض السكر عرضة للإصابة باضطرابات أخرى قد تصيب العين بخلاف مرض اعتلال الشبكية. فمن الممكن أن تظهر المياه البيضاء فى مرحلة عمرية مبكرة لمريض السكر وعادة ما يتم علاجها بواسطة

الجراحة.
أما المياه الزرقاء مشكلة أخرى خطيرة، والشخص المريض بالسكر تكون نسب الإصابة بالمياه الزرقاء لديهم ضعف إصابة الشخص البالغ السليم. وكما ذكرنا من قبل كلما طالت مدة الإصابة بمرض السكر كلما

زادت فرص الإصابة باعتلال الشبكية ونفس الشىء مع المياه الزرقاء.
قد يتم علاج المياه الزرقاء إما بواسطة الأدوية أو الليزر أو بأشكال جراحية أخرى.

عمل جراحة الليزر لاعتلال الشبكية؟

- يتم وضع بنج موضعى فى العين (قطرة للعين)، أو عن طريق الحقن بجانب العين وهذا ما يفضله الأطباء.
- ويتضمن العلاج عدة جلسات على مدار عدة أسابيع، وهذا يتوقف على الاضطراب الذى سيتم علاجه.
- لا يشعر المريض بأية آلام أثناء إجراء الجراحة.
- ما هى الجراحة الزجاجية لاعتلال الشبكية الناتج عن مرض السكر (Vitreous retinopathy)؟
الجراحة الزجاجية لاعتلال الشبكية الناتج عن مرض السكر هى جراحة تُجرى داخل العين بغرض إزالة الدم المتكون بفعل النزيف، أو لإعادة اتصال الشبكية أو لكلا السببين.
ومن الأدوات التى يتم استخدامها فى هذه ال[راحة: مقص، أشعة ليزر، وغيرها من الأدوات الأخرى المستخدمة فى الفتحات الصغيرة جداً فى جانب العين.
يتم yجراء الجراحة بواسطة بنج موضعى، وهذه العملية شبيهة بعملية المياه البيضاء.
الجراحة الزجاجية لاعتلال الشبكية هى جراحة معقدة للغاية وتصنف بأنها جراحة صعبة لذا لابد من الاستشارة الجيدة قبل إجراء الجراحة.

حماية حاسة الإبصار عند الشخص المريض بالسكر؟

أ- اكتشاف المرض وعلاجه فى مراحله المبكرة يقى الإنسان من فقد البصر وتجنب العمى.
ب- القيام بفحص العين مرة واحدة على الأقل سنوياً (Dilated eye examination)
ج- التذكر الدائم بأن مرض السكر قد يسبب مشاكل صحية خطيرة، فإذا كان الشخص يعانى من مرض السكر فعليه:
1- معرفة معدلات جلوكوز الدم (ABCS-A1C)، ضغط الدم، معدلات الكوليسترول.
2- أخذ الدواء حسب إرشادات الطبيب.
3- اختبار معدلات السكر فى الدم يومياً.
4- الوصول والمحافظة على الوزن المثال
5- الحرص على ممارسة النشاط الرياضى.
6- الامتناع عن التدخين.

اختبارات مرض السكر
(اختبار سكر الدم)


اختبار سكر الدم هام لاكتشاف معدلات
السكر في الدم وماينبغي أن تكون عليه. إذا كان الجلوكوز منخفضاً أو مرتفعاً بدرجة كبيرة فأنت تحتاج إلى تغيير في الأدوية والنظام الغذائي والخطة الرياضية الخاصة بك أو بأي مريض سكر آخر وهذا يتم من

خلال الطبيب المعالج فقط.
ويساعد اختبار سكر الدم مريض السكر كيفية الاعتناء بصحته، فإذا كنت تشعر بان السكر منخفض أو مرتفع فهذا الاختبار يخبرك عما إذا كان إحساسك هذا صحيح أم خاطئ.
* كيفية إجراء اختبار سكر الدم؟
- يقوم المريض بوخز أحد أصابعه بإبرة حقنة نظيفة ومطهرة أو (Lancet)، لتخرج مجرد قطرة من الدم لتوضع على شريط والذي يوضع على نظام قياس ليتم قراءة سكر الدم من خلاله. ويوجد

العديد من أنظمة القياس (قياس متري) متوافرة في الأسواق التي تمكنك من قراءة الشريط وعلى مريض السكر التأكد من أن بوسعه القيام بالاختبار بالطريقة الصحيحة، وعليه بشراء النظام المتري الأسهل في

 

اختبارات مرض السكر
(اختبار سكر الدم)


اختبار سكر الدم هام لاكتشاف معدلات
السكر في الدم وماينبغي أن تكون عليه. إذا كان الجلوكوز منخفضاً أو مرتفعاً بدرجة كبيرة فأنت تحتاج إلى تغيير في الأدوية والنظام الغذائي والخطة الرياضية الخاصة بك أو بأي مريض سكر آخر وهذا يتم من

خلال الطبيب المعالج فقط.
ويساعد اختبار سكر الدم مريض السكر كيفية الاعتناء بصحته، فإذا كنت تشعر بان السكر منخفض أو مرتفع فهذا الاختبار يخبرك عما إذا كان إحساسك هذا صحيح أم خاطئ.
* كيفية إجراء اختبار سكر الدم؟
- يقوم المريض بوخز أحد أصابعه بإبرة حقنة نظيفة ومطهرة أو (Lancet)، لتخرج مجرد قطرة من الدم لتوضع على شريط والذي يوضع على نظام قياس ليتم قراءة سكر الدم من خلاله. ويوجد

العديد من أنظمة القياس (قياس متري) متوافرة في الأسواق التي تمكنك من قراءة الشريط وعلى مريض السكر التأكد من أن بوسعه القيام بالاختبار بالطريقة الصحيحة، وعليه بشراء النظام المتري الأسهل في

الاستخدام واستشارة الطبيب حول كيفية استخدام النظام المتري.
- يتم قياس سكر الدم من مرة إلى أربعة مرات يومياً، عادة تكون قبل الوجبات وكل ذلك يتم بعد استشارة الطبيب.
- يكون هاماً اختبار سكر الدم أربعة مرات يومياً (قبل كل وجبة وقبل النوم ليلاً) في الحالات التالية:
- إذا كان الشخص يأخذ أنسولين.
- إذا كانت مريضة السكر حاملاً (سكر الحمل) أو تنوي الحمل.
- إذا كان مريض السكر مريضاً بمرض آخر أو يتماثل للشفاء.
- إذا كان الشخص يعاني من مشاكل ارتفاع سكر الدم أو انخفاضه.
* كيفية التحكم في مرض السكر:
أ- وهذه خطوات يمكن اتباعها:
1- استشر الجهة الطبية المختصة عن أفضل الطرق لاختبار سكر الدم.
2- استخدام طريقة الاختبار المختارة بطريقة صحيحة.
3- حدد جدول مع طبيبك المعالج عن مواعيد اختبار السكر يومياً.
4- سجل قياسات سكر الدم عند اختباره لكي يري الطبيب المعالج هذه القياسات.

ب- وهذه خطوات أخرى يمكن أن تقدمها لك الجهة الطبية المعالجة:
1- تعليمك كيفية اختبار سكر الدم بطريقة صحيحة.
2- تحديد المواعيد التي تجري فيها اختبارات السكر يومياً.
3- تساعدك على فهم معدلات سكر الدم الصحيحة لك، اسأل طبيبك عن المعدلات من ...... إلى ........ .
4- يراجع الطبيب أو الجهة الطبية معك ما تسجله من قياسات سكر الدم والتغير في العلاج المطلوب.
5- يعلمك كيف تغير في أدوية مرض السكر، النظام الغذائي والنشاط الرياضي للسيطرة على السكر.
* متى يلجأ مريض السكر إلى العون الطبي؟
- إذا ظلت معدلات سكر الدم فوق 250 ملجم أو أعلى من هذه النسبة في خلال 24 ساعة.
- إذا انخفض سكر الدم أربعة مرات أو أكثر في الأسبوع.
- إذا كان سكر الدم منخفض جداً وحاول أحد الأشخاص مساعدتك لعلاجه.

التخلص من إبرة الاختبار (أداة الاختبار):
- يتم التخلص من الإبرة بشكل صحيح، ويوصي بأن يكون ذلك في حاوية تستخدم لهذا الغرض لا يعاد تدويرها مرة أخرى.
- لا تستخدم الأواني الزجاجية أو البلاستيكية.
- ينبغي إحكام غلقها بشريط لاصق.
- التخلص منها بعيداً عن متناول الأطفال.
(اختبار الكيتون فى البول)

إختبار الكيتون فى البول؟

- خلايا جسدك تستخدم السكر للطاقة، وينبغى أن يتوافر الأنسولين لخلايا جسدك لاستخدام السكر الذى يحتاجه كل إنسان للطاقة وعندما لا يكون هناك أنسولين كافٍ فلن تستطع الخلايا استخدام السكر لكى يترجم

فى شكل طاقة تحتاجها.

ويلجأ الجسم إلى الدهون حينها للحصول على الطاقة بدلا ًمن السكريات التى لا تفى بالمطلوب، وعندما تتحلل الدهون يُنتج (الكيتون) وهو نوع من الأحماض القوية التى تضر بالجسم ويظهر فى البول وهو دليل

على أن الإنسان يعانى من حمضنة الدم نتيجة لمرض السكر - Diabetic Ketoacidosis).

متى تختبر البول لوجود (الكيتون) به؟

- عندما يكون اختبار سكر الدم أعلى من 250 ملجم/ديسيلتر (عند إجراء الاختبار أكثر من مرة واحدة).
- عندما تشعر الإحساس بالمرض أو الضغوط.
- عند شعور باضطراب فى معدتك.
- إذا كنت تشكو من عدوى ما.
- إذا كانت المرأة حاملاً وطلب منها الطبيب ذلك.
- إذا كان الشخص مريض بالسكر (النوع الأول).
- إذا كان الشخص مريض بالسكر (النوع الثانى) وطلب منه الطبيب عمل اختبار الكيتون.

