الإنقسام الميتوزي – Mitosis

(Mitotic, ordinary, somatic or indirect division)

 

          الإنقسام الميتوزي عبارة عن الظاهرة التي تنقسم فيها النواة إلي نواتين شقيقتين متشابهتين تماما مع بعضهما ومع النواة الأمية كميا ووصفيا حيث أن كلا منهما يحتوي علي نفس العدد والشكل من الكروموسومات التي كانت موجودة في الخلية الأمية. وقبل الإبتداء في الإنقسام الميتوزي يوجد طور يعرف بأسم الطور البيني أو طور السكون الكروموسومي، ثم يلي هذا الطور أطوار الإنقسام الميتوزي الأخرى.

 

الطور البيني أو  طور السكون الكروموسومي – Interphase or Metabolic stage:

 

          أثناء هذا الطور يكون من الصعب ملاحظة الكروموسومات كوحدات مستقلة، وقد سببت عدم رؤية الكروموسومات بوضوح أثناء هذا الطور في الإعتقاد – في بادئ الأمر – أن هذه الوحدات تتكون تلقائيا عندما تدخل الخلية في الإنقسام الميتوزي، غير أن التحضيرات الميكروسكوبية الجيدة أوضحت وجود الكروموسومات أثناء جميع أطوار حياة الخلية.

 

1- الطور التمهيدي أو الإبتدائي – Prophase stage:

 

          يبدأ الإنقسام الميتوزي حقيقة بهذا الطور، ويشمل جميع التغيرات التي تحدث من الطور البيني أو السكون الكروموسومي حتي تترتب الكروموسومات في وسط  الخلية أي في الطور الإستوائي – Metaphase وتقبل الكروموسومات في هذا الطور الصبغة أكثر من الطور البيني. وتظهر الكروموسومات كخيوط غير منتظمة ملتفة حول بعضها ومع ذلك قد يمكن تمييز كل كروموسوم كوحدة مستقلة عن الكروموسوم الآخر وخاصة إذا كان عدد الكروموسومات في النواة قليل نسبيا ويظهر كل كروموسوم في منتصف هذا الطور منشقا طوليا إلي خيطين ملتصقين ببعضهما في منطقة مميزة علي طول الكروموسوم تعرف باسم السنترومير – Centromere، ويعرف كل خيط بأسم كروماتيدة – Chromatid أي أن الكروماتيدة هي النصف الطولي للكروموسوم، وبتقدم الطور التمهيدي يظهر حول كل كروماتيدة غلاف يعرف بأسم الماتريكس – Matrix وفي أواخر هذا الطور تبدأ الخيوط الكروموسومية في الإنكماش طوليا وبذلك تظهر كوحدات مستقلة منتشرة داخل الغشاء النووي. ثم بعد ذلك تبدأ النوية في الإختفاء تدريجيا.

 

2- الطور الإستوائي أو طور الوضع المتوسط – Metaphase stage:

 

          يبدأ الغشاء النووي في الإختفاء وتظهر خيوط من قطبي النواة تأخذ شكلا مغزليا تعرف بأسم المغزل – Spindle،  وهذه الخيوط نتيجة لتغيرات وتشكيلات في السائل النووي، وتكون خيوط المغزل موازية لمحور مغزل النواة. وبإختفاء الغشاء النووي تصبح الكروموسومات طليقة في السيتوبلازم وترتب نفسها في المحور الوسطي للمغزل (المستوي الوسطي – Equatorial plane).

 

ويجب ملاحظة أن السنتروميرات، وهي منطقة الإتصال بخيوط المغزل، تكون موجهه نحو قطبي الخلية ويمكن تحديد هذه المنطقة إذ تكون متصلة بخيوط المغزل وتكون الكروموسومات عادة منثنية في منطقة الإتصال بخيوط المغزل أي السنترومير وبذلك فإن الكروموسومات تأخذ أشكالا مختلفة تبعا لموضع السنترومير وطول ذراعي الكروموسوم (يقسم السنترومير الكروموسوم إلي ذراعين). فقد يأخذ شكل الكروموسوم شكل حرف الـ V  أو الـ J أو الـ I. ويمكن في هذا الطور دراسة الشكل الظاهري العام للكروموسوم. وينقسم السنتروسوم في الخلايا الحيوانية في أواخر الطور التمهيدي إلي سنتريولين ويبقي أحدهما ثابتا في مكانه بينما يتحرك الآخر نحو القطب المضاد، ويظهر حول كل سنتريول خيوط مشعة وكذلك يصل السنتريولان خيوط المغزل. 

 

3- الطور الإنفصالي – Anaphase stage:

 

          يبدأ شقي أو نصفي كل كروموسوم في الإنفصال عن بعضهما نتيجة للإنشقاق الطولي للسنترومير ويتحرك أنصاف الكروموسومات نحو قطبي الخلية المتضادين وعندما تبدأ الحركة تصبح كل كروماتيدة كروموسوما (كروموسوما بنويا) ويلاحظ أن السنترومير يكون في المقدمة متجها نحو قطب الخلية ويتبعه ذراعي الكروموسوم. وبذلك نجد في كل قطب من قطبي الخلية نفس العدد والشكل من الكروموسومات التي كانت موجودة في الخلية الأمية.

 

4- الطور النهائي – Telophase stage:

 

          جميع التغيرات التي تحدث في هذا الطور هي عكس التي حدثت في الطور التمهيدي، فيلاحظ تجمع الكروموسومات عند كل قطب من قطبي الخلية وتبدأ النوية في الظهور ويتكون الغشاء النووي حول كل مجموعة من مجموعتي الكروموسومات الموجودة عند كل قطب ويختفي الماتريكس ويصبح شكل الكروموسومات تدريجيا مماثلا لما كان عليه في طور السكون الكروموسومي. ويلاحظ في أوائل هذا الطور تفلطح النواتين الجديدتين ثم بعد ذلك تستديران نتيجة لزيادة السائل النووي داخلهما. وبإنتهاء هذا الطور ينتهي الإنقسام الميتوزي.

 

 

الإنقسام السيتوبلازمي – Cytokinesis:

 

          يحدث بعد الإنتهاء من الإنقسام الميتوزي أو قبل إنتهائه في النباتات عديدة الخلايا إنقسام السيتوبلازم بين النواتين الجديدتين. ويحدث ذلك نتيجة لترسيبات علي بقايا المغزل الموجودة في المحور الوسطي للخلية مكونا ما يعرف بأسم الصفيحة الخلوية – Cell plate، وتمتد هذه الترسيبات حتي تصل إلي جداري الخلية مكونة خليتين جديدتين كلا منهما يحتوي علي نواة جديدة. أما الإنقسام السيتوبلازمي في الخلايا الحيوانية فلا يحدث نتيجة لتكوين صفيحة خلوية بل يحدث لإنقباض السيتوبلازم في المنطقة الوسطية، ويستمر هذا الإنقباض حتي تنفصل الخليتان عن بعضهما.