كيف تقوم بإجراء اختبار البول لوجود الكيتون به؟
- هناك العديد من المنتجات التى من الممكن استخدامها لإجراء مثل هذا الاختبار ومنها أشرطة شائعة فى الاستخدام تسمى (Ketostix)، وهذه هى الطريقة لإجراء الاختبار:
- يغمس نهاية الشريط فى عينة بول حديثة.
- يتم إخراج الشريط من عينة البول مع الانتظار لمدة 15 ثانية.
- يقارن لون الشريط مع اللون الموجود على الرسم الإيضاحى على الزجاجة.
- هذا الاختبار سيدلك عما إذا كان هناك أسيتون فى البول من عدمه سواء أكانت النسبة ضئيلة أو متوسطة أو كبيرة.
- إذا كانت النسبة متوسطة أو كبيرة عليك باللجوء إلى الطبيب على الفور.
- اتباع التعليمات الخاصة بإجراء الاختبار بالضبط والوقت المحدد بدقة، مع الحفاظ على أشرطة الاختبار لأنها من الممكن أن تؤدى إلى تغيير النتائج:
1- لا تلمس الشريط الذى ستجرى عليه الاختبار بيديك أو تجعله يلامس المنضدة.
2- عدم تعريض الشريط للرطوبة، ضوء الشمس المباشر أو الحرارة. وضعه فى مكان جاف بارد (ليس فى الثلاجة مثلاً).
3- لا تحاول نزع المطاط ووضع الغطاء الخارجى على الفور بعد الاستخدام وغلقه بإحكام.
4- التأكد من تاريخ انتهاء الصلاحية، لا يتم استخدام الأشرطة بعد انقضاء ستة أشهر من تاريخ أول فتح للزجاجة.
5- لا تستخدم الأشرطة التى تغير لونها.

جلوكوز الدم

- معدل جلوكوز الدم هو كمية الجلوكوز (السكر) فى الدم ويعرف باسمى:
(Blood Glucose or Serum Glucose Level)

- يقاس السكر فى الدم بـ مليمول/لتر (mmol/L).
- المعدلات الطبيعية خلال اليوم تكون ما بين: 4-8 مليمول/لتر)، لكنها ترتفع بعد الوجبات وتكون منخفضة عادة فى الصباح. أما المريض بالسكر تتحرك المعدلات عنده خارج هذه الأرقام.

ضرورة التحكم فى معدلات الجلوكوز:
عندما يصبح الشخص مريضاً بالسكر فمن الهام أن يحافظ على معدلات الجلوكوز بحيث تكون أقرب ما يكون من معدلاتها الطبيعية بقدر الإمكان. نجد أن الهدف الأساسى فى علاج مرض السكر تتمثل فى الحفاظ

على ثبات معدلات الجلوكوز الطبيعية، وتقلل ثبات هذه المعدلات من مخاطر الإصابة بمضاعفات مرض السكر فى مراحله المتأخرة والتى تبدأ فى الظهور من 10-15 سنة من تشخيص النوع الأول من مرض السكر

وأقل من 10 سنوات بعد تشخيص النوع الثانى، وتتضمن على:
- اعتلال الأعصاب.
- اعتلال العين.
- اعتلال الكلى.
- امراض الأوعية الدموية مثل السكتة الدماغية.
- أمراض القلب مثل فشل عضلة القلب والأزمات القلبية وارتفاع ضغط الدم.

قياس جلوكوز الدم



- يقاس جلوكوز الدم بسهولة وبسرعة ويتم ذلك منزلياً من خلال أداتين يتم شرائهما من الصيدلية: أداة قياس وشريط ويتوفران بأنواع عديدة حيث يختار الطبيب للمريض أى الأنواع أكثر ملائمة لمريض السكر.
لاختبار جلوكوز الدم توضع كمية صغيرة من دم الشخص المريض بالسكر على الشريط الذى يوضع على أداة القياس. يشك الإصبع للحصول على عينة من الدم بمشرط طبى يسمى (Lancet) وبعد

مرور 30 ثانية سيتضح معدل جلوكوز الدم.

جلوكوز الدم الطبيعى

- نسبه المثلى:
- 4-7 مليمول/لتر قبل الوجبات.
- أقل من 10 مليمول/لتر بعد مرور ساعة ونصف من تناول الوجبات.
- حوالى 8 مليمول/لتر عند النوم.

كم مرة يتم فيها قياس جلوكوز الدم؟

- مريض السكر (النوع الأول): ينبى قياس جلوكوز الدم مرة واحدة فى اليوم سواء فى الصباح قبل الإفطار أو عند النوم. بالإضافة إلى تسجيل يومى كامل لمعدلاته مرتين فى الأسبوع والتى تكون قبل كل

وجبة وقبل النوم.
- مريض السكر (النوع الثانى) الذي يعتمد على جرعات الأنسولين فى العلاج: يخضع لنظام اختبار اليوم الكامل.
- مريض السكر (النوع الثانى) الذي يعتمد فى العلاج على الأقراص أو اتباع نظام غذائى خاص: يقاس جلوكوز الدم مرة أو مرتين فى الأسبوع سواء قبل الوجبات أو بعد مرور ساعة ونصف من تناول

الوجبة. كما ينبغى عمل اختبار اليوم الكامل مرة أو مرتين فى الشهر.

والميزة الأساسية لمرضى السكر الذين يعالجون بالأنسولين فى قياس معدلات السكر فى الصباح هو أنه يمكن أخذ كميات كبيرة ملائمة من الأنسولين إذا كان الجلوكوز معدلاته مرتفعة أو منخفضة، وهذا يقلل من

مخاطر الإصابة بمضاعفات مرض السكر فى مراحله المتأخرة.

معدلات جلوكوز الدم قبل النوم ليلاً

- ينبغى أن تكون معدلات جلوكوز الدم ليلاً ما بين 7-10 مليمول/لتر.
- إذا كان جلوكوز الدم منخفض جداً أو مرتفع جداً أثناء الخلود للنوم، عندها لابد وأن تضبط جرعات الأنسولين وكميات الأطعمة باستشارة الطبيب المعالج.

مواعيد قياس معدلات الجلوكوز الأخرى؟

- يقاس جلوكوز الدم فى أى وقت طالما تشعر أنك ليس على ما يرام أو أن يكون سكر الدم مرتفع جداً أو منخفض جداً.
- مرض السكر النوع الأول بمعدلات جلوكوز مرتفعة (أكثر من 20 مليمول/لتر) بالإضافة إلى وجود سكر فى البول لابد من عمل اختبار أجسام كيتون فى البول. وإذا كانت النتائج إيجابية بوجود أجسام

كيتون، فهذا تحذير ينبأ بالإصابة بـ (Diabetic acidosis) حمضنة الدم أو أنه تمت الإصابة به.

ارتفاع معدلات السكر فى الهيموجلوبين (Glycated Hemoglobin)؟

ويعرف باسم (Hba1c) وأيضاً باسم الجلوكوز طويل المفعول (Long-term glucose) وهو يوضح كمية الهيموجلوبين فى الدم الذى يكون به جلوكوز وهذا يعنى أن خلايا

الهيموجلوبين فى الدم تلتقط جزيئات الجلوكوز. والمعدل الطبيعى ما بين 6-7%.
وهذا الاختبار يتم دائماً باستخدام عينة من دم ذراع المريض، ويوضح الاختبار مدى ارتفاع معدلات الجلوكوز على مدار ستة إلى ثمانية الأسابيع الأخيرة.

- وتختلف هذه المعدلات من جهة طبية إلى أخرى لكن النسب فى المجمل العام:
- 7-8% (طبيعى).
- 8-10% (غير مقبول نسبياً).
- فوق 10% (غير مقبول إطلاقاً).

الإسعافات الأولية لمريض السكر

هل يوجد تاريخ مرضي للشخص مع تحديد نوع المرض هل هو ارتفاع في نسبة السكر أم إنخفاض، مع تحديد نوع الدواء ووقت آخر جرعة تم تناولها.
ميعاد آخر وجبة ومحتوياتها، وهل يوجد تغيير في عادات الأكل؟
هل يعاني المريض من إصابة حديثة - عدوي - تعرض للجراحة أو ضغط نفسي؟
هل توجد أعراض مثل: العطش المتزايد - كثرة التبول - غثيان أو قئ؟

التقييم لتقديم الإسعافات الأولية

- قياس العلامات الحيوية.
- تقييم مستوي الوعي.

محاذير تقديم الإسعافات الأولية

يعاني الشخص عند ارتفاع نسبة السكر في الدم من الأعراض التالية : العطش المتزايد - تكرار التبول مما يؤدي الي حدوث الجفاف ويصبح الفم جافاً.
تغير في مستوي الوعي ومن ثم يؤدي إلي الصدمة ويكتسب النفس رائحة الفاكهة.
أما نقص السكر يؤدي الي غياب الوعي لبضعة دقائق وخاصة عند مرضي السكر المعتمدين علي الأنسولين - وتبدأ أعراض فقد الوعي بـ: الجوع ، ثم الإرتجاف وإفراز العرق، وفي النهاية الإحساس

بالاضطراب والغياب عن الوعي في خلال دقائق.
أخذ الحذر عند تناول الوجبات الغذائية أو ممارسة نشاط رياضي. وينبغي علي المرضي الذين يعتمدون علي الأنسولين تنظيم جرعاته وأخذها بانتظام.
عند صعوبة التفريق بين نقص السكر أو ارتفاعه يتم العلاج علي أنه نقص في السكر.

الاسعافات الأولية

أ- إذا كان المريض واعياً

يعطي المريض سكريات مثل حلوي - عصير فاكهة - أو سكر.
وعندما تبدأ الأعراض في الاختفاء لابد من تناول وجبة غذائية كاملة وإلا ستعود الأعراض مرة أخري. وإذا لم يحس المريض بتحسن في خلال 5 دقائق بعد تناوله للسكريات لا بد من الإستعانة بالطبيب علي

الفور.

ب- إذا كان المريض فاقداً للوعي كلية

لا يعطي له أي شيء عن طريق الفم.
مع الحفاظ علي درجة حرارة الجسم الطبيعية.
ملاحظة التنفس، والدورة الدموية.

أسباب آلام الأعصاب

مرض السكري الذي قد يتسبب في حدوث التهاب في احد الأعصاب أو أكثرمسبباً آلاماًُ شديدة.
قصور الدورة الدموية بالأطراف كنتيجة مباشرة لارتفاع نسبة السكر في الدم.
الأمراض التي تصيب العمود الفقري مثل الإنزلاق الغضروفي وتآكل الفقرات.
بعض إلتهابات الجلد الفيروسية (الهر بس).
ألم العصب الثلاثي التوأم بالوجه.
إصابة الأعصاب أثناء بعض الجراحات أو الحوادث

آلام الأعصاب لدى مرضى السكري

قد تكون آلام الأعصاب سبباً في اكتشاف مرض السكري.
عندما تكون مصاباً بمرض السكري فإن ارتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن يؤثر على أعصاب الأطراف وخاصة القدمين.

وصف آلام الأعصاب

يشعر المريض عادة بآلام بدون التعرض لأشياء مُسببة للألم توصف بالإحساس بالكهرباء.
الشعور بألم بالقدمين (شكشكة)كأنها إبر أو مسامير.
يكون الألم عادة في منطقة بها خلل بالإحساس كالتنميل.
حدوث ألم عند التعرض لأشياء غير مؤلمة عادة كاللمس.
الإحساس بسخونة الجلد في الجزء المُصاب.
تقلصات في بعض العضلات مع زيادة الألم وخاصة أثناء النوم.
آلام الأعصاب يصاحبها دائماً مشاكل في الإحساس بالأطراف( تخدير) والألم غالبا ًما يسوء ليلاً.

دور المريض في مساعدة الطبيب على تشخيص المرض

تشخيص مرض آلام الأعصاب يعتمد بصفة أساسية على الفحص الإكلينيكي والتاريخ الطبي للمريض لذا الإجابة على هذه الأسئلة تساعد على التشخيص الدقيق:
1 - أين يوجد الألم وهل يستطيع المريض وصفه بدقة؟
2 - وصف المريض للألم وما مدى شدة هذا الألم؟
3 - طول فترة الإحساس بالألم؟

كيف يتجنب مريض السكري آلام الأعصاب؟

الإنتظام في العلاج تحت إشراف طبيب.
-عدم التدخين.
-تجنب السمنة.
-الكشف الدوري على إرتفاع ضغط ونسبة الدهون بالدم.
-مُمارسة الرياضة بشكل مُنتظم.
-إتباع التعليمات الخاصة بالغذاء الصحي المتوازن.
-عدم التردد في عمل كافة الفحوصات والتحاليل الطبية المطلوبة من قبل الطبيب المُعالج وهذا لمتابعة تطور العلاج.
-الحرص على إرتداء الملابس المُناسبة لدرجة حرارة الجو.
-تنظيم المجهود البدني مع مواعيد جرعات الأنسولين أو الدواء الموصوف.
-الحرص على تناول كميات مُناسبة من السوائل.

على المريض الإلتزام بما يلي

1 - إتباع إرشادات الطبيب المعالج بدقة.
2 - الألتزام بالنظام الغذائى الموصوف.
3 - المحافظة على الصحة العامة وممارسة الرياضة يومياً .
4 - المحافظة على قياس مستوى السكر بالدم بشكل دوري منتظم كي يتجنب مضاعفات مرض السكري.
5 – عدم إستخدام أية أدوية دون استشارة الطبيب المعالج.

العلاج العشبي

تحذيرهام :المرضى الذين يعتمدون على الانسولين لا يفيد معهم أي علاج غير الانسولين ولا يوجد خلطات عشبية تقضي على

السكر المعتمد على الانسولين ويجب الحذر من استخدام أي خلطة عشبية وإن إدعي بائعوها او مروجوها انها تخفض السكر لدى المرضى المعتمدين على الانسولين وسيؤدي تعاطيها بدل الأنسولين الى وفاة المريض

او دخوله في غيبوبة دائمة أو موتا إكلينكيا (كوما).

الحذر من الدجالين والذين يدعون علاج السكر بالقرآن أو غيره وقد كثروا بعد إنتشار البث الفضائي وأصبحوا يضعون الإيميلات للتواصل وشفط النقود من المريض ومنهم من يصحب جرعته بأشرطة كاسيت

وتلاوات معينة لزيادة إطمئنان المريض إليهم وقد قيل أن صاحب الحاجة أرعن فكيف بالمريض المسكين فسيصدقهم ويقلب مافي جيبه في أفواههم الشرهه فيستغلون ضعف المرضى وتعلقهم بأي قشة لعلها تنقذهم من

مرضهم وكل هؤلاء مرتزقة من الحرام دون إستثناء ولا يجب الركون الى لحاهم ومسابحهم وكثرة رطوبة ألسنتهم بذكر الله هم عدو للمريض قبل المرض وصحيح ولا يمكن نكرانه أن الله لو شاء لخرق الناموس

الكوني ساعة يشاء لإجراء معجزة أو ماشابه لكن هذا لا يمنع أن القرآن وهنا بالذات ليس مجاله.
فالمريض سيحتاج لأنسولين ولو سقيته آلاف المصاحف والقرآن لم يوجد لهكذا علاجات وليس ذلك إنتقاصا من قدره

وزارات الصحة لا تعطي تراخيص بدون شهادات علمية مصدقة ويجب الحذر من مثل هؤلاء ويدل على جهلهم استهتارهم بهكذا أمراض وسرعة ادعائهم بسهولة علاجها تدل على قلة علمهم أو بالأحرى إنعدامه بها
هناك من يدعي أنه خبير أعشاب ومتخصص أو يحمل شهادات معينة في كذا وكذا وشهادته من كذا وكذا والواقع أنه لا توجد شهادات علمية في بلادنا على الأقل تسمى خبير أعشاب أو ما شابه ولا يوجد شخص

متخصص او خبير في الاعشاب وكل ماهنالك هو شهادة عليا ضمن الجامعات والمعاهد العليا تسمى دكتوراه عقاقير ومن ضمن ما يدرس فيها العقاقير العشبية وهؤلاء الأشخاص ينحصر عملهم في التدريس أو البحث

العلمي وليس لديهم الوقت ولا قلة الأدب او قلة الخلق ليعملوا في مجال الخلطات والوصفات الكاذبة التي نراها ونسمع عنها حيث تعالج من الصلع الى الموت كما أنه توجد فئة أخرى من علماء النبات وهم غالبا في

الأصل مهنديسين زراعيين تابعوا تحصيلهم وتخصصوا في مجال تحسين الإنتاجية ومكافحة الأوبئة النباتية التي تتطلب منهم معرفة مكونات النبات وآلية التأثير وهؤلاء أيضا ليس لديهم الوقت لهذه الترهات والوصفات

الكاذبة وعلى سبيل المثال فإن العالم المشهور ماندل والتي يمكنك تلخيص نظريته في سطرين بقي هو يعمل عليها سبع سنوات متواصلة وهو يناكف حبة الفاصولياء وهي تناكفه حتى توصل الى مايشبه القاعدة التي

درسناها
واما مانراه على الشاشت وفي الاسواق فهو نتاج أشخاص منهم من يحمل الى جانب شهادته العلمية شهادة اخرى في الدجل والنصب وقد درس وتعلم أسلوب الدعاية والتسويق وبالإتفاق مع محطات التلفزة اتيح له

المجال لإبراز مواهبهة المزعومة

ولقد عبرت السيدة الفاضلة روزا عن مايشابه ذلك حيث علقت على أحد مواضيعي في المنتدى وهو نبات عشبة الصابون فقالت : "صحيح ان النبات صغير جدا لكنه بعرضك صار كبيرا " وهي صادقة كل

الصدق ويدل تعليقها على ذكاء وفطنة شديدين يجب ان نتحلى بهما جميعا لتمييز الغث من السمين
فليس من الحكمة تصديق كل من نط لنا بوجهه من شاشة او صحيفة
صحيح لا يمكن الإنكار ان بعض المعالجين مخلصين وصادقين وقد نقلوا العلم عن أجدادهم ومن تجربتهم الشخصية وأعرف احدهم لا يمكن ان يصف خلطة قبل ان يجربها على نفسه ولكن هذا غير كاف خصوصا

في امراض دوخت العلماء والأطباء في مشارق الأرض ومغاربها والأموال التي صرفت على الدراسات والبحوث ذات الصلة تزن بالأطنان حيث لا يمكن عدها بالأرقام ومع هذا لم يتوصلوا الى أمر قاطع وحاسم في

هذا الأمر ثم يأت احدهم وهو متكؤ على أريكته ليطل علينا بوجهه الكئيب ويقول انه اكتشف علاجا قاطعا لذلك المرض

ومن المهازل التي وصلنا اليها ان الإكتشافات والسبق العلمي اصبح ينطلق من ايدي لا يمكن أن يخطر ببالك انه يمكن أن يصدر منه وادعوك اخي وصديقي مريض السكر لقراءة هذه المنشورة والتي ربما قراتها في احد

المنتديات او وصلت إليك بطريق ما مكتوبة بخط اليد ومهددة ان من لا ينشرها فسيصيبه من الله الويل والثبور وعظائم الأمور وأن من ينشرها على عشرة أشخاص على الأقل فسيبني له الله قصرا في الجنة على الأقل

هذا غير الحوريات وسواه مما لا يحصى

((((إحدى المنشورات ))))
وإليك أخي المتصفح هذه المنشورة التي وجدتها في هذا الموضوع (بدون أدنى مسؤولية). وهي
رئيس محكمة تبوك يتوصل إلى علاج لمرض السكر
بعد تجربه صحية كللت بالنجاح توصل رئيس محكمة تبوك الشيخ / صالح بن محمد التويجري إلى علاج لمرض السكر الذي يعاني منه الكثير وخاصة كبار السن حيث ذكر فضيلته أنه بعد جهد جهيد وتجربه طويلة

رافقها العناء والصبر وجدت خير السبل وأفضلها لمعالجة هذا المرض .
المقادير
أولاً : واحد جرام من المر
ثانياً : واحد جرام من اللبان
ثالثاً : واحد جرام من الصبر "والله نحتاج الى أطنان من الصبر "
رابعاً : واحد جرام من الحبة السوداء
خامساً : واحد جرام من الحلتيت.

طريقة الاستعمال

تجمع هذه المقادير ويضاف عليها ماء بمقدار ست مرات بعلبة العصير ( ست أكواب ) .
ثم تسخن على النار حتى تصل درجة الغليان لمدة 10 دقائق .
ثم يصفى الماء وتزال الشوائب ويوضع في إناء من الزجاج ويبدأ المريض بتناوله كما يلي :
أولاً : فنجان واحد من القهوة ( السعودي ) . يشرب كل صباح قبل الفطور لمدة أربعة أيام .
ثانياً : فنجان واحد من القهوة يوم بعد يوم لمدة ثلاثة أيام .
وبعدها يتوقف عن الاستعمال نهائياً ومن ثم يأكل المريض ما كان ممنوعاً منه ولا يخاف بإذن الله تعالى
وقد أوضح أن المريض يحدث له إسهال أثناء إسستخدام العلاج لكنه ينقطع بعد ثلاثة أيام دون عناء إن شاء الله تعالى . يتمنى فضيلته أن ينفع الله جميع من يصلهم خبر هذا العلاج الذي اعتبر نشره بين الناس واجب

يحتمه علينا الدين والأخوة الحقة .

انتهت المنشورة

لاحظ باستور العرب كيف حشر العاطفة الدينية وانظر الى فصاحته التعبيرية
ولاحظ كيف انه في سبعة أيام سيقضي على مرض دوخ العلماء والمعالجين والمخابر لآلاف السنوات

وهذا تعليق لطبيب ممارس منشور في جريدة الرياض على إحدى الوصفات

تعليقاً على ما ورد في إحدى الصحف بعنوان "الشاي والقرنفل لعلاج السكر والرعشة دليل التعافي"، بشأن اكتشاف احد المواطنين علاجاً لمرض السكر مكون من الشاي الأسود والقرنفل ولما ورد إلى كلية

الصيدلة من طلب التعليق، حيث ذكر أن هذه الخلطة تشفي مرض السكري بنوعيه وكذلك تساعد في شفاء الفشل الكلوي. كما وصل إلى "عيادة الرياض" بجريدة "الرياض" عدد كبير من الرسائل البريدية

والفاكسات تستفسر عن صحة ما ورد.
كنت أتمنى أولاً توخي الدقة عندما يتم الحديث عن علاج يمس صحة المواطن لاسيما مرض السكر والذي يعتبر مرضاً مزمناً مصاحباً للمريض طوال حياته والذي لا يوجد حتى الآن علاجاً شافياً له إلا عملية الزرع

للأشخاص المصابين بالنوع الأول المعتمد على الأنسولين. لقد تم تناول هذا الموضوع دون براهين علمية ودون مبررات جاءت من جهات صحية تؤيد أو تنفي ما ذكر عن هذه الخلطة . لقد كان في الخبر

المنشور أشياء كثيرة قيلت غير صحيحة وخطيرة جداً على المرضى المصابين بمرض السكر وبمرض ارتفاع ضغط الدم وبقرحة المعدة وبالفشل الكلوي. سوف أسرد ما قيل والذي يشكل خطورة كبيرة على

المرضى وهو "أن من لديه ارتفاع في ضغط الدم ويستخدم عقاقير عليه عدم استخدامها أو تناولها في الأسبوع الأول إلا عند الحاجة. مؤكداً أن العلاج الجديد فعال في علاج ارتفاع ضغط الدم وقرحة المعدة".

ثم أردف يقول "أما من يستخدم جرعة 30سم من حقن الأنسولين مع استخدام العلاج الجديد القرنفل والشاي فيمتنع عن استخدام الحقنة في الليل ليكون استخدامها في الصباح مع العلاج الجديد ويخفض 10سم من

جرعة الحقن، ومن كانت جرعته تتجاوز 30سم أنسولين يستخدم الجرعة مع العلاج الجديد لمدة ثلاثة أسابيع ثم يخفض جرعة النهار وجرعة الليل إلى ثلاثة أجزاء بأخذ ثلثين بالنهار وثلث بالليل ويستمر شهرين ثم

يمتنع عن جرعة الليل وتخفض جرعة النهار إلى الثلث لمدة شهر والثلث الثاني إذا اكتمل العلاج إلى 4أشهر و 3أسابيع، وأضاف أما الأطفال المصابون بمرض السكر فيختلفون لأن جرعة حقن الأنسولين التي

يعالجون بها قليلة ويوصف لهم ملعقة من القرنفل وأخرى من الشاي ويضاف عليه حليب سائل وماء مغلي ويمتنعون عن جرعة الحقن التي يستخدمونها في الليل حسب وصفة الطبيب ثم تخفض جرعة النهار".
تعليقي على ما ورد أن يتوقف المريض بالضغط عن تناول علاج الضغط، وهذا فيه خطورة كبيرة قد يموت مريض الضغط بسبب توقفه عن علاجه وكذلك الجرعات التي ذكرت عن الأنسولين وهي 30سم ، 10سم

وخلاف ذلك ، لا يوجد في الأصل جرعات بهذا الكم واستغرب وفي اعتقادي أنكم كلكم تستغربون كيف لشخص ليس له علاقة بمهنة الطب أن يصف جرعات الأنسولين وزمن تناولها مع علاجه الجديد كما قال. إن

اللوم ليس عليه فهو يتفوه بما شاء لكن اللوم على المتلقي والشخص الذي كتب المقال، كان المفروض أن يتحقق من جرعات الأنسولين التي تم ذكرها وكذلك توقف المرضى المعتمدين على الأنسولين عن تعاطي

الأنسولين لأن في توقفهم خطراً على حياتهم لاسيما إذا عرفنا أنه لا يوجد علاج في الدنيا لمرض السكر من النوع المعتمد على الأنسولين لأن البنكرياس لا يفرز أنسولين أساساً ولا بد للمريض من تعاطي الأنسولين

وأي علاج آخر بما في ذلك القرنفل والشاي لا يجدي نفعاً مع هذا النوع من المرض. وإيقاف الأنسولين واستعمال أي دواء آخر ربما يودي بحياة المريض. طبعاً لا ألوم من تحدث بذلك فهو لا يعرف عن

الأنسولين شيئاً ولا يعرف من أين يفرز وماذا يسبب عدم وجوده في جسم الإنسان.
القرنفل والشاي
وأحب أن أذكر أن القرنفل والشاي لا يوجد أي برهان أو دليل علمي يبرر استخدامه لتخفيض نسبة السكر في الدم وقد يكون التأثير الذي حصل لدى بعض الناس هو تأثير نفسي لا يلبث أن يذهب وأنا متأكد من أن

الأشخاص الذين استعملوا القرنفل لو حللوا الآن السكر لوجدوا أن نسبة السكر لديهم مرتفعة . كنت أتمنى من المسؤولين في الجريدة التي نشرت الموضوع أن لا يضخموا الموضوع فقد ذكرت الفقرات التالية "لا

يزال العلاج الشعبي الذي اكتشف يجد أصداء واسعة في أوساط مرضى داء السكر في البلاد وفي أقطار العالم".
يمكن أنه لقي صدى في المملكة لكنه لن يجد أي صدى في أي قُطر أخر لأن الناس الواعين يعرفون كيف كانت طريقة اكتشاف العلاج فهي بدائية غير مبررة علمياً. وعلى أية حال فقد تأكدنا في قسم العقاقير من أن

هذه الخلطة ليس لها تأثير على انخفاض مستوى سكر الدم. كما تحققنا من جميع المراجع العالمية عن تأثيرات القرنفل والشاي الأسود ولم يكن هناك أي دليل على أن أيا منهما يشفي مرض السكر كما ذكر في

المقال.
من جهة أخرى أود أن أنصح المرضى الذين يتعاطون الأنسولين سواء أكانوا من الصغار أو الكبار عدم ترك الأنسولين بأي حال من الأحوال وعدم الانصياع إلى ما ينشر والذي يعد غير مبرر وغير مبني على

البراهين، وكذلك ما يروج عن طريق الإعلان في بعض الصحف وكذلك ما يروجه بعض المرتزقة عن طريق الجولات أو عن طريق بيع مثل هذه المستحضرات أمام أبواب المساجد وبجوار محطات الوقود وعند

الإشارات وأمام بعض المراكز الكبيرة كل هذه الدعايات فيها خطورة على مريض السكر.
كما أن استخدام القرنفل لمدة طويلة أكثر من 8أسابيع وبالجرعات التي ذكرت في المقال ربما تشكل خطورة على الكلى والكبد والجهاز الهضمي، حيث إن الأعراض الجانبية للأدوية العشبية ومنها القرنفل لا تظهر

خلال شهر أو شهرين، ولكن ربما تظهر الأعراض بعد سنة أو بعد سنتين في الكلى أو الكبد وقد تكون هي نتيجة استخدام القرنفل لهذه الفترة الطويلة وعليهم تذكر ذلك جيداً.
لقد ذكر في الخطاب الموجه لسعادة عميد كلية الصيدلة بأن مكتشف العلاج ذكر أن الشاي والقرنفل يساعد في علاج مرض الفشل الكلوي وأحب التعليق على هذه المقولة بأنها غير صحيحة على الإطلاق، حيث إن

الفشل الكلوي لا يوجد له علاج عدا الغسيل أو الزراعة ويجب على مرضى الفشل الكلوي عدم الانصياع إلى هذه المقولة لأن ذلك قد يسبب لهم أضراراً هم في غنى عنها . كما أحب توجيه الأشخاص المصابين

بمرض ضغط الدم المرتفع عدم قطع أدويتهم التي يستخدمونها من قبل المستشفى بأي حال من الأحوال لأن ذلك قد يعرضهم للخطر.
وأخيراً أوجه نداء إلى جميع الصحف بعدم الكتابة عن مواضيع حساسة مثل هذا الموضوع حتى يتأكدوا من الجهات المختصة عن صحة تلك الادعاءات من الوجهة العلمية، حيث إن نشر مثل هذه المواضيع التي تهم

صحة المواطن فيها تضليل وقد ينجرف وراءها المريض ويترك علاجه المقنن المصروف له من قبل أطباء استشاريين ومبني هذا العلاج على براهين ومعايير علمية ولا يصل إلى يد المريض إلا بعد دراسة طويلة قد

تأخذ عشرات السنين.
وأعود فأقول اعتقد أن المواطن الذي تحدث في هذا الموضوع كان حديثه بحسن نية ولم يكن طمعه المال، حيث لو كان أحد غيره مثل بعض العطارين وبعض المعالجين الشعبيين لباع واشترى في هذا المستحضر وبدأ

يستنزف أموال المرضى كما هي العادة المتبعة لدى أغلبهم.

د.جابر بن سالم القحطاني

وهذا رأي شخص فرغ نفسه للأعشاب والوصفات وصادق مع نفسه على الأقل

السكر مرض صديق فاحذروا الخداع
السكر .. مرض صديق .. احذروا الخداع !!!!!!!!!!

في الآونة الأخيرة انتشرت في النت وخارجه دعايات مفرطة في مجانيتها عن علاج قاطع لمرضي السكري ، المشكلة الحقيقية أن تلك الدعايات لا يتبناها من لا علاقة لهم بالطب فقط , بل للأسف بعض هؤلاء

طبيب متخرج من كلية الطب , وتلك كارثة بكل المقاييس , فهل وصلت الرغبة في ابتزاز الناس إلي هذا الحد الذي نتجاهل فيه – وبتعمد - كل الحقائق عن مرض السكر, والمفارقة الحقيقية بالفعل أنني

أعرف معرفة شخصية بعض من هؤلاء الذين يدعون امتلاك دواءا" قاطعا" لمرض السكري في حين أنهم مصابون بهذا المرض ويتناولون دواءه كل صباح !!!!!!

هذه الدعايات ذكرتني بتلك الوصفة التي انتشرت في النت وخارجه عن علاج قاطع لمرضي السكري يتلخص في تناول تركيبة معينة هي ( 100 جرام لبان ذكر + 100 جرام حبة البركة + 100 جرام

شعير + 100 جرام قمح ) وقيل ساعتها أن تلك الوصفة منسوبة إلي رجل من منطقة الخليج جربها وشفي نهائيا من مرض السكر !!

هذه الوصفة كانت توزع في النت وخارجه مع توصية بإعادة تصوريها أو طبعها وتوزيعها , وكان أن انتشرت انتشار النار في الهشيم , وقد عانيت بشكل شخصي من تلك الوصفة الكثير .. , إذ كنت

مضطرا" علي الدوام لتصحيح الوضع والتنبيه لخطورة تلك الوصفة , ليس فقط لأنها لا تشفي السكر بشكل قاطع كما تدعي ولكن أيضا لأنها خطر علي الصحة العامة حيث أنها تعتمد علي نقع الأعشاب فترات

طويلة قد تؤدي إلي تخمرها , وكما هو ثابت علميا ومتعارف عليه : " الأعشاب عندما تتخمر تتحول إلي مواد سامة تضر بالصحة "

وشيئا فشيئا تراجعت تلك الوصفة وتراجع تداولها , وأنا هنا لا أدعي فضلا في ذلك , وان كنت قد حاولت في محيط من سألني , لكن السبب الحقيقي وراء تراجعها أو تقريبا اختفائها كانت بسبب أن الناس

بالفعل جربوها واكتشفوا زيف ادعاءاتها ..

لهذه الأسباب وغيرها أقول : " لا تصدقوا من يدعي أن لديه علاجا قاطعا لمرض السكري .. أيضا ليس هناك بديل يحل محل الأنسولين مهما كانت كفاءته " .. أقول ذلك كخبير أعشاب يدرك تماما

ما يمكن أن تفعله الأعشاب من معجزات إلهية في علاج الكثير من الأمراض المستعصية , فالأعشاب يمكنها أن تعالج الإيدز والسرطان ولكنها لا تقطع مرض السكري لسبب بسيط هو أن هذا المرض ناتج عن خلل

بيولوجي لا يمكن تعويضه يتمثل في عجز خلايا جزر لانجر هانز ( أسفل البنكرياس ) – الكلي أو الجزئي عن إنتاج الأنسولين ..

هنا لابد من الـتأكيد علي بعض الأمور :
- هناك بعض أنواع السكري الطارئ يمكن علاجها بشكل قاطع .. وهي تلك الحالات التي أصيبت بالمرض نتيجة عارض كالسمنة المفرطة مثلا دون أن يكون هناك سجل عائلي يفيد بوجود إصابات بالسكر بين

العائلة ..
- كلامنا هنا لا يعني بالمرة أن الأعشاب الطبية لا تساهم في علاج السكري بل علي العكس هي ضرورية جدا لمرضي السكري فهي تساعد مريض السكري بكل تأكيد , ولكنها لا تقطع السكري نهائيا كما يدعي

البعض , ولا تصلح كبديل عن الأنسولين في الحالات التي تعتمد بشكل أساسي عليه ..
- يمكن لبعض الأعشاب الطبية أن تحل محل الحبوب الكيماوية التي يتعاطاها مريض السكري تلافيا للأعراض الجانبية التي تسببها تلك الحبوب ولكن هذا الإحلال يتم بالتدريج ووفق جدول زمني محسوب وفي ظل

متابعة دورية لقياسات معدل السكر في الدم , ولكنها لا تحل محل الأنسولين خصوصا في الحالات التي تعتمد بشكل أساسي عليه كما سبق وأشرت ..

تبقي دعواتي وأمنياتي بدوام الصحة والعافية للجميع

أشرف العناني

نعود الى بحثنا راجين من معالجينا ومرضانا عافاهم الله أن يحكموا عقلهم بالنسبة للفئة الثانية وضميرهم للفئة الأخرى

لاحظ أخي التكوين المثالي الفريد الذي منحك إياه خالقك العظيم
لا تعبث أو تسمح بالعبث به برعونة
أخطاؤك او اخطاء غيرك بتجاربهم عليك قد تتلف كل هذا التكوين لهذه الغدد التي تضمن التنظيم في خلايا جسمك



مرضى السكري الذين لا يعتمدون على الأنسولين

خلطات كاذبة أوخطرة

1 - خلطة توصف لتنحيف مريض السكر مكونة من زيت لوز حلو، وزيت الخردل، والقريفون، والجلسرين والزيت الاحمر، ومنثول، ولبن التين

هذه الخلطة خطرة وسامة فالخردل والمنثول والزيت الاحمر وحليب التين تتلف الكلى والكبد في الإستعمال الطويل

2 - خلطة عشبية وتباع في بعض الصيدليات وعلى الهواتف وتسمى Essiac ومكونة من جذر الارقطيون وجذر الراوند وحميض وبوقيصا و دردار وتوصف للسكر وسرطان الكبد وغيرهما

هذه الخلطة بعض مكوناتها قد توقف الإسهال وغالبا سيتوقف المريض عن أخذها أما فيما لو وصفت لعلاجات طويلة كالأورام والسكري فإنها في غضون ثلاثة أشهر على أبعد تقدير ستوجد لدى متعاطيها سرطان

القولون (الغليظ).

3 - اي خلطة يدخل فيها أحد هذه الأعشاب لا يجوز إستعمالها لفترات طويلة تتجاوز الشهر

ـ السنفستيون comfeny
ـ حشيشة السعال caltsfoot
ـ ساسا فراس sassafras
ـ سلع البقر sencio hadinsis
ـ رجل الغراب senecio glaucus
ـ صبار لسان الحماة Kleinia pendula
أذخر Kleinia odona
ـ شاي الأدغال senecio vulgasis
ـ الزرادند Azisto lochia

4 - خلطة مكونة من 100 غرام حبة البركة و 100 غرام قمح و 100 غرام شعير و 100 غرام لبان ذكر
تخلط جميعها وتضاف إلى ستة أكواب ماء و تغلى عشر دقائق ويشرب منه فنجان يومياً على الريق مدة أربعة أيام ثم يشرب فنجان كل يوم مدة ستة أيام ويدعي مروجها أن المريض سيشفى تماما !!

هذه الوصفة غير خطرة لكنها خير مفيدة لمريض السكري، و لا تخفض السكر في الدم بشكل بسيط ناهيك عن الشفاء الذي بالأصل غير موجود في أي علاج بل الأدوية مجرد تخفيض لمستوى السكر في الدم و عدم

ارتفاعه أو إنخفاضه.

الإستخدام الآمن لمُعالجة مرضى السكري

قبل البدءهُناك بعض الإرشادات

ضع نصب عينيك ان مرض السكر مرض خطر ولا يحتمل المزاح معه وبنفس الوقت فهو سهل التعايش معه
المُستحضرات العُشبية لا تحل محل الأدوية في مُعالجة السكر بشكل مُباشر.
اعرض الوصفات والاعشاب على طبيبك و استعلم عن تداخلات الأعشاب مع الأدوية الأخرى أو الآثار الجانبية لها.
لا تستعمل الأعشاب في فترة الحمل أو الإرضاع لان التأثيرات على الرضيع أو الجنين غير معروفة.
لا تعط الأطفال مُستحضرات الأعشاب بدون استشارة طبيب الأطفال.
إذا وافق طبيبك على استخدامك لهذه الأعشاب سجل الأعشاب التي تأخذها والجرعات التي تتناولها.
جرب فقط نوعاً واحداً بنفس الوقت لأنك تستطيع بسهولة تقدير تأثيره.
اتبع الإرشادات المتعلقة بالجرعات الموجودة على الملصق ولا تأخذ أكثر من الجرعات المقررة.
تابع عيارات سكر الدم لديك بشكل مُتكرر واحتفظ بسجل لذلك وهذه الوسيلة الوحيدة لمعرفة فعالية الأعشاب في إنقاص السكر.
الاحتفاظ بالعُبوة الأصلية في حال حدوث تسمم بزيادة الجرعات أو الآثار الجانبية لمعرفة التصرف في هذه الحالة.
ضع وقتا محددا لمعرفة مدى فعالية هذه الأعشاب وعادة من 3- 6 أسابيع وإذا لم يحصل أي استجابة توقف عن استعمالها.
بعض هذه المُستحضرات العُشبية قد تكون فعالة في مُساعدة مرضى السكر في السيطرة على مستويات السكر.
احتفظ بمُستحضر الأعشاب في عبواتها الأصلية بعيدة عن مُتناول الأطفال.

الحذر من احد هذه الاعراض

الصداع أو الغثيان أو الطفح أو تغيرات في مواعيد النوم أو المزاج والتي قد تكون آثارا جانبية لهذا الدواء وإذا استمرت الأعراض توقف عن إستعمال هذه الأعشاب واستشر طبيبك.

المستحضرات العشبية المستخدمة في علاج السكري

هُناك أكثر من 1200 مُركب نباتي اختبر لمعرفة قابليته في إنقاص السكر. والكثير وجد أنها لها فعالية خافضة للسكر عند اختبارها على الحيوانات أو في المختبرات, ولكن الأبحاث المتعلقة بهذا المجال محدودة

والموجود منها نوعيته ليست عالية و القليل تم اختبارها على الإنسان, وأتضح أن لها تأثيراً خافضاً للسكر, ولكن هذه المستحضرات ليست فعالة جدا وليست كافية لعلاج السكري لوحدها.

أهم الأعشاب التي تذكر ذات تأثير ومدى صدقها


1 - القثاء المر Bitter melon
2 - الحلبة fenugreek
3 - الغومار GYMNEMA SYLVESTRE
4 - حرمل الماعز Goat rue
5 - عنب الدب Bilberry
6 - الجنسنغ أو الـimages
7 - الصبار Cactus
الـتـيـن الـشــوكي Opuntia
8 - البصل Onions و الثوم Garlic
10 - الترمس Lupin

القثاء المرّ Bitter melon

التصنيف العلمي
المملكة: Plantae
القسم: Magnoliophyta
الصنف: Magnoliopsida
الترتيب: Cucurbitales
العائلة: Cucurbitaceae
الجنس: Momordica
النوع: M. charantia
الاسم العلمي : Momordica charantia
Descourt.



من أسمائه البطيخ المر, أو الخيار المر, أو القرع المر, وهو واسع الانتشار في الطب الشعبي لعلاج السكري
ويؤكل كخضار و يشبه القثاء وما يميزه النتوءات الشوكية على كامل جسم الثمرة ويستخدم طازجا أو مجففا.

القثاء المر Momordica charantia نبات عشبي زاحف أو متسلق سريع النمو موطنه المناطق الإستوائية والمدارية مِنْ عائلةِ الـ Cucurbitaceae الثمار صالحة للأكل ويزرع

تجاريا في جنوب شرق آسيا، الصين، أفريقيا، والكاريبي أما عندنا في المنطقة الساحلية فيزرع كنبات متسلق تزييني.
للنبات محاليق بقطر 5 مم كالكرمة يستعملها للتسلق على ما يصادفه والأوراقَ بسيطةَ متبادلة بطول 4 الى 12 سم
وكالفصيلة القرعية يحمل النبات نوعين من الازهار المذكرة والمؤنثة.
الثمار مستطيلة قليلا وتميل الى الشكل الإهليلجي وتعتبر شكلا خطئا فنيا لدرجة انها تسمى أحيانا الديناصور وما يميزها ان القثاء أطول بكثير وبدون نتوءات شوكية والمقطع العرضي للقثاء المر أجوف تحيط به

البذور الجعداء المنغمسة ضمن اللب وقليلة العدد غالبا لا تصل العشرين بذرة كحد اعلى ولا تشبه اية بذور أخرى معروفة لكنها قد تقارب الى بذور الليف lufffa-agyptiaca لكنها ليست سوداء
البعض يشبهه بالقثاء أو الخيار أو البطيخ للتقريب والحقيقة ان ثماره توحي لرائيها أنها من مخلفات العصور الجيولوجية الغابرة كالجوراسي او سواه وقد نسيها الزمن فبقيت على حالها فهي مزيج مركب من شكل خيارة

متوسطة ومحززة كقثاءة ومسننة كديناصور أو التنين الاسطوري ولبها احمر كالبطيخ وبذورها كالقراد الذي يهاجم الحيوانات ولبها قبل النضج كلب القرع وبعد النضج كالسائل المخاطي لكنه أحمر

يوحي اسمه بأنه مر وغير قابل للأكل لكنه ليس لهذه الدرجة ومرورته تشبه مرورة اليقطين عندما يتحول الى المر ويمكن إزالتها بتقطيعه وغسله بماءا مملحا حتى أنه يستعمل لصنع الحلويات لكن الاسم جاء لتمييزه

عن القثاء أو البطيخ أو هكذا سموه وقشرة الثمار صالحة للاكل أيضا عكس البطيخ و يُمْكِنُ البدء بأكل القثاء المر إذا حدثت مجاعة لا سمح الله من بداية تحول الثمار الى اللون الأصفر كما يمكن أكله عندما يكون

اخضرا لكن حينها المرورة ستكون شديدة
ومما يميز القثاء المر ان الثمار بعد النضج التام تتشقق بشكل طولاني لتظهر بذورها لأشعة الشمس وتجفف اللب الأحمر المحيط بها.

البطيخُ المرّ او القثاء المر متعدد الأشكال والأحجامِ منه المستطيل بنهاياتِين مُسْتَدقتين بشكل واضح وبلون أخضرِ شاحبِ ، مَع تموّجُ وتجعد ولا اعرف كيف اعبر عن الكلمة warty سوى بكلمة محلية تستعمل

لوصف هكذا أشكال (مبعجر) أي غير منتظم وغير مستوي وكله ثأليل وغلط بغلط ويستعمل هذا النوع بكثرة للزينة نظرا لغرابة شكله. أما البطيخ أو القثاء الهندي و الأكثر مَرارةً لَهُ شكل نهايات أضيق و يَغطّى

السطحُ الخارجي بمسننات مثلثية كالتي نراها على ظهور الديناصورات في أفلام الخيال العلمي واللون أخضرُ أَو أبيضُ ويمكن ان يستعمل كخضار محشوة.



القثاء المرّ يُستَعملُ في الطبخ الصينيِ لنكهتِه المرّةِ ويقلى مع اللحوم أو كشاي وعلى فكرة فبكين هي المدينة الوحيدة في العالم والتي تخلو شوارعها وأزقتها من القطط والكلاب والسبب بسيط فهم يأكلون كل شيئ

وأظن ذلك مرده الى النسبة العالية للسكان بحيث لا تسمح لهم بالفزلكة وهذا يؤكل وذاك لا يؤكل.
في النيبال والباكستان يطبخ ككاري لتَقْشير الجلدِ ويقَطعَ إلى شرائحِ رقيقةِ ثمّ هو يُملّحُ ويوضع تحت أشعة الشمسِ لبِضْع ساعاتِ لتَخفيف مرارته

المحتويات

هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 766x431 and weights 75KB.


الإستعمالات الطبية

البطيخ المرّ إستعملَ في أنظمةِ الطبِّ التقليديةِ الآسيويةِ المُخْتَلِفةِ لوقت طويل ومثل أكثر الأطعمةِ المرّةِ، يُعتبر محفّزُا هضمياً. و يُمكنُ أَنْ يَكُون مساعدا على الهضمِ أو معالجا لسوء الهضم، والإمساك وبنفس الوقت

يمكنه زيادة حموضة المعدة وتوسيع التقرحات ان وجدت وهذ ثبت بالتجربة السريريةِ والتقاريرِ العلميةِ.

تعزى مرارة القثاء المرِّ الى الكينينِ ولا دليلَ على هذا الإدّعاءِ و يُعتَبرُ الآسيويين، و البنميين والكولمبيين في امريكا اللاتينية انه مفيد لمَنْع ومُعَالَجَة الملاريا.
وهذه أَكّدتْ بدِراساتَ مخبريةِ بأنّ النوعِ المُخْتَلِفِ للبطيخِ المرِّ لَهُ نشاطُ مضاد للملارياُ لكنها لم تدرس على الإنسان.

والإختبارات المخبرِية تعتقد ان تُركّيبُ القثاء المرِّ قَدْ يَكُونُ فعّالاَ لمُعَالَجَة عدوى HIV. كما أكثر المركّباتِ المَعزولة مِنْ القثاء المرِّ ذات تأثيرِ على HIV البروتينَ أَو البروتينات السكّرية lectins

وليس المتمكن، ولا يحتمل ان تلك الكمية النظرية من القثاء المر سَتَبطئ او تعالج HIV لدى المُصَابينِ.
من المحتملُ نظريا انه يمكن أَنْ يُعادلَ التأثيرات السلبية مِنْ المخدّراتِ المضادة لـ HIV والدراسة في المختبر لا يمكن إطلاقها فورا على الناس.
في تجربة طبيَّةِ تمهيديةِ واحدة، شكلت حقنة شرجيةِ مستخلصة من القثاء المر بَعْض المنافعِ في متطوعين مصابين بـ HIV (Zhang 1992).

بَعْض انواع القثاء المرِّ تعرض كـ" علاج لمرض السكّرِ " وهذا لا يوجد الا في القصص والخيال وأظن الفكرة بدائية وأتت من الفكر الذي يعتبر الأمر وكأنه مزج ألوان لدى الدهان أو الرسام حيث تعدل المرورة

الحلاوة لوخلطا معا في كوب أو كأس ومرض السكر ليس بهذه الرؤية القاصرة

يعزى اليه تخفيض السكر حيث ان ان البروتين المشابه للأنسولين فيه مشابه للأنسولين ويدعى بولي ببتيد ب Polypeptide B أو الأنسولين النباتي Phyto Insulin ويُعتقد أن الشارانتين

يعمل عبر خلايا لانغرهانس في البنكرياس أو عبر العضلات.
الدراسات عنه ليست كافية و بعضها اُجري على البوليببتيد ب , وبعضها على عصير القثاء المر أو على المجفف
وفي إحدى الدراسات كانت الجرعات وسطياً 50-200 ميللي لتر باليوم من العصير الطازج أو 3- 15غرام من المجفف أو 200- 600 ميللغرام من الخلاصة باليوم على جرعات مُقسمة ولم تسجل أي

نتائج يمكن الركون اليها و لا توجد دراسات على استخدامه لفترة طويلة.

المحاذير

تَحتوي البذورُ على الـ vicine الذي يُمْكِنُ أَنْ تيسبّبَ أعراضَ favism في الأفرادِ السريعي التأثرِ.
بالإضافة الى الـ arils الأحمر للبذورِ يمكن ان يكون ساما للأطفال
سام بالنسبة للأطفال والحوامل وقد يحدث نزيفاً و تقلصات لذا يجب تجنبه من الحوامل والأطفال.
يجب إعلام طبيبك تناول القثاء المر من مريض السكر لمعرفة تداخلاته مع الادوية التي يتعاطاها المريض
و على المريض ان يراقب مدى إستفادته من عدمها والتوقف عن تعاطيه إذا لم يحصل أي فائدة خلال الشهر الاول فورا.

الحــلـبـة fenugreek

التصنيف العلمي
المملكة: Plantae
القسم: Magnoliophyta
الصنف: Magnoliopsida
الرتبة: Fabales
العائلة: Fabaceae
الجنس: Trigonella
النوع: T. foenum-graecum
الاسم :Trigonella foenum-graecum
L.

هذه الصورة تم تصغيرها . أضغظ على الشريط الاصفر لعرضها بالكامل. The original image is sized 532x500 and weights 49KB.


الحلبة Fenugreek (Trigonella foenum graecum) نبات في العائلةِ Fabaceae. ويستعملُ كعشبة (الأوراق) وكتابل (البذور).

يعتقد بان موطنه الأصلي هو الشرق الادنى ثم استقدم الى الشرق الاوسط وعثر على حبوب متفحمة من الحلبة في تل حلا في العراق تعود الى 4000 سنة قبل الميلاد وكذلك عثر على الحلبة في قبر توت غنج آمون

في مصر و يُزْرَعُ الآن حول العالم كمحصول نصف قاحل.

النبات معروف ولا يحتاج الى وصف

الإستخدامات

في الهند تطحن البذور وتخلط باللبن وتستعمل للشعر كشامبو ومسبل للشعر ويستعمل كغذاء في اكلات شعبية ويدخل في صناعة الخبز. وللخبز يستعمل ايضا في الحبشة وارتيريا وفي طب الأعشاب لمعالجةِ مرض

السكّرِ.
في سورية تستعمل بذور الحلبة كشاي لإدرار الحليب للمراضع وذلك هو انسب عمل للحلبة
وفي مصر تستعمل لنفس الغاية إضافة الى أنها تقدم في بعض المقاهي كالشاي العادي وتستعمل في كل مكان بإضافتها الى الخلويات كمنكه
اليهود حسب تعاليمهم ياكلون الحلبة في اول وثاني يوم للسنة الجديدة Rosh Hashana

المحتويات

بذور الحلبة غنية بالألياف ويُعتقد أن جزءاً من تأثيرها يعود لهذه الألياف لامتصاصها الكربوهيدرات الموجودة في الطعام, والعامل الآخر الموجود في الحلبة والذي يُساهم في خفض السكر هو البروتينات و

السابونين والقلويدات مثل الفينيوغريكين و التريغونيللين.
polysaccharide galactomannan وصابونين saponins مثل diosgenin , yamogenin, gitogenin,

tigogenin، وneotigogens. صمغ، زيوت طيارة، وأشباه قلوية مثل choline و trigonelline.
المُركّبِ ذو الرائحةِ الفعّالةِ sotolone. Fenugreek يُستَعملُ في إنتاجِ النكهةِ للعصائرِ الإصطناعيةِ.

الحلبة تستَعملُ بشكل رئيسي كمساعد هضمي ولإدرار الحليب للمراضع و يُوْجَد مستحضرات َ بشكلِ كبسولةِ في العديد مِنْ مخازنِ الغذاء الصحي
كما تستعمل البذور لتخفيض الكوليسترول والشحوم
وقد بينت عدة تجارب بأنَّ تأثيراتَ الحلبة تُحسّنُ أكثر الأعراضِ الأيضيةِ المرتبطة بالنوعِ -1 والنوع -2 لمرض السكّر في البشر والنماذج الحيوانية ذات العلاقة ويتوفر حاليا المستخلص ويُوْصَفُ كملاحق غذائية

للسيطرةِ على مرض السكّر مِن قِبل ممارسي الطب المكمّلِ والطبّ البديلِ.
وفي عدة دراسات لبذور الحلبة بشكل تجريبي اقترح استعمالها للحِماية ضدّ أمراضِ سرطان الثديِ.

صُنِفت الحلبة من قِبل إدارة الأدوية و الأطعمة الأمريكية (FDA) بأنها آمنة لعلاج السكري بكميات صغيرة سواء البذور أو البودرة المنزوعة الدسم المصنوعة من البذور, و قد تمت دراست الحِلبة بشكل كبير

على الإنسان والحيوان وأظهرت الدراسات بأن للحِلبة تأثير خافض للسكر, وهناك دراسات أيضاً تُبين بأن للحِلبة كذلك تأثير خافض للكولسترول والشحوم الثلاثية في الدم.
الحِلبة تُحسن سكر الدم في السكري النوع الأول وكذلك الكولسترول والشحوم الثلاثية وتُحسن السكر ولم يتغير مستوى الأنسولين كما ذكرت إحدى الدراسات.
أما في السكري من النوع الثاني فقد ظهر للحلبة تأثير في خفض سكر الدم والكولسترول وذلك في عشرين دراسة وتجربة لكن يؤخذ عليها انها استمرت لثلاثة اشهر فقط في أطولها وكان مُتوسط هبوط السكر 35

ميليجرام.

الجرعة

لا يمكن إعكطاء جرعة عامة بل بعد دراسة الحالة جيدا وعموما توصف بين العشرين غراما الى المئة غرام على مدار اليوم وبشكل يومي

المحاذير

يحظر على ذوي الحساسية من الحمص أو الفستق تعاطي الحلبة فهي تسبب نفس الأعراض
الحلبة تخفض مستويات غلوكوز الدم بشكل فعلي ويجب ملاحظة ذلك للذين يشكون من نقصه
ويمكن لمريض السكر (IDDM) أن يَستعملُ الحلبة إذا كان يسيطر سيطرةُ تامة على الغلوكوز.
وتوصف الحلبة كعلاج للربو كعلاج ويجب الحذر من ذلك لأن إستنشاق بودرة الحلبة تسبب حقيقة الربو والربو التحسسي وهذا مثبت بعدة حوادث
النساء الائي لديهن تاريخ مع مشاكل حيضية يمنعن من تعاطي الحلبة فقد تسبب نزيف حيضي شديد
وتوصف الحلبة من بعض المعالجين لتخفيف وعلاج الشقيقة والواقع انه من الثابت انها تساعد على تنامي أعراض الشقيقة
والحلبة عندما توصف لمعالجة الكوليسترول فيجب مراقبة ضغط الدم بشكل دقيق فهي ترفع ضغط الدم بشكل ملحوظ ويجب الحذر من تعاطيها لمن يشكون من مشاكل عدم استقرار في الضغط او أمراض القلب

وخصوصا المرضى الذين يتعاطون مميعات الدم أو الأسبرين.
وبسبب مُحتوى الحلبة العالي من الألياف يمكن أن تعيق إمتصاص بعض الأدوية التي يتعاطاها المريض لذا يجب عرضها على الطبيب المعالج لمعرفة مدى إعاقتها او تعارضها مع الأدوية التي وصفها لمريضه

الآثار الجانبية

الإسهال وإعاقة تخثر الدم تخثر الدم, ولذلك
عند الحيوانات خلاصة الحِلبة تسببت بحدوث تقلصات رحمية في الحمل ولذلك يجب عدم استخدامه في الحوامل.


غومار GYMNEMA SYLVESTRE



Gymnema sylvestre
التصنيف العلمي
المملكة: Plantae
القسم: Magnoliophyta
الصنف: Magnoliopsida
الترتيب: Gentianales
العائلة: Asclepiadaceae
الجنس: Gymnema
النوع: G. sylvestre
الاسم : Gymnema sylvestre
R. Br.

Gymnema sylvestre R.Br عشبة موطنها الغاباتِ الإستوائيةِ الجنوبيةِ ووسط الهند وقد إستعملَ كـ naturopathic لمعالجة مرض السكّرِ على مدى الألفي سنة الماضيتين

التركيب الكيميائي

المركب الرئيسي للغومار نوع Gymnema sylvestris مجموعة من الحوامضِ oleanane triterpenoid saponins وتعرف بـ gymnemic

acids. الأخير يَحتوي acylated أجزاء أحماض كـ (tigloyl, methylbutyroyl etc.,) إشتقاقات حوامضِ deacylgymnemic

(DAGA)

أوراقُ الغومار تحوي سابونين sylvestre triterpene saponins يَعُودُ إلى oleanane وأصناف . Oleanane saponins
وحوامضَ gymnemic و gymnemasaponins، dammarene saponins gymnemasides. إضافةً الى مكونات أخرى كالفلافونيات

flavones , anthraquinones, hentri acontane, pentatriacontane والكلوروفيل و الراتنج , وأحماض عضوية كحمض

الطرطريك tartaric acid ، وحمض النمل formic acid ,وحمض البوتريك butyric acidو lupeol, ?-amyrin related

glycosides و stigmasterol .
ويُظهرُ مستخلص النباتَ نتيجة إيجابية لإختبار أشباه القلوية أيضاً.وتنتج الأوراق الحموض glycosides وanthroquinones وإشتقاقاتهم.
أحماض الـ Gymnemic ذات نشاطاتُ مضادة للتحسس والسكرَ مُيّزَت كمجموعة حوامضِ gymnemic وعُزِلَت بنجاح مِنْ أوراقِ Gymnema sylvestre.

الإستخدامات

ما زالَ الغومار تحت الدراسات وتأثيرات العشبةِ لَمْ تُعْرَفُ كليَّاً، وتوصف لتَخفيض مستويات سُكّرِ الدمِّ بالإستعمال الطويل .
ومضغ أوراق النبات يخفض الإحساس بطعم ومذاق الأشياء بحيث لو وضعت قطعة سكر في فمك بعد مضغ جزء من الغومار فلن تشعر بحلاوة السكر ويستمر هذا الإحساس لدقائق لا تتجاوز العشرين دقيقة والحقيقة

ان ورق العناب يفعل ذلك وكنا نستعمله بعد ان نأكل الفليفلة أو الشطة

ومن هنا جاء الإعتقاد بفاعلية النبات في تخفيض السكر حيث يمَنْع مُستقبِلاتِ السُكّرِ في اللسانِ، لكن ذلك لم يدعم بدراسات علمية ويستعمل حالياً في غالبية إن لم يكن كُلّ الدواء العشبي لمرض السكّرِ مع مكوناتِ

أخرى مثل القرفةِ، والكروم، والرصاص , biotin, banaba, huckleberry والبطيخ المرّ.

يُعتقد بأن المكون الفعال هو حامضَ gurmenic ذي التركيبُ المشابه لـ saccharose. والغومار لا يستعمل لتخفيض السكر فقط بل لمعالجةِ مشاكل مختلفة كـ hyperglycemia،

والسمنة، وتخفيض الكُولِسترولِ ولمعالجة فقر الدم وسوء الهضم ويستعمل في الطب الأيورفيدي.

في العام 2005 أجريت دراسة في المعهد الملكِي البريطاني King’s College على المستخلص المذاب في الماء لـ Gymnema Sylvestre، وأظهر انه تسبّبَ في زياداتَ قابلة

للعكسَ في الكالسيومِ الخلويِ وإفرازِ الأنسيولينِ في خلايا الفأرِ والإنسانِ
و إستعملتْ بتركيز (0.125 ميليغرام / مليلتر). وإقترحُ بناءا على هذه البياناتِ بأنّ المستخلص مِنْ Gymnema Sylvestre قَدْ يكُون مفيدا كوكيل علاجّي لتَحْفيزِ إفرازِ الأنسيولينِ في

الأشخاص مَع T2DM

آلية العملِ

صيغ Gymnemic الحامضية مفيدة ضدّ السمنةِ، طبقاً للتقاريرِ الأخيرةِ و تُنْسَبُ الفعالية إلى قدرةِ حوامضِ gymnemic على تَأخير إمتصاصِ الجلوكوزَ في الدمِّ. إنّ الترتيبَ الذرّيَ لجزيئاتِ

gymnemic الحامضية مشابهة لتركيب جزيئاتِ الجلوكوزِ. فتَمْلأُ هذه الجزيئاتِ مواقعَ المُستقبِلَ على حليماتِ الذوق وبذلك تَمْنعُ تنشيطَها بجزيئاتِ السُكّرِ الموجودة في الغذاءِ، وبذلك تكْبحُ شهوةَ السُكّرَ.
وبنفس الطريقة فإن الـ gymnemic تَمْلأُ بجزيئاتَ حامضيةَ موقعَ المُستقبِلَ في الطبقاتِ الخارجيةِ الماصّةِ للأمعاء بذلك تَمْنعُ إمتصاصَ جزيئاتِ السُكّرَ بالأمعاء، التي تُؤدّي إلى تخفيض مستوى سُكّرِ الدمِّ.

أوراق Gymnema sylvestre تسبّب hypoglycemia في حيواناتِ المختبرِ وتمَ إستعمالها في طبِّ الأعشاب للمُسَاعَدَة على مُعَالَجَة مرض السكّر من النوع الأول عند البالغينِ

mellitus (NIDDM).

ووجد مع الإستعمال لهذه المركّباتِ انه يزداد الطرحِ البرازيِ مِنْ الكولوستيرولِ، لكن الدِراساتَ لإثْبات الأهميةِ السريريةِ في مُعَالَجَة hypercholesterolemia (كولوستيرول مصلِ عاليِ)

قليلة.
ولوحظ انه مع الإستعمال يزداد التبول واعتبرت كآثار جانبية للإستعمال.
بَعْض الآلياتِ المحتملةِ لمفعول الأوراق وخصوصاً حوامضَ Gymnemic مِنْ Gymnema sylvestre ا:

1. يَزِيدُ إفرازَ الأنسيولينِ.
2. يُنشط تجديدِ خلايا ِ.
3. زيَاْدَة نشاطاتِ الإنزيماتِ المسؤولة عن إستخدامِ الجلوكوزِ بممراتِ تابعِ الأنسيولينِ،
زيادة في نشاطِ phosphorylase، نقصان في إنزيماتِ gluconeogenic و sorbitol dehydrogenase.
4. يُسبّبُ منعَ إمتصاصِ الجلوكوزِ مِنْ الأمعاء.

إنّ مكوّناتَ gymnemic الحامضية تمَنْع إمتصاصِ الجلوكوزِ في المعي الدقيقِ أما كيفية العمل فمجهولة.

إحدى الآلياتِ المسؤولة عن مرض السكّر النوع الأول عند البالغينِ mellitus هو شكل من أشكال المقاومة للأنسيولينِ، و يُنْسَبُ إلى عدمِ قابلية الأنسيولينِ لدُخُول الخلايا عن طريق مُستقبِلِ الأنسيولينَ

والغومار يَتغلّبُ على هذه المقاومةِ، لكن ذلك يَتطلّبُ دِراساتَ أخرى لتَأكيد صلاحيتِه وهل التأثيرِ ذو العلاقةُ سريرياً. و هذا التأثيرِ يجب ان يثبتَ، وقَدْ يُثبتُ كمفيد في كلا النوعين (NIDDM) وداء السكّري

الأولي الحدث (IDDM) لمُسَاعَدَة الأنسيولينِ بَدْخولُ الخلايا.

الأوراقَ أيضاً مشهورة بتخفيض كولوستيرولِ المصلِ وtriglycerides . ويعزى الى المكونات الأساسية لـ Gymnema حامض gymnemic، حامض طرطريك ,

gurmarin، كالسيوم oxalate، جلوكوز , stigmasterol, betaine، وcholine. بينما تُزوّدُ الكسورَ الحامضيةَ الذائبة بالماءَ عملَ

hypoglycemic على ما يقال، و لَيسَ واضحَا المكون المسؤول عن ذلك في الأوراقِ. وقد إقترحَ بَعْض الباحثين انه يرجع الى حامضَ gymnemic.

النتيجة

كلمة (غورمار) تعني مُحطم السُكر, ولا يوجد دراسات على المدى الطويل لتأثيرها على الذوق, ومن غير المحتمل أن استهلاكه بشكل كبسولات له نفس التأثير. يُعتقد أن الغورمار يقوم بتحسين وظيفة

خلايا بيتا البنكرياسية التي تفرز الأنسولين.
أظهر الغورمار في الحيوانات تأثيراً في إعادة توليد أو زيادة عدد هذه الخلايا ولكن عند إعطاء الغورمار للحيوانات المنزوعة البنكرياس لم يُلاحظ تحسن في السكر لديها. الغورمار أيضاً ينقص إمتصاص الطعام

ويُحسن قدرة الجسم على إستخدام السُكر من أجل الطاقة. لا توجد دراسات كثيرة عن الغورمار, وفي دراسة لاستخدام الغورمار مع السكري نوع 2 أظهرت نقص في السكر و الكولسترول و زيادة في مستوى

الأنسولين.
وفي دراسة ثانية على السكري نوع 1 أظهرت أن الاستخدام المديد للغورمار ينقص مستويات السكر والخضاب الغلوكوزي وكمية الأنسولين اللازمة , هذه الدراسات غير دقيقة ولا يمكن الركون إليها وبالتالي لا

يمكن وصفه للمرضى حتى نتأكد بدراسات جيدة.

لوحظ أن الغومار لا يسبب تخفيضا في السكر لدى الأصحاء.

يوصف حاليا بجرعة لا تتجاوز 600 ميلليغرام من الخلاصة و تعطى على أربع دفعات في اليوم.

الآثار الجانبية

الغومار ضمن الإستعمال الطبيعي يبدو آمنا ولم تسجل اية حالة شكوى
وهو لا يحتوي اية تأثيرات سامة ولكن إستعماله على المدى الطويل لم تؤكد سلامته بالتجارب

المحاذير

لا يجوز إستعماله مع الحوامل أوالأطفال.

ويوجد نوع مشابه بالإسم
Gymnema lactiferum
Ceylon cow-tree
التصنيف العلمي
المملكة: Plantae
القسم: Magnoliophyta
الصنف: Magnoliopsida
الرتبة : Gentianales
العائلة: Apocynaceae
الجنس: Gymnema
النوع: G. lactiferum
الاسم العلمي : Gymnema lactiferum

يدعى شجرةَ بقرةِ سيلان، Gymnema lactiferum، وهو نوع شجري وغير المقصود بالكلام وليس طبيا